منتديات تحدى الإعاقة
العودة   منتـديـات تحــدي الإعـاقـه > الاقســـام الإســـلاميـة > المنتــدى الإسلامــــــي
عضوية جديدة
مختارات تقبل طفلك بكل ما فيه حتى تعرف كيف تتعامل معه بشكل يتناسب مع حالته ويساعده على التقدم
لكل من فقد كلمة مروره او يجد صعوبه في دخول المنتدي يمكنكم التواصل مع الإداره بالضغط علي  (الاتصال بنا)  

البحث في منتـديـات تحــدي الإعـاقـه
     

إضافة رد
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /11-10-2011, 05:42 AM   #41

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ






أعمال أيام التشريق - الحادي عشر و الثاني عشر و الثالث عشر-:

1- يرجع الحاج يوم العيد بعد الطواف و السعي إلى منى فيمكث فيها يوم العيد وأيام التشريق ولياليها ويلزمه المبيت بها ليلة الحادي عشر وليلة الثاني عشر وليلة الثالث عشر إن تأخر.
2- ويجوز ترك المبيت لعذر يتعلق بمصلحة الحج أو الحجاج.
3- يرمي الحاج الجمرات الثلاث في كل يوم من أيام التشريق كل واحدة بسبع حصيات متعاقبات يكبر مع كل حصاة ويكون الرمي بعد الزوال ولا يجوز الرمي قبله.
4- يبدأ الحاج برمي الجمرة الأولى – الصغرى – مما يلي مسجد الخيف ثم يرمي الجمرة الوسطى ثم يرمي جمرة العقبة.
5- يستحب بعد رمي الجمرة الأولى و الوسطى أن يتقدم الحاج ويقوم مستقبلاً القبلة فيرفع يديه ويدعوا دعاء طويلاً ولا يستحب ذلك عند جمرة العقبة بل ينصرف بعد رميها مباشرة.
6-إذا عجز المتمتع و القارن عن الهدي وجب عليه أن يصوم ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجع إلى أهله ويمكن صيام الأيام الثلاثة قبل يوم النحر أو في أيام التشريق الثلاثة و الأفضل أن يقدم صيامها عن يوم عرفة ليكون في يوم عرفة مفطراً كما كان النبي صلى الله عليه وسلم.
7- من عجز عن الرمي بنفسه في أي وقت من أوقات الرمي جاز له التوكيل.
8- الأفضل في رمي الجمار أيام التشريق أن ترمى قبل الغروب ويجوز رميها بعد الغروب إذا اضطر إلى ذلك.
9- بعد رمي الجمرات في اليوم الثاني عشر من أيام التشريق بعد الزوال إن شاء الحاج تعجل وطاف طواف الوداع ثم ذهب إلى بلاده وإن شاء تأخر فبات بمنى ليلة الثالث عشر ورمى الجمار بعد الزوال في يوم الثالث عشر وهذا هو الأفضل.
10- ينبغي لم أراد التعجل أن ينصرف من منى قبل غروب شمس اليوم الثاني عشر فإن غربت الشمس لزمه المبيت ورمي الجمار الثلاث في اليوم الثالث عشر بعد الزوال.
11- إذا نفر الحاج من منى وانتهت جميع أعمال الحج وأراد السفر إلى بلده فإنه لا يخرج حتى يطوف بالبيت طواف الوداع سبعة أشواط.
12- الحائض و النفساء ليس عليهما طواف وداع.



أخطاء تقع في المبيت بمنى أيام التشريق


أما الأخطاء التي يقع فيها بعض الحجاج في المبيت بمنى أيام التشريق:

الأول: أن بعض الناس لا يبيتون بها ليلتي الحادي عشر والثاني عشر، بل يبيتون خارج منى من غير عذر، يريدون أن يترفهوا، وأن يشموا الهواء - كما يقولون - وهذا جهل وضلال، ومخالفة لسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، والإنسان الذي يريد أن يترفه لا يأتي للحج، فإن بقاءه في بلده أشد ترفها وأسلم من تكلف المشاق والنفقات.


الثاني: ومن الأشياء التي يخل بها بعض الحجاج في الإقامة بمنى؟ بل التي يخطئ فيها أن بعضهم لا يهتم بوجود مكان في منى، فتجده إذا دخل في الخطوط ووجد ما حول الخطوط ممتلئا قال : إنه ليس في منى مكان، ثم ذهب ونزل في خارج منى، والواجب عليه أن يبحث بحثا تاما فيما حول الخطوط وما كان داخلها، لعله يجد مكانا يمكث فيه في أيام منى؛ لأن البقاء في منى واجب؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( لتأخذوا عني مناسككم ) . وقد أقام صلى الله عليه وسلم في منى، ورخص للعباس بن عبد المطلب من أجل سقايته أن يبيت في مكة ليسقي الحجاج .


الثالث: أن بعض الناس إذا بحث ولم يجد مكانا في منى، نزل إلى مكة أو إلى العزيزية، وبقي هنالك، والواجب إذا لم يجد مكانا في منى أن ينزل عند أخر خيمة من خيام الحجاج ليبقى الحجيج كله في مكان واحد التي يقع فيها الحاج والمعتمر متصلا بعضه ببعض، كما نقول فيما لو امتلأ المسجد بالمصلين، فإنه يصلي مع الجماعة حيث تتصل الصفوف ولو كان خارج المسجد.


الرابع: وهو يسير لكن ينبغي المحافظة عليه، أن بعض الناس يبيت في منى ولكن إذا كان النهار نزل إلى مكة ليترفه في الظل الظليل والمكيفات والمبردات، ويسلم من حر الشمس ولفح الحر. وهذا وإن كان جائزا على مقتضى قواعد الفقهاء حيث قالوا : إنه لا يجب إلا المبيت، فإنه خلاف السنة؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم بقي في منى ليالي وأياما، فكان صلى الله عليه وسلم يمكث في منى ليالي أيام التشريق وأيام التشريق. نعم لو كان الإنسان محتاجا إلى ذلك كما لو كان مريضا أو مرافقا لمريض فهذا لا بأس به، لأن النبي صلى الله عليه وسلم رخص للرعاة أن يبيتوا خارج منى، وأن يبقوا في الأيام في مراعيهم مع إبلهم .



*أخطاء تقع في أيام التشريق:


1- ترك المبيت بمنى ليلتي الحادي عشر و الثاني عشر من غير عذر.
2-ترك الدعاء عند الجمرة الصغرى و الوسطى و الدعاء عند جمرة العقبة.
3- الرمي قبل الزوال و التوكيل بالرمي دون عذر.
4- القول مع كل جمرة: اللهم إغضاباً للشيطان و إرضاءً للرحمن.
5- طواف الوداع قبل رمي اليوم الثاني عشر للمتعجل أو قبل رمي اليوم الثالث عشر للمتأخر فيكون آخر عهد بالرمي لا بالبيت.
6- البقاء في مكة بعد طواف الوداع و الواجب أن يعود إلى بلده بعد طواف الوداع مباشرة.
7- رجوع بعض الحجاج القهقري إذا أرادوا الخروج من بعد طواف الوداع مدعين أن هذا من تعظيم البيت و النبي صلى الله عليه وسلم لم يفعل ذلك وهو خير من عظم البيت.



إلى هنا تمت كل خطوات الحج بإذن الله

ولكن الموضوع لم ينتهي بعد فمازال هناك المزيد

بإذن الله

أدعية جامعة

زيارة المسجد النبوي

أسألة وأجوبة عن الحج بكل تفاصيله لفضيلة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى









عدد  مرات الظهور : 55,623,483
التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /12-10-2011, 04:09 AM   #42

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




زيارة المسجد النبوي

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين، وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:

فقد أعطى الله سبحانه وتعالى لمسجد نبيه صلى الله عليه وسلم فضائل كثيرة، ومزايا عظيمة؛ جدير بمن أراد أن ينالها زيارة هذا المسجد في موسم الحج أو غيره.
فمسجد النبي صلى الله عليه وسلم هو ثاني ثلاثة مساجد يشرع شدُّ الرحال إليها للصلاة والعبادة كما جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلّم قال: ((لا تشدوا الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجدي هذا، والمسجد الأقصى)) رواه البخاري (1132) ومسلم (1397)؛ لذا فإنه يسنُّ للحاج أن يزور مسجد النبي صلى الله عليه وسلّم، ويصلي فيه قبل الحج أو بعده، مع العلم أن هذه الزيارة ليست من شروط الحج، ولا أركانه، ولا واجباته، ولا تعلُّق لها به[1]، ولكن ما دام أنه قد قطع المسافات الطويلة، وتكبد المصاعب؛ فقد استُحب له ذلك، وكذا الصلاة فيه، إذ ربما لا يتسنى له المجيء مرة أخرى.
وينبغي على الحاج إذا ما أراد أن يزور المدينة أن ينوي زيارة المسجد النبوي لا زيارة القبر النبوي؛ لأن شد الرحال على وجه التعبد لا يكون لزيارة القبور، وإنما يكون للمساجد الثلاثة. وفي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم: (( لا تجعلوا بيوتكم قبورا ولا تجعلوا قبري عيداً وصلوا علي فإن صلاتكم تبلغني حيث كنتم ))
فإذا ما وصل إلى المسجد النبوي قدَّم رجله اليمنى لدخوله، وقال: بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك، ((أعوذ بالله العظيم، وبوجهه الكريم، وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم[4]، ثم إذا دخل المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين لقول النبي صلى الله عليه وسلّم: ((وإذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يُصلي ركعتين)) رواه البخاري (1110)، ومسلم (714).
وليتحرَّ العبدُ الصلاةَ في الروضة التي هي ما بين منبره صلى لله عليه وسلم وحجرته التي فيها قبره إن تيسر له ذلك من أجل الفضيلة الواردة في حديث عبد الله بن زيد المازني رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة)) رواه البخاري (1137)، ومسلم (3434)، فإن لم يتيسر له صلى في أي جهةٍ تتيسر له من المسجد، وهذا في غير صلاةِ الجماعة، أما في صلاة الجماعة فليُحافظ على الصف الأول الذي يلي الإمام لأنه أفضل لقول النبي صلى الله عليه وسلّم: ((خير صفوف الرجال أولها)) رواه مسلم (440)، وقوله صلى الله عليه وسلم: ((لو يعلمُ الناس ما في النداء والصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا)) رواه البخاري (590)، ومسلم (437).
ثم بعد ذلك يزور قبر النبي صلى الله عليه وسلم ويقف أمام قبره بأدب ووقار، وخفض صوت، ثم يسلم عليه صلى الله عليه وسلم قائلاً: ((السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته)) رواه البخاري (797)، ومسلم (402)، أو يقول: "السلام عليك يا رسول الله ورحمة الله وبركاته"[5]؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: ((ما من أحد يسلم عليَّ إلا رد الله عليَّ روحي حتى أرد عليه السلام))[6]، وإن قال: "أشهد أنك رسول الله حقّاً، وأنك قد بلّغت الرسالة، وأدّيت الأمانة، وجاهدت في الله حق جهاده، ونصحت الأمة، فجزاك الله عن أمتك أفضل ما جزى نبياً عن أمته"، فلا بأس؛ لأن هذا كله من أوصافه صلى الله عليه وسلم[7].
ثم يأخذ ذات اليمين قليلاً فيسلم على أبي بكر الصدِّيق رضي الله عنه، ويدعو له بما يناسبه، ثم يأخذ ذات اليمين قليلاً أيضاً فيسلم على عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ويترضى عنه، ويدعو له[8]، فقد كان ابن عمر رضي الله عنهما إذا سلَّمَ على الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه لا يزيد غالباً على قوله: السلام عليك يا رسول الله، السلام عليك يا أبا بكر، السلام عليك يا أبتاه[9]، ثم ينصرف.
ولا يجوز لأحد أن يتقرب إلى الله بمسح الحجرة، أو الطواف بها، ولا أن يسأل الرسول صلى الله عليه وسلم قضاء حاجته، أو شفاء مريضه، ونحو ذلك؛ لأن ذلك كله لا يُطلَب إلا من الله وحده.
ولا تزور المرأة قبر النبي صلى الله عليه وسلم ولا قبر غيره ؛ لأنه صلى الله عليه وسلم لعن زوَّارات القبور[10]، لكن تزور المسجد، وتتعبد لله فيه رغبة فيما فيه من مضاعفة الصلاة، وتسلم على النبي صلى الله عليه وسلم وهي في مكانها؛ فيبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم وهي في أي مكان كانت؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: ((لا تجعلوا بيوتكم قبوراً، ولا تجعلوا قبري عيداً، وصلُّوا عليَّ فإن صلاتكم تبلغني حيث كنتم))[11]، وقال صلى الله عليه وسلم: ((إن لله ملائكة سياحين في الأرض يبلغوني من أمتي السلام))[12]. وقد قال الشيخ ابن باز رحمه الله عن زيارة النساء للقبور: " وقول بعض الفقهاء: إنه استثني من ذلك قبر النبي صلى الله عليه وسلم وقبر صاحبيه رضي الله عنهما - قول بلا دليل، والصواب أن المنع يعم الجميع، يعم جميع القبور حتى قبر النبي صلى الله عليه وسلم وحتى قبر صاحبيه رضي الله عنهما. وهذا هو المعتمد من حيث الدليل. " [13]
نسأل الله أن يوفقنا لما يرضيه، وأن يجعل أعمالنا في مرضاته إنه جواد كريم، والحمد لله رب العالمين.










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /12-10-2011, 04:10 AM   #43

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




أدعية جامعة
تقال في الطواف والسعي ويوم عرفه وكل موضع يشرع فيه الدعاء:

سبحان الله و بحمده، سبحان الله العظيم.

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.

لا إله إلا الله، ولا نعبد إلى إياه، له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن، لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون.

لا حول ولاقوه إلا بالله.

ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخر حسنة، وقنا عذاب النار.

اللهم إني أسألك العفو والعافية في الدنيا و الآخرة.

اللهم أستر عوراتي، وآمن روعاتي، واحفظني من بين يدي ومن خلفي، وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي، وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي.

اللهم أغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت وما أسرفت، وما أنت اعلم به مني، أنت المقدم وأنت المؤخر، لا إله إلا أنت.

اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، وأصلح لي ديني التي فيها معاشي، وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر.

أعوذ بالله من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء.

اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى.

اللهم ألهمني رشدي، وأعذني من شر نفسي.

اللهم جنبي منكرات الأخلاق و الأعمال و الأهواء و الأدواء.

اللهم إني أسالك الهدى و السداد.

اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها.

اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها, وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة.

اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من خطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسلني من خطاياي بالثلج والماء والبرد.

اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، وتحول عافيتك وفجاءة نقمتك، وجميع سخطك.

يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينيك.










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /15-10-2011, 04:46 AM   #44

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




الأسئلة
س/ الحج بالمال الحرام يفسد الحج؟
ج/ الحج صحيح ويأثم لأن الحج معظمه أعمال ماله تعلق بالمال.

س/ إذا كان نذر على نفسه الحج ولم يوجد بعده تركة. هل يكون القضاء واجباً أم مستحباً؟
ج/ إن تيسر للورثة القضاء وإلا ليس عليه مثل الدين وإن قضوا عنه جزاهم الله خيراً مثل ما يقضون عنه الدين من المال إذا سمحوا وإلا ما يلزمهم إذا كان ما وراءه تركة.

س/ إذا كان النائب عمن نذر الحج في بلاد أخرى غير بلد الناذر أقرب من بلد الناذر هل يلزمه من بلد الناذر أن يأتي بالحج؟
ج/ لا، لو أتى بالحج من مكة كفى، العمدة على المجيء بالحج، لو أن إنساناً حي موجود عليه الحج، فرضاً توجه إلى مكة للتجارة فصادفه الحج وهو في مكة ما نوى الحج لا يلزمه الحج من بلده ويصح من مكة،ولا يحتاج أن يرجع إلى بلده المهم أن يحرم بالحج.

س/ حديث جابر رضي الله عنه حججنا مع الرسول عليه الصلاة والسلام ولبينا عن الصبيان ورمينا عنهم هل يصح هذا الحديث؟
ج/ في سنده بعض المقال لكن الرمي عن الصبيان والعاجزين لا بأس به لأن الصحابة رموا عن الصبيان وكذا المرأة العاجزة والشيخ العاجز يرمى عنهم قاعدة.

س/ الحج عن الميت إذا كان متساهلاً وما كان ينوي الحج مثلاً ؟
ج/ ولو، إذا كان مسلماً يحج عنه أما إذا كان كافراً فلا.

س/ الصبي هل يشترط أن يكون مميزاً؟
ج/ ليس شرطا، يطوف به وليه ويسعى به وهكذا.

س/ إذا طاف به وليه في منتصف الحج وهون وليه؟
ج/ وإن هون يلزمه، ما دام أحرم عنه لزمه يكمل هو الذي أدخل نفسه.

س/ هل تشترط نية الصبي؟
ج/ إذا كان دون السبع ماله نية، أما إذا كان فوق يعلمه أن ينوي والصبي هو الذي يحرم يعلمه وليه يقول له احرم بكذا افعل كذا ويكون الصبي هو المسؤول.

س/ المرأة المسلمة البالغة هل يكون إحرامها في كشف الوجه هل يكون حراماً عليها ؟
ج/ الأحوط تغطية الوجه بغير النقاب خروجاً من الخلاف،أما في غير الحج فيلزمها الحجاب.

س/ الصبي إذا فاته المبيت بمزدلفة هل عليه دم؟
ج/ نعم في منى ومزدلفة لأنه لزمه الحج.

س/ عليه هو أم على وليه؟
ج/ المشهور عند العلماء أنه على وليه الذي أدخله في الحج وإن أخرجه من ماله فلا بأس إن شاء الله.

س/ وإن كان يتيماً؟
ج/ نعم ولو كان يتيماً لأن مصلحته، الأجر له، لكن إذا أخرجه الولي من ماله يكون أحوط لأنه هو الذي ادخله في الحج.

س/ بالنسبة للقادمين من السودان يفتي بعض العلماء أن ميقاتهم من جدة؟
ج/ على حسب الطريق إن كان طريقهم يمر بميقات الجحفة لزمهم إذا حاذوا الجحفة وإن كان طريقهما لا يمر بالجحفة أول ميقات يأتيه جدة يحرم من جدة.

س/ مناط المنع في النقاب للمحرمة هل كونه له فتحتين أو كونه مشدوداً على الوجه؟
ج/ كونه مصلح للوجه مثل ما يمنع القفاز على اليد وتغطى اليد بغير القفاز ويغطى البدن بالرداء والإزار ولا يغطى بالفنيلة ولا بالسراويل وهكذا المرأة تغطي وجهها ويدها بغير النقاب والقفازين فإذا غطت يديها أو وجهها بجلبابها فلا حرج وهكذا الرجل إذا غطى بدنه بلحاف يلتحف به عن البرد أو بالرداء لكن لا يغطي رأسه ممنوع.

س/ لبس المرأة للشراب في الرجل هل هو ممنوع؟
ج/ لبس المرأة للشراب غير ممنوع.

س/ إذا كان الشاب قادراً على الحج وأخر الحج يقول من أجل أن يتزوج ويكبر في السن هل يأثم؟
ج/ نعم يأثم إذا بلغ واستطاع يأثم يجب عليه المبادرة قد يموت قبل ذلك.

س/ المرأة في أعمال الحج قد تستعمل أشياء بيدها فتنكشف يدها فهل لها أن تستعمل القفازين؟
ج/ لا تستعمل القفازين تغطيها بغير القفازين.

س/ لو لبست فيهما كيس بلاستيك؟

ج/ لا أعظم من القفازين بعض العلماء يرى أن اليدين ليست بعورة عند الرمي لكن إذا غطتها بشيء عند الرمي فحسن وإن لم تغطيها فلا بأس إن شاء الله.

س/ من جعل جدة ميقاته؟
ج/ جدة ميقات لأهلها فقط سكانها المقيمين فيها كما قال المصطفى عليه الصلاة والسلام: (…فمن كان دون ذلك فمهله من أهله).

س/ هل يشترط المحرم للمرأة لوجوب الحج عليها؟
ج/ نعم فلا يجوز لها السفر بدون محرم لأنه شرط للوجوب لا شرط للأداء.

س/ إذا جمعوا مجموعة من الخادمات في سيارة وذهبوا بهن إلى الحج فهل يأثمون؟
ج/ الصواب أنهم يأثمون إلا بمحرم ما عليهم حج. وبعض العلماء رخص في ذلك لكن ليس عليه دليل.

س/ ما الدليل على أنه إذا كان امرأة ثالثة تنفك الخلوة؟
ج/ الدليل قوله صلى الله عليه وسلم: (فإن الشيطان ثالثهما) فإذا صار رابع ولم يصر ثالثاً لأنه في الغالب أن الشبهة تزول لكن إذا كانت واحدة ربما يسر إليها أو يطلب منها فإن كانوا ثلاثة زالت الخلوة.

س/ متى تكون الفتنة باقية؟
ج/ إن كانت عندك في البيت زوجة أخوك أو زوجة عمك وأنت ما عندك إلا زوجتك فإن من لطف الله أنك أن تبقى لفوات الخلوة لا بأس إلا إذا اتهم.

س/ ماذا عن البلوغ في الحج أو العتق فيه؟
ج/ إذا بلغ بعد عرفة فقد زال الحج لكن إذا بلغ قبل عرفة أو أدرك عرفة وقد بلغ أو اعتق فالحمد لله.

س/ من حج عن أبيه ثم أراد أن يغير إلى أمه؟
ج/ لا يجوز أن يغير النية بعد الإحرام.

س/ القادمين من السودان أين ميقاتهم إذا كانت السفينة لا تقف بهم إلا في جدة؟
ج/ إذا حاذوا الجحفة أحرموا من محاذاة الجحفة وإذا كانوا يأتون من طريق لا يحاذون الميقات أحرموا من جدة.

س/ من قدم إلى مكة لغرض غير الحج والعمرة فهل يلزمه الإحرام إذا مر بالمواقيت؟
ج/ الصحيح لا يلزمه لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (ممن أراد الحج والعمرة) فمن لم يرد ممن جاء للتجارة أو لغرض أخر مثل طلب العلم أو زيارة بعض الأقرباء أو ما شابه ذلك فلا يلزمه الإحرام لكن الإحرام أفضل كونه يأخذ عمرة أفضل له.

س/ من ذهب إلى جدة من أجل التنـزه أو السياحة وهو قاصد من حين خروجه من الرياض العمرة لكن أذهب إلى جدة أولاً اجلس فيها أياماً ثم بعد ذلك يعتمر فما الحكم؟
ج/ إذا قضى حاجته من جدة يعود إلى الميقات الذي مر به إذا كان ناويه من بلده قبل أن يمر السيل، و إما أن يحرم معجلاً من الميقات ثم يعتمر ويذهب إلى جدة.

س/ أحسن الله إليك إذا نوى الشخص أن يعتمر وهو من أهل نجد ثم جاوزت الطائرة الميقات فإذا وصل إلى المطار فهل يجوز أن يذهب إلى رابغ ؟
ج/ لا، يعود إلى الميقات.

س/ إذا ذهب إلى رابغ هل يلزمه فدية؟
ج/ فيه خلاف ؛ لكن الأظهر لي يلزمه فديه، وإلا بعض أهل العلم يرى أنه إذا انتقل إلى ميقات آخر لا بأس لكن ليس عليه دليل والرسول قال: (هن لهن ولمن أتى عليهن).

س/ يعني لابد من الميقات الذي مر عليه؟
ج/ نعم أول ميقات مر عليه ناوياً الحج أو العمرة.

س/ إذا كان مسافراً بالطائرة وقالوا بعد نصف ساعة سوف نمر فوق الميقات فلبى يخشى أن يفوته الميقات؟
ج/ يحتاط لا بأس الاحتياط مطلوب.
س/ إذا نسي الميقات وتعداه هل يلزمه أن يرجع؟
ج/ نعم يرجع ويحرم من الميقات إذا كان ما بعد أحرم، أما إن أحرم فعليه دم ولا يرجع.

س/ الإحرام قبل الميقات هل يلزمه شيء؟
ج/ مكروه وإذا أحرم قبل الميقات لزمه إتمام ما نوى، أحرم بعض السلف من الشام لكن الأولى ترك ذلك واتباع السنة.

س/ إذا استعد للإحرام في بيته ولبس ملابس الإحرام فلما وصل الميقات لبى هل فيه شيء؟
ج/ ليس فيه شيء لكن لا يحرم إلا من الميقات أما الملابس والغسل فلو فعله في بيته فلا حرج.

س/ إذا قرب من الميقات وهناك أماكن للوضوء والغسل فلو اغتسل بدون أن يمر على الميقات وهو على(الشارع العام) هل يلزم أن يذهب إلى مكان الميقات و يلبي؟
ج/ إذا حاذاه (حاذى الميقات) يحرم.

س/ حديث ابن عباس رضي الله عنهما عند البيهقي لا يدخل أحد مكة إلا وهو محرم؟
ج/ هذا قول ضعيف وأما صحته من ضعفه لا أدري عنه لكن الحديث ربما ضعيف من أجل سنده أو من أجل شذوذه.

س/ إذا حول المفرد حجه إلى قران هل يصح؟
ج/ لا يصح، أما إذا كان معه عمرة وحولها إلى قران لبى بالحج مع العمرة فلا بأس إذا كان معه هدي.

س/ أحسن الله إليك قول المحرم لبيك عمرة ما فيها تلفظ بالنية؟
ج/ هذا خاص بالنسك، العبادات توقيفية ليست بالهواء ولا بالرأي،الحج لا بد من التلفظ.

س/ ما حكم لبس الشراب للمحرم؟
ج/ لا يلبس إلا إذا كان ما عنده نعلين يلبس الخفين تستر الكعبين، والمرأة لا بأس بلبس الجوربين والخفين.

س/ حديث ابن عمر رضي الله عنهما ما أهل رسول إلا من عند المسجد،ما المسجد الذي أهل منه ؟
ج/ مسجد ذا الحليفة.

س/ هل قبل أن يركب الدابة؟
ج/ لا، عند المسجد ليس في المسجد.

س/ من كان متمتعاً هل يلبي وهو يطوف؟
ج/ يقطع التلبية عند الشروع في الطواف جاء في الحديث أنه قطع التلبية لما شرع في العمرة عمرة القضاء وعمرة الجعرانة.

س/ المعتمر إذا وصل إلى البيت ورأى الكعبة لكن لم يشرع في الطواف هل يقطع التلبية أم يلبي وهو يرى البيت؟
ج/ لا يزال يلبي حتى يصل إلى البيت، أما حديث أنه إذا رأى البيت يرفع يديه ويقول:اللهم زد هذا البيت تشريفاً وتعظيماً ومهابة فهو حديث معضل ومنقطع، لا يزال يلبي حتى يشرع في الطواف.

س/ من له منزل دون الحرم مثلاً هل ينزل ويستريح فيه أم مباشرة يعتمر؟
ج/ إذا استراح فلا بأس يستحب له الغسل إذا دخل مكة ليس بلازم أن يبادر إذا احتاج إلى استراحة.

س/ ما حكم التلبية ؟
ج/ سنة مؤكدة

س/ إذا طاف رجل وأراد مسح الركن اليماني ووقعت يده على يد امرأة ؟
ج/ الصواب أن لمس المرأة لا ينقض الوضوء مطلقاً حتى ولو أجنبية لكن إذا تعمد لمسها فعليه أثم.

س/ بعض الحجاج يلبس الإحرام ويعقدونه بمشبك؟
ج/ ترك المشبك أولى.

س/ هل يجوز للمحرم أن يستخدم الصابون المعطر؟
ج/ تركه أحسن،لأنه لا يسمى طيب لكن فيه طيب.

س/ إذا نوى التمتع هل يستطيع أن يغير إلى القران؟
ج/ إن كان هذا معه هدي يغير إلى قران، وإذا لم يكن معه هدي فالسنة أن يطوف ويسعى ويقصر ويحل ولا يغير، هذه السنة إن كان لبى في الحج فالسنة أن يفسخ إلى عمرة فيطوف ويسعى و يقصر ويحل كما أمر النبي الصحابة رضوان الله عليهم بذلك إلا من ساق الهدي إبلاً أو بقراً أو غنماً فإنه يحرم بحج وعمرة جميعاً.

س/ هل فسخ الإحرام سنة أو واجب ؟
ج/ عند الجمهور أنه سنة مؤكدة - يميل ابن القيم وجماعه إلى الوجوب-لكن المعروف عند العلماء أنه سنة مؤكدة.

س/ ما الحكمة من تحريم الطيب على المحرم؟
ج/ الله أعلم، لكن لعله من الرفاهية والمحرم ممنوع من الرفاهية والتمتع بأهله وتقليم الأظافر ونتف الإبط،المحرم في حالة التفرغ للعبادة.
س/ التحلل الأول ما يكون برمي جمرة العقبة ؟
ج/ عند جمع من أهل العلم يكون به التحلل الأول، لكن إذا جمع إليها الحلق والتقصير تكون أحوط خروجاً من الخلاف.










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /15-10-2011, 04:47 AM   #45

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




س/ الذي ترونه عفا الله عنكم؟
ج/ إن تحلل بعد الرمي فقط لا حرج،لكن كونه يضم الحلق أو التقصير أو الطواف يكون أحوط جمعاً بين الأدلة.

س/ هل يمكن للمحرم أن يكون مأذون أنكحة وهو محرم فهو لم ينكح ولم ينكح يكتب العقد فقط؟
ج/ لا أعلم فيه شيئا،إذا كان لم يتزوج ولم يزوج موليته هذا معناه لا بأس فيه،لأنه لا تعلق له بالإحرام،لا ينكح موليته وإلا مأذون العقود فهو لا ينكح إنما يخطب خطبة النكاح و يأمرهم ويوجههم نوع من أنواع الدعوة التوجيهية في البيع والشراء.

س/ عائشة لما طيبت الرسول قبل إحرامه فإن الطيب سوف يبقى وهو محرم ؟
ج/ بقاء الطيب في مفارقة ولو بقي في رأسه وفي إبطه فلا بأس.

س/ الحجر الأسود يكون في طيب وكذلك الركن اليماني ولمسه الإنسان وهو محرم؟
ج/ إذا كان ليس رطباً فلا يضرك إذا قبلته لكن إذا كان رطباً فلا تمسه.

س/ ما يقال ولا ينفر صيدها ؟
ج/ إذا بلاه ما عليه شيء.

س/ جاء في وقت كثرة الجراد في الحرم مما دعى الكثير أن يمشي ويطأ بغير عمد لكثرتها ؟
ج/ إذا كان ليس عمداً لكثرتها فلا يضر إن شاء الله.

س/ هناك أجهزة على الكهرباء لقتل الذباب والناموس ؟
ج/ الأحوط تركه لأنه نوع من النار ولا يعذب بالنار إلا رب النار ويمكن إتلافه بنوع من المبيدات غير الكهرباء.

س/ ما هو الدليل على قياس الذباب والسبع على الخمس المذكورة في الحديث أن المحرم يقتلها في الحرم ؟
ج/ الأذى.

س/ الرسول لم يذكر أنها مؤذية؟
ج/ ما معنى فواسق يعني أنها مؤذية الذي يخرج عن الطبيعة غيره بالأذى.

س/ لماذا نص عليها واحدة واحدة ؟
ج/ لأنها هي الغالبة،والذباب معروف أذاه فهو إذا وقع على الإناء يغمس من أجل كف الأذى.

س/ هل قوله: (الكلب العقور) هل يخرج ما عداه من الكلاب؟
ج/ نعم ما عداه لا يقتل والنبي نهى عن قتل الكلاب لأنها أمة من الأمم وهذا هو آخر الأمرين وأما الكلب الأسود يقتل.

س/ خافت امرأة من جرادة وقتلتها وإن لم يحصل منها أذى هل عليها شيء؟
ج/ إذا تصدقت بتمرة أو تمرتين يروى عن عمر رضي الله عنه أنه قال صلى الله عليه وسلم: (تصدق بتمرة) فإذا تصدقت بتمرة أو تمرتين أو ثلاث إلى الفقراء.

س/ المسافر هل تلزمه الجمعة قبل النداء الأول؟
ج/ الصحيح لا تلزمه إلا إذا دخل الوقت - إذا زالت الشمس-.

س/ قتل الصيد هل تجب فيه الفدية إذا قتل متعمداً ؟
ج/ نعم إذا قتله متعمدا تجب الفدية وهذا هو الصواب والجمهور الحقوا به المخطئ ولكن ظاهر القرآن لا يلزم إلا المتعمد.

س/ ألا يحمل هذا على الغائب؟
ج/ نص القرآن  من قتله متعمداً  الأصل مراعاة الشرط، وبعض العلماء ألحق به المخطئ كما في قتل الآدمي إذا قتله خطأ يضمن ولكن الآدمي غير مسألة الصيد وما أشبهه.

س/ بالنسبة للفواسق بمجرد الرؤية تقتل أو إذا حصل منها أذية؟
ج/ إذا قتلتها مأجور،والنبي صلى الله عليه وسلم أمر بقتل الحية والعقرب حتى في الصلاة إذا أمسكتها فعليك بها.

س/ هل قتل الفواسق للوجوب أو الاستحباب؟
ج/ الله أعلم الظاهر القتل للاستحباب، والوجوب محل نظر لأن هذا من باب الإباحة.

س/ إذاً لا يشترط من الفواسق الاعتداء ؟
ج/ لا يشترط الاعتداء.

س/ من أحرم بالعمرة في أشهر الحج ثم عاد إلى الرياض ثم مر على ميقات وهو يريد الحج من غير أن يحرم ثم أنشأ الحج من مكة مع العلم انه أتى بالعمرة مريداً بها التمتع ؟
ج/ ظاهر النصوص أنه يحرم بالحج من الميقات أو يحرم لعمرة جديدة لأنها تعم النصوص (هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن) فمن ذهب إلى الرياض أو غيرها ثم رجع يريد الحج تعمه النصوص فالذي ينبغي أن يحرم بالحج ويبقى على إحرامه أو بعمرة ثانية غير عمرته السابقة حتى لا يتجاوز المواقيت وهو ناو الحج إلا بالإحرام.

س/ إن فعل هذا هل يكون متمتعا ؟
ج/ روى عن عمر وجماعة أنه إذا ذهب إلى أهله ورجع فإنه يكون مفرداً ـ إذا رجع إلى أهله خاصة ـ أما إذا ذهب إلى جهات أخرى ثم رجع فهو على تمتعه مثل الذي يذهب إلى جدة أو الطائف ثم يعود.

س/ الإنسان في الحرم إذا خرج فلم يجد حذاءه في مكانه فهل يجوز له أن يأخذ غيرها علماً أنه يعلم أن هذه الأحذية الأخرى تؤخذ وترمى؟
ج/ لا يأخذ شيئاً إذا أخطأ غيره لا يخطئ هو، إلا إذا وجد في مكان حذائه حذاء آخر ويعتقد أن صاحبها غلط وأنهما متشابهان قد يقال لا بأس، مثل المبادلة.

س/ إن خاف على نفسه من شدة حر الأرض وليس معه نقود ليشتير حذاء جديد وتوجد أحذية ستتلف وهي بلاستيكية رخيصة جداً؟
ج/ يأخذها إن علم أنها ليست لأحد وأنها مطروحة لا خير فيها ما فيه بأس.

س/ وإن كانت لأحد لكن العمال يجمعونها ويطرحونها؟
ج/ إذا علم أنها ليست لأحد لأن صاحبها تركها رغبة عنها فإنه يأخذها فإن كان يشك فلا يسرق كغيره.

س/ إذا وجد شخصا مجلساً و أحب الجلوس فيه وفيه جراد هل يجلس أم ينفر هذا الصيد مثل منى والحرم وقد فسر بعض السلف (ينفر صيدها) أن ينقلها من مكان لآخر؟
ج/ المقصود إن كان يصيد الشيء أو ينفره من مكانه حتى يستظل مكانها أو يجلس فهذا من التنفير أما شيء يبتلى به يقع على رأسه أو على يده أو غير ذلك فإنه لا يسمى تنفيراً.

س/ هل يكون الذكر ثلاث مرات والدعاء مرتين لأنه بين ذلك ؟
ج/ يذكر الذكر ثلاث مرت والدعاء ثلاث مرات رافعاً يديه.

س/ ما الصحيح في حكم السعي؟
ج/ السعي ركن والنبي صلى الله عليه وسلم فعله وقال: (خذوا عني مناسككم) وسعى في حجه وعمرته وفعله يفسر المعنى.

س/ ما حكم الرمل ؟
ج/ سنة،مستحب.

س/ هل الهرولة شديدة في السعي ؟
ج/ وسط لا يكلف نفسه لكن يكون فوق المشي.

س/ هل يلزم في السعي الطهارة ؟
ج/ لا تلزم الطهارة للسعي ولا تشترط ولكن يستحب أن يسعى على طهارة.

س/ هل يجوز للإنسان أن يعيد نيته في الطريق لقول جابر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أهل بالبيداء؟
ج/ لا بأس يكرر التلبية حتى يبدأ بالطواف.

س/ وماذا عن قول:لبيك عمرة لبيك اللهم لبيك،لبيك لا شريك لك ؟
ج/ قول لبيك عمرة عند أول الإحرام وإن كرره فلا بأس المهم أن يقولها في البداية.

س/ ما حكم طواف الوداع؟
ج/ حكمه واجب.

س/ وإن مكث بعد الطواف (طواف الوداع) ؟
ج/ إن مكث قصيراً لطعام أو لإصلاح رحله فلا بأس.

س/ هل للعمرة طواف وداع؟
ج/ ليس للعمرة طواف وداع ولكن إن طاف فحسن.

س/ هل يقال الدعاء والذكر في آخر شوط عند المروة؟
ج/ نعم على الصفا والمروة جميع الأشواط حتى الشوط الأخير يختم بالدعاء والذكر.

س/ إذا طاف الإنسان تطوعاً وصلى ركعتين هل يذهب إلى الحجر ويستلمه؟
ج/ لا يستلم الحجر إلا إذا كان في عمرة أو حج.

س/ إذا وصل إلى الحجر وأراد أن يشير فهل يقابله وهو ماش على جنبه؟
ج/ يقابله ويشير إن لم يتيسر له تقبيله.

س/ القادم إلى مكة غير المقيم فهل الأفضل له التطوع بالطواف أو الصلاة؟
ج/ بعض أهل العلم قال الغرباء الأفضل لهم الطواف لأنهم يستطيعون الصلاة في بلادهم في أي وقت، أما الطواف فمختص بمكة فإذا أكثر من الطواف فيكون حسناً إذا كان الشخص غريباً لأن الطواف يفوته والصلاة لا تفوته.

س/ في حديث عمر رضي الله عنه هل يقال للإنسان:صل في ذا الحليفة في الوادي ولو لم تكن هناك صلاة لقوله صلى الله عليه وسلم: (صل في هذا الوادي المبارك) ؟
ج/ لا، لأنه قال صل وقل عمرة في حجة هذا لصاحب الحج والعمرة قال صل وقل.

س/ هل يصح له أن يدعوا بعد الصلاة خلف المقام؟
ج/ ما بلغنا أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا لما صلى خلف المقام.

س/ ماذا عن قول عند أول الطواف: (اللهم إيماناً بك وتصديقاً بكتابك ووفاءً لعهدك) ؟
ج/ هذا يروى عن ابن عمر رضي الله عنه، وإذا قال غير ذلك الله أكبر سبحان الله والحمد لله أو قرأ القرآن فإن الأمر واسع.

س/ في الزحام لا يستطيع الإنسان الطواف في الصحن،هل يخرج إلى المسعى؟
ج/ لا، يطوف داخل الحرم ولو في السطح يطوف في الأرض التابعة للمسجد لا خارجه.

س/ بعض الحجاج لا يجد مكاناً بمنى فيخيم في بداية مزدلفة بالقرب من منى؟
ج/ لا حرج  فاتقوا الله ما استطعتم إذا لم يجد مكاناً يقف في مزدلفة أو في العزيزية.

س/ قوله: ثم أتى عرفة فوجد القبة قد ضربت له بنمرة يعني هذا إن نمرة من عرفة؟
ج/ فيه خلاف قيل من عرفة وقيل ليست منها والمشهور أنها ليست من عرفة قرية خربة.

س/ الانصراف من مزدلفة لشخص مع حملة في حافلة وما يعلم هل النساء ضعيفات ثم ركب معهم وانصرف؟
ج/ لا حرج إن شاء الله في إتباعه معهم.

س/ هناك من يصل منى يوم العيد وينتظر حتى بعد العصر ويرمي؟
ج/ لا بأس يوم العيد كله رمي وليلة إحدى عشر رمي ولو رمى بالليل أجزأ.

س/ عند المشعر الحرام يكون واقفاً رافعاً يديه؟
ج/ واقف أو جالس أو مضطجع الأمر واسع والحمد لله وكذلك في عرفة إن جلس أو وقف أو اضطجع أو على السيارة أو في الأرض كله جائز.

س/ ما حكم رفع اليدين؟
ج/ الأفضل رفع اليدين يحطهما تارة ويرفعهما تارة أخرى حتى يستريح.

س/ الأذكار التي بعد الصلاة في حالة الجمع يقولها بعد الصلاة الثانية.
ج/ نعم بعد الصلاة الثانية، يذكر أذكار الصلاة.

س / وإذا قال بعضها بعد الصلاة الأولى ؟
ج / إذا أخرت الإقامة فلا بأس.

س/ إذا اكتفى بتقصير بعض الشعرات أربع أو خمس؟
ج/ لا، الصواب لا بد من تعميم الرأس فيه،قول للفقهاء أنه يكفي القليل،وفيه قول أنه يكفي الربع، ولكن الصواب أن يعمم مثل النبي صلى الله عليه وسلم.

س/ هناك من يؤخر طواف الإفاضة إلى طواف الوداع هل يجزئ؟
ج/ نعم يجزئ.

س/ هل يحصل التحلل بالرمي رمي جمرة العقبة؟
ج/ يحصل وهو قول قوي ولكن الأحوط والأفضل أن يضيف إليه الحلق أو التقصير حتى يتحلل عند الجميع حتى لا يكون شبهه.

س/ إذا جمع بين المغرب والعشاء في الحضر فهل تسقط سنة المغرب الراتبة؟
ج/ لا، يصليها بعد العشاء،بل يصلي سنة المغرب ثم سنة العشاء لأن الوقت واسع.

س /هل تسقط في مزدلفة ؟
ج / لا يصليها لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يصليها.

س/ راتبة الظهر إذا جمعها مع العصر هل يصليها بعد العصر؟
ج/ لا يصليها بعد العصر لأنه وقت نهي فنقول فات وقتها.

س/ من لم يجد نعلين فهل يلزمه أن يقطع أسفل الخفين؟
ج/ لا يلزم قطع أسفل الخفين من أجل لبسهما لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يأمر بذلك في عرفة والأخير يقضى على الأول الذي كان في المدينة.

س/ هناك من يذهب إلى عرفة في الليل ويبيت فيها؟
ج/ لا حرج لكن الأفضل أن يكون بعد طلوع الشمس مثل ما فعل صلى الله عليه وسلم فلو ذهب في الليل في السابع أو الثامن فلا بأس لكنه خلاف الأفضل.










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /15-10-2011, 04:48 AM   #46

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




س/ هل كبر النبي في آخر شوط في الطواف؟
ج/ نعم كلما حاذى الحجر كبر في الشوط الأول وفي الشوط الأخير والتي بينها يبدأ بالتكبير ويختتم بالتكبير.

س/ ما المقصود من جعله حبل المشاة أمامه؟
ج/ طريق المشاة يعني أن أمامه الجبل عن يمينه قليلاً وهو مستقبل القبلة.

س/ في السعي في آخر شوط عند المروة هل يكبر ويهلل ويحمد الله ويدعو أم لا؟
ج/ نعم مثل الطواف في أوله وآخره والنبي صلى الله عليه وسلم فعل على المروة مثل ما فعل على الصفا في جميع الأشواط.

س/ إذا منع صاحب السيارة من الوقوف في مزدلفة مكرهاً فوقف في منى وبات فيها؟
ج/ إن لم يجد مكاناً فمنعوه فلا شيء عليه  فاتقوا الله ما استطعتم  وإن كان تساهلاً منه فعليه دم مثل منى.

س/ وإن منعه المرور من الوقوف؟
ج/ يكون مكره لا شيء عليه.

س/ هناك أناس أتوا للحج متمتعين وأفتاهم أناس أنه يجوز ذبح الهدي في اليوم الخامس أو السادس؟
ج/ هذا قول لبعض أهل العلم،والذي ينبغي أن لا يذبح إلا في يوم العيد وأيام التشريق.

س/ ومن فعل ذلك؟
ج/ إذا قضى أحوط ـ أي ـ الذي ذبح قبل يوم العيد لأن النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضي الله عنهم لم يذبحوا إلا في يوم النحر ومعهم الهدي الكثير.

س/ الوقوف بعرفة ما الصحيح فيه هل هو من الفجر إلى الفجر أم من الزوال إلى الفجر؟
ج/ قال الجمهور أنه من الزوال إلى طلوع فجر يوم النحر،وإذا وقف قبل الزوال، فيه قول لأحمد رحمه الله وجماعة لحديث عروة بن مضرس لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (من شهد صلاتنا هذه وقد وقف في عرفات ليلاً أو نهاراً) وعممها نهارا، فيعم ما قبل الزوال،والقول فيه وجاهة لكن الجمهور يحتجون أنه وقف بعد الزوال وقوله صلى الله عليه وسلم: (خذوا عني مناسككم) والأحوط للمؤمن أن لا يقف إلا بعد الزوال.

س/ الواقف بعرفة إذا أراد أن يدعو هل يكون واقفاً أم جالسا؟
ج/ واقف أو جالس أو مضطجع كله واحد.

س/ الكثرة يدعون وهم واقفون؟
ج/ لا، ليس بلازم الوقوف سموه واقفا وهو على بعيره جالساً،والمراد وقف أي صار واقفاً ولو أنه مضطجع.

س/ متى وقت الدعاء بعرفة؟
ج/ من بعد صلاة الظهر والعصر يبدأ بالدعاء.

س/ نهى عمر رضي الله عنه عن (فسخ الإحرام) ؟
ج/ هذا اجتهاد منه رضي الله عنه هو وأبو بكر الصديق رضي الله عنه نسى السنة، اجتهاد منهم والصواب ما فعله النبي .

س/ هل يدخل فيه النهي عن القرآن؟
ج/ مقصودهم أن كل حاج يحرم بالحج حتى يكثر الزوار والحجاج والعمرة تكون في وقت آخر هذا اجتهاد منهم والسنة فوقهم.

س/ كيف نجمع هذا مع أن عمر رضي الله عنه راوي الحديث؟
ج/ قد ينسى الإنسان وقد يجتهد، ليس بمعصوم الإنسان.

س/ السنة أن يمكث الحاج في مزدلفة إلى أن يصلي الضحى أو ينفر بعد صلاة الفجر مباشرة.؟
ج/ السنة أن يبقى في مزدلفة حتى يسفر يعني حتى يتضح النور قبل طلوع الشمس إذا صلى الفجر يبقى في مكانه مستقبلاً القبلة يدعو ويلبي ويذكر الله، أما الضعفاء فلهم الانصراف بعد نصف الليل لكن من جلس حتى يسفر؛ يدعوا ويذكر الله فهو أفضل تأسياً بالنبي صلى الله عليه وسلم.

س/ من قال أن النـزول بذي طوى ليس قاصداً وإنما دعته الحاجة لذلك؟
ج/ ليس بظاهر، الأصل في أفعاله السنية وهو حج حجة واحدة.

س/ ما ورد أغسال أخرى؟
ج/ الغسل عند الإحرام، الغسل عند قدوم مكة.

س/ هل ورد عن الرسول  (لبيك حجاً لا رياء فيها ولا سمعة).
ج/ ليس معروف يروى هذا عن انس رضي الله عنه.

س/ رفقاء الضعفاء والعجزة يذهبون معهم ويرمون؟
ج/ رفقاؤهم معهم، نعم يرمون معهم.

س/ هل الاستعاذة من النار في صلاة الفجر والمغرب ثابتة (اللهم أجرني من النار) ؟
ج/ فيها لين.

س/ هل ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يصوم عشر ذي الحجة؟
ج/ ما ثبت عنه، يروى عنه لكن في سنده اضطراب، عائشة رضي الله عنها تقول ما كان يصومها وحفصة كانت تقول إنه كان يصومها لكن في سنده اضطراب.
لكن صومها سنة لقوله صلى الله عليه وسلم: (ما من أيام العمل الصالح فيهن خير وأحب إلى الله من هذه الأيام العشر) وهكذا يروي أحمد بإسناد جيد: (ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب العمل فيهن من هذه الأيام العشر فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد).

س/ عند الطواف يكون من الناس من معهم كتاب أدعية بدعية يدعون بها فهل ينصحهم الإنسان أم يتركهم ويشتغل بالأذكار؟
ج/ يشتغل بالأذكار وإن علمهم وأخبرهم أنه ليس هناك أذكار مخصوصة لأن هؤلاء عامة لا يعرفون شيء، يحتاجون إلى من يعلمهم.

س/ إذا ترك الرمل في الأشواط الثلاثة الأولى وتذكر فهل يتدارك ذلك في بقية الأشواط الأخيرة؟
ج/ لا،فهي سنة قد فات محلها.

س/ إن كان هناك زحام حول الكعبة ولم يستطع الرمل إلا مع البعد فهل يبعد ويرمل أم يقترب ويترك الرمل؟
ج/ إن كان قريب وهناك زحام لا يرمل ولكن من تأخر في آخر المطاف حتى يرمل فهو الأفضل إن تيسر.

س/ من الناس من يأتي إلى الحج ولا يذهب إلى الحرم بل يذهب مباشرة إلى منى في اليوم الثامن ولا يطوف طواف القدوم فيقرنه مع طواف الإفاضة؟
ج/ هذا لا ينبغي وهو خلاف السنة ولكن إن كان مفرداً أو قارناً فإنه يجوز أن يقرنه مع طواف الإفاضة ويسعى.

س/ هل للحاج أن لا يأتي بطواف القدوم أيا كان؟
ج/ نعم يجوز ذلك كما فعل عروة بن مضرس ذهب إلى عرفات مباشرة إلا المتمتع فيجب أن يطوف لعمرته.

س/ الرجل الذي معه امرأة أو معه نساء فهل الأفضل أن يرمل أو يبقى مع النساء يمشي؟
ج/ إذا كانت في حاجة أو يخشى عليها فلا يرمل، أما إذا كانت ليست بحاجة إليه فعليه أن يرمل وهي تطوف لوحدها إذا كان ما عليها خطر.

س/ إخراج الكتف الأيمن في الطواف هل العلة إظهار القوة أم ما هي العلة؟
ج/ لا أعلم علة ظاهرة،لكن لعله ينشط على الرمل لأنه إذا كان على كتفه قد يسقط وهكذا.

س/ هل السجود على الحجر الأسود بدعة؟
ج/ لا، محل نظر لكن الأفضل الأخذ بالأحاديث الصحيحة لأن ابن عباس رضي الله عنهما فعله ويبعد أن يكون هذا من جهة رأيه فقد يكون النبي صلى الله عليه وسلم فعله في بعض الأحيان لكن اعتماد الأحاديث الصحيحة أولى.

س/ الرمل هل يكون بشدة فقد رأينا بعض طلاب العلم وهم يطوفون يركضون حول الكعبة بشدة وبقوة؟.
ج/ الرمل هو الخبب كما قال ابن عمر (خب ثلاثاً) مثل الركض الخفيف.

س/ بعض الناس إذا حج حجة فرضه وأتت السنة التالية يقول سوف أحج حجة أخرى لأني شاك في الأولى أنه ليست فريضة فهل تكون الثانية فريضة أم نافلة؟
ج/ تكون الثانية نافلة،فالشك لا يغير الأمور لأنه قد يكون من وساوس الشيطان والعمدة على ما مضى وهذا نافلة.

س/ من كان معه نساء وهناك زحام في الصفا والمروة فهل يقف ويدعوا؟
ج/ وما المانع إذا استطاع،لكن إن كان هناك مشقة يكفي الصعود والنزول ولكن إن استطاعوا قليلا فعليهم فعل السنة هو والنساء.

س/ إذا كان الإنسان صحيح عنده مال قادر على الحج كل سنة فهل الأفضل أن يحج أم يصرف المال إلى من لا يستطيع الحج؟
ج/ محتمل لكن الحج فضله عظيم،أما قول إعطاء من لا يستطيع الحج أفضل فهو محل نظر يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة) أمره عظيم.

س/ مكان العربات في الصفا والمروة من جهة الصفا لا يرقون إلا الصفا هل يجـزء ذلك أم لا بد من الرقي إلى الصفا؟
ج/ لا بد من أن يكمل ما بين الصفا والمروة وحد المسعى أول درجة في الصفا وكذلك في المروة.

س/ إذا لم يستطع الذي في العربة الصعود إلى الصفا فهل يكون حجه ناقصاً؟
ج/ الصعود إلى الصفا سنة مستحبة إذا مشى ما بينهما كفى.

س/ ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم النهي عن لبس الأحمر؟
ج/ ورد لبس الأحمر القاتم أي الزائد الحمرة وتركه أحوط من باب كراهية التنـزيه وإلا لبس الأحمر ثبت في أحاديث كثيرة لكن المعصفر والمزعفر لا ينبغي للرجال.

س/ إذا صلى مضطبعاً هل تصح صلاته؟
ج/ تصح لأن أحد العاتقين مستور لكن ستر العاتقين أولى.

س/ وإذا صلى مكشوف العاتقين؟
ج/ فيه نظر وينبغي له أن يعيد.

س/ هل في استدبار الكعبة شيء؟
ج/ لا، ليس فيه شيء النبي صلى الله عليه وسلم جلس واستدبر الكعبة وكلم الناس.

س/ استلام الحجر الأسود بالمحجن أو بالإشارة إليه عند عدم القدرة أو مطلقاً؟
ج/ الظاهر قد يكون لأسباب الزحمة الأفضل أن يباشر لكن إذا أحب أنه ما يزاحم أو أنه عجل فلا بأس.

س/ أحسن الله إليك التعلق بستار الكعبة؟
ج/ ليس له أصل ولا ينبغي.

س/ حديث ابن عباس كان يلصق صدره ووجهه بالملتزم؟
ج/ هذا ضعيف لكنه ثبت من فعل بعض الصحابة ابن عمر وابن عباس رضي الله عنهم لكن هذا الحديث فيه ضعف من رواية بعض الشيعة وما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه وقف بالملتزم ولا بين الملتزم والحطيم، الأحاديث فيها كلها ضعيفة صح موقوفاً عن ابن عباس وابن عمر رضي الله عنهما وفعله بعض الصحابة.

س/ إذا انتقض وضوءه وهو يطوف وذهب وتوضأ فهل يكمل أم يعيد الطواف؟
ج/ يعيد الطواف من أول مثل الصلاة.

س/ المرأة إذا جاءها المحيض بعد الطواف وقلنا لها أن تسعى فهل هذا يكون مكث في المسجد ؟
ج/ تسعى ولا بأس وليس له حكم المسجد من جهة منع الحائض.

س/ الآن المسعى أدخلوه في المسجد؟
ج/ ولو أدخلوه الحكم باق في جواز سعي الحائض والنفساء.

س/ المرأة إذا نذرت أن تصوم شهرين وحاضت بينهما؟
ج/ تأتي ببدلها أيام حتى تكمل ستين يوماً متصلة بعد الحيض مباشرة حتى تكمل.

س/ لبس المرأة للثياب البيض هل يجوز؟
ج/ إذا لم يكن فيه تشبه فلا بأس.

س/ المرأة الشابة هل تدخل في الضعفة ؟
ج/ نعم فالنساء كلهن ضعفة.

س/ من قال إن الدفع بمزدلفة بعد نصف الليل جائز وليس خاص بالضعفة؟
ج/ لا، لهم خاصة، أما غيرهم فينبغي البقاء، السنة لغير الضعفة البقاء كما بقي الصحابة رضي الله عنهم مع النبي صلى الله عليه وسلم.

س/ ما حكم رمي جمرة العقبة الكبرى من الخلف؟
ج/ إن سقط الحصى في الحوض فلا بأس ولو من الخلف، المهم أن يقع.

س/ ما حكم المبيت بمزدلفة؟
ج/ من واجبات الحج غالب الليل،وإذا ترك المبيت يلزمه دم إلا المعذور الذي ما تيسر له المجيء تعطل في الطريق من عرفات إلى مزدلفة من غير تفريط فهذا لا حرج عليه.

س/ وقت الانصراف من مزدلفة متى يكون؟
ج/ إذا مضى نصف الليل كفى.

س/ وماذا عن فعل أسماء رضي الله عنها إذا غاب القمر مضت؟
ج/ هذا أفضل إذا تيسر لكن الأحاديث الصحيحة ليس فيه اشتراط غياب القمر رخص لهم بالليل.

س/ إذا الرجل يصلي ست ركعات ثم يجعل الوتر في آخر الليل ثم نام عن الوتر فكيف يصلي الضحى- يعني كيف يقضيه –؟
ج/ يشفع ركعة والحمد لله، يصلي ركعتين.


س/ قيام الليل للنبي صلى الله عليه وسلم هل هو واجب؟
ج/ فيه خلاف قال تعالى: (فتهجد به نافلة لك).










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /15-10-2011, 04:48 AM   #47

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




س/ إذا دفع من مزدلفة إلى الحرم مباشرة؟
ج/ لا بأس، ويؤجل الرمي، سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك،قال السائل: أفضت قبل أن أرمي فقال صلى الله عليه وسلم: لا حرج، في الصحيح.

س/ يطوف الإفاضة في آخر الليل ثم يعود ويرمي؟
ج/ لا بأس لكنه ترك للأفضل.

س/ السجود على الإسفنج هل فيه بأس؟
ج/ لا بأس فيه. – السائل يعتبر مستقر- ما فيه بأس.

س/ ما آخر وقت لرمي الجمرات؟
ج/ غروب شمس اليوم الثالث عشر.

س/ هل الوقوف عند المشعر الحرام في مزدلفة والدعاء حتى يسفر واجب أم مستحب؟
ج/ مستحب كونه يتأخر إلى قبل طلوع الشمس حتى يسفر هذا هو الكمال ولو انصرف في أثناء الليل أجزأ عند جمع من أهل العلم لترخيص النبي صلى الله عليه وسلم للضعفة لكن كونه يبقى حتى يصلي الفجر ويبقى حتى يسفر هذا هو الأفضل، وبعض أهل العلم يراه واجباً على غير الضعفة من الأقوياء لأن هذا من واجبات الحج في حقهم أن يكملوا حتى يقفوا بعد صلاة الفجر.
والظاهر ليس بواجب وأنهم لو انصرفوا في آخر الليل أجزأ.

س/ إذا رمى الشاخص ولم تسقط الحصاة في الحوض؟
ج/ لا يجزئ.

س/ ماذا على من فعل ذلك؟
ج/ عليه دم إذا مضت الأيام وما رمى.

س/ وإذا كان في وقت الحج؟
ج/ يعيد الرمي.

س/ إذا لم يخرج من مزدلفة إلا بعد طلوع الشمس؟
ج/ مكروه ولا شيء عليه.

س/ هل يصل إلى التحريم؟
ج/ محتمل على كل حال ما ينبغي له لأنه تشبه بأعداء الله والأصل في التشبه بهم التحريم، أما إذا غلبه أمر ولم يتعمد شيء أرجو أن لا يكون فيه حرج.

س/ الذي معه نساء يسألون عن التوكيل هل يقال لهم أن يأتوا بالليل؟
ج/ لا يجوز التوكيل إلا عند العجز إما مريضة أو كبيرة السن أو عندها أطفال لا تستطيع تركهم توكل، أما من يخشى من الزحام يرمي بالليل الذي، يخاف من الزحام من النساء وغيرهم يرمي في الليل.

س/ إذا شك هل رمى خمس أو ست ماذا يفعل؟
ج/ يبني على اليقين يجعلها خمس.

س/ هل يجوز تأخير الرمي إلى آخر أيام التشريق؟
ج/ يجوز عند بعض العلماء لكن لا ينبغي لأن الرسول صلى الله عليه وسلم رمى مرتباً وينبغي للمؤمن أن يتأسى بالرسول صلى الله عليه وسلم وهذا هو المشروع.

س/ إذا أخره هل يجزئ؟
ج/ إن شاء الله أنه يجزئ لكنه خالف السنة ويقول العلماء أنه أداء.

س/ إلى متى يكون وقت الرمي بالليل هل هو إلى منتصف الليل أو قبل طلوع الفجر بالنسبة للنساء ومن يخاف الزحام؟
ج/ الوقت قبل طلوع الفجر والليل كله وقت للرمي لكن يرمي قبل طلوع الفجر وإذا طلع عليه الفجر لا يرمي إلا بعد الزوال.

س/ يرمي بعد الزوال عن اليوم الذي فاته ثم عن اليوم الجديد؟
ج/ نعم يرمي عن اليوم الذي فاته ثم عن اليوم الجديد.

س/ من أتى إلى الحج متأخراً فوقف في مزدلفة في أول الليل ثم انطلق بعد ذلك إلى عرفة ووقف بها طول الليل بعد ذلك ذهب إلى منى ورمى جمرة العقبة؟
ج/ ألم يقف بمزدلفة بعد عرفة أو مر بها؟

السائل: لا.

ج/ عليه دم،ذبيحة لأن الوقوف يكون بعد عرفة لا قبلها.

س/ أصحاب الحملات معهم حجاج أقوياء ليسوا من الضعفاء وليس معهم نساء هل يكون حكمهم حكم هؤلاء الضعفاء؟
ج/ الأقرب حكمهم حكم الضعفة لأنهم يتبعون لهم في الركوب.

س/ ما وقت بداية رمي الجمار بعد يوم العيد؟
ج/ بعد الزوال، ومن رمى قبل الزوال لا يجزئ، يرمي بعد الزوال وفي الليل قبل طلوع الفجر.

س/ إذا كان يرمي عن موكله فهل يبدأ عن نفسه أو عن موكله؟
ج/ الأفضل أن يرمي عن نفسه أولا ثم عن موكله وهو الواجب.

س/ هل يرمي في موقف واحد عن نفسه وعن موكله ثم الوسطى ثم العقبة؟
ج/ هذا هو الصواب.

س/ ماذا لو فات شخص الذبح في أيام التشريق ؟
ج/ إذا فاته الذبح بعد أيام التشريق فإن الهدي لا يلزم أن يكون في أيام النحر.

أما الأضحية فإن فات وقتها فاتت السنة.
أما الهدي فيذبح ولو بعد أيام التشريق لأنه واجب عليه.
أما هدي التطوع والأضاحي ينتهي إذا انتهى اليوم الثالث.
أما الهدي الواجب فالواجب ذبحه في أيام النحر الأربع فإن فات صار القضاء واجباً بغروب شمس اليوم الثالث عشر.

س/ أيهما افضل أن يذبح الهدي بنفسه أو يأخذ قسيمة من شركة الراجحي ويذبحوا عنه ؟
ج/ لا، يذبح بنفسه أولى وأحوط وأثبت.

س/ من رمى قبل الزوال أيام التشريق ؟
ج/ عليه أن يعيد،فإن فاتت الأيام عليه هدي ذبح.

س/ إذا كانوا شباباً جماعة هل يخطب بهم أميرهم في الحج بخلاف الإمام ونائبه؟
ج/ المقصود إذا اجتمعوا في خيمة وذكّرَ بعضهم فحسن،يستحب لمن كان له علم يذكر إخوانه في يوم النحر وفي غيره.

س/ قول بعض المشايخ إذا لم يجد مكاناً بمنى يجلس متى انتهت الخيام قياساً على اتصال الصفوف في المسجد هل هو وجيه؟
ج/ ليس له أصل إن وجد مكان وإلا في أي مكان  فاتقوا الله ما استطعتم حتى لو في العزيزية أو مزدلفة يجلس ولا فدية عليه.

س/ المكان الذي يجلس فيه هل يكون على الأرصفة أو في السيارة؟
ج/ لا يجلس في مكان خطر إن تيسر مكان مناسب وإلا يخرج.

س/ من غربت عليه الشمس يوم العيد ولم يطف هل يعود محرماً كما في الحديث؟
ج/ الحديث ضعيف فيه أبو عبيدة مستور الحال لا يحتج به.

س/ بالنسبة لقص الشعر عند النساء عام أم يكفي من مكان واحد ؟
ج/ تعم أطراف الظفائر كل ظفيرة تأخذ منها قليلا وإذا كان منقوضاً تجمعه وتأخذ من أطرافه.

س/ من نسي قص شعره؟
ج/ متى تذكر يقصر.

س/ إذا ورد في الحديث (رخص في ذلك) هل يفهم أن من كان في حاجة يرخص لهم ومن لم يكن في حاجة يحرم عليه؟
ج/ هذه القاعدة إذا رخص لقوم دون قوم فإن الرخصة تخص من رخص لهم كالترخيص للضعفة في مزدلفة،احتج أهل العلم على أن غير الضعفة لا يجوز لهم الإنصراف إلا بعد الإسفار.

س/ غير الضعفة في مزدلفة هل يقال بقاؤهم واجب لقول أسماء رضي الله عنها رخص رسول الله  للضعن،هل يفهم من ذلك أن غير الضعن ومن كان تبعاً لهم يحرم عليه الذهاب ؟
ج/ محل نظر،لكن هذا هو الأصل، لكن جاء نصوص تدل على التسامح في هذا بعض الشيء لأن الزحام وكثرة الناس تعطي قوة الرخصة،وإن الضعفة ما رخص لهم إلا من أجل المشقة فإن جاءت المشقة جاء العذر فإذا جاءت الشدة جاء التيسير  إن مع العسر يسراً  والناس في الأقات الأخيرة فيها زحام شديد،ومشقة لو جلس الناس كلهم حتى الأسفار.

س/ ما هو آخر وقت للذين يجلسون في العزيزية في النهار ويرجعون إلى منى في الليل؟
ج/ إذا وجدو مكان في منى لزمهم الجلوس في منى،أما إذا لم يجدوا مكان لم يلزمهم الذهاب إلى منى في الليل يبيتون في محلهم قد يعرض بعضهم نفسه للخطر يبيت في الطرقات وبين السيارات والخيام وهذا خطر عليه.

س/ بعض الحملات لهم مكان في العزيزية ولهم مكان في منى فإذا جاء النهار ذهبوا إلى العزيزية وإذا جاء الليل ذهبوا إلى منى؟
ج/ لا بأس لكن الأفضل بقاءهم في منى نهاراً وليلاً كما بقى النبي  يذهب للعزيزية للذي عنده مكان.

س/ إذا جاء منى ساعتين؟
ج/ الأصل البقاء غالب الليل لكن إذا تأحر لعذر شرعي من زحام الطريق فهو معذور إذا تعطلت السيارة أو ازدحم الطريق.

س/ ماهو ضابط العذر؟
ج/ إذا عجز عن المجيء.

س/ شخص ترك طواف الوداع ومضى عليه عام؟
ج/ عليه دم يذبح في مكان الفقراء.

س/ إذا فعل الحاج اثتين من ثلاث هل يحل له النساء؟
ج/ بقاء تحريم النساء باق حتى يكمل يطوف ويسعى إن كان عليه سعي مع الرمي والحلق مع التقصير.

س/ إذا قالت المرأة أنا أريد أن أقصر شعر رأسي في غير الحج،فهل يستدل بأن النبي  أمرهم بقص الشعر في الحج فيكون مقدار التقصير مقدار أنملة كما جاء عن النبي  ؟
ج/ الرسول  أمرهم بالتقصير،أما قدر أنملة فهو من كلام الفقهاء ـ بعض العلماء ـ والنبي  أمر بالتقصير، والتقصير قدر أنملة ونحوها، يعني أطراف الشعر هذا معنى التقصير للرجل والمرأة جميعاً، أما الرجل فالحلق أفضل في حقه أما المرأة فرأسها زينة لها فالواجب عليها التقصير لا الحلق.

س/ رجل في طائرة لم يسمع النداء بأن الطائرة بالقرب من الميقات فإذا بالطائرة تنزل في مطار جدة ولبى في المطار لغفلته عن النداء؟
ج/ عليه دم يذبح في مكان الفقراء وإن لم يسمع النداء، فإن لم يسمع النداء ليس عليه إثم لكن عليه دم لترك الواجب.

س/ إذا وكل شركة الراجحي للذبح عنه؟
ج/ لا بأس إن وكل من يذبح عنه سواء الراجحي أو غيره.

س/ إذا لم يلبي في المطار وذهب إلى رابغ يكفي؟
ج/ يرجع إلى المكان الذي جاء منه.

س/ لكن يقول رابغ أسهل لي؟
ج/ يرجع إلى الميقات الذي وجب عليه فيه الإحرام والرسول  قال: (هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن ممن أراد الحج أو العمرة) وهو أقرب على هذا الميقات.

س/ المريض له عذره مثل الرعاة في تأخير الرمي؟
ج/ لا حرج على المريض إن أخر الحادي عشر مع الثاني عشر.

س/ الصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي سواء أكان فريضة أو نافلة أو خاص بالفريضة ؟
ج/ الحديث عام.

س/ إذا كان ساكن في مكة شهراً فهل الأفضل له السنن أن يصليها في بيته أو في المسجد مثل شهر رمضان ؟
ج/ الأفضل للصلاة في البيوت وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم وهو في المدينة قال صلى الله عليه وسلم: (أفضل الصلاة للمرء في بيته إلا الصلاة المكتوبة) وهذا يعم الوتر والتراويح وغيرها لكن النبي صلى الله عليه وسلم خاف من أن تفرض عليهم صلاة الليل ولما توفي جمع عمر رضي الله عنه الناس وأمر أبي أن يصلي التراويح لأن الأمر بالصلاة لما توفي النبي صلى الله عليه وسلم أمن.

س/ التطوعات المطلقة هل الأفضل في البيت أم في المسجد إذا لم يكن من أهل مكة ؟
ج/ الأفضل في البيت إلا ما شرع له الجماعة كالتراويح وصلاة الكسوف وصلاة الاستسقاء هذه تصلى في المسجد أو في المصلى.

س/ إذا أخر طواف الإفاضة إلى يوم السادس عشر هل عليه شيء ؟
ج/ لا، ليس عليه شيء يؤخرها حتى في محرم ليس عليه شيء، لكن بعض العلماء قال: إذا أخره من ذي الحجة فعليه دم، لكنه قول ضعيف لكن المسارعة أفضل في أيام الحج لكن إذا أخره إلى محرم أو صفر فلا شيء عليه.

س/ مضاعفة الصلاة في المسجد الحرام هل يشمل المسجد أو يشمل الحرم كله؟
ج/ يشمل الحرم كله،أما المدينة تختص بالمسجد النبوي.

س/ الحائض والنفساء إذا لم تطف طواف الإفاضة وخافت على الرفقة تقاس على التحلل بالإحصار؟
ج/ ليس عندها أحد يبقى معها حتى تطوف؟

السائل: لا يوجد عندها أحد.

ج/ قال بعض أهل العلم إنها تتحفظ وتطوف للضرورة كما يختاره شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله وإن أمكن أن تذهب معهم وترجع فهو أحوط خرجا من خلاف الأكثر لقوله صلى الله عليه وسلم: (أحابستنا هي) لما قالوا إن صفية قد حاضت فلما قالوا إنها قد طافت طواف الإفاضة قال: اخرجوا، إن تيسر بقاؤها فهو أحوط أو عودتها فهو أحوط أما إذا اضطرت فإنها تطوف على حالها تتحفظ أو تطوف على حالها للضرورة.

س/ أما تقاس على المحصر فتتحلل؟
ج/ المحصر له أحكام أخرى هذه أدت أعمال الحج لم يبق لها إلا هذا الطواف.

س/ إذا كان الحاج مثل عروة بن المضرس لم يطف طواف القدوم بل ذهب إلى عرفة ثم مزدلفة ثم منى لرمي جمرة العقبة ثم أراد الذهاب إلى مكة وهو محرم فهل يضطبع ويرمل؟
ج/ إذا كان هذا هو طوافه الأول ولم يطف عند قدومه فإنه يضطبع ويرمل.

س/ ما مشروعية الاشتراط؟
ج/ مثل ما قال النبي صلى الله عليه وسلم لضباعة بنت الزبير: "حجي واشترطي".

س/ هل الاشتراط لمن هو خائف أم لمن؟
ج/ الأفضل لمن ليس بخائف أن لا يشترط، لكن حوادث السيارات والطرق كثيرة فإن قاله احتياطاً فهو حسن.

س/ هل نحر الهدي في غير الحرم خاص بالمحصر؟
ج/ نحر المحصر في مكان إحصاره سواء كان في الحرم أو خارجه، ينحر هديه في مكانه أما الهدي المتعلق بالحج والعمرة كله يكون في الحرم  هدياً بالغ الكعبة.

س/ هل يكون حديث الحجاج مقيد بحديث صلح الحديبية؟
ج/ نعم حديث الحجاج مقيد بحديث صلح الحديبية.

س/ هل من فاته الحج يكون عليه دم واجب؟
ج/ ذبيحة مثل دم التمتع سبع بدنة أو سبع بقرة أو رأس من الغنم.





المصادر

الإسلام سؤال وجواب

صيد الفوائد

موقع الحج والعمرة

موقع مناسك

موقع وذكر

الموقع الرسمي لسماحة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين

موقع الإسلام الدعوي والإرشادي

سؤال وجواب من كتاب الحج

من شرح بلوغ المرام لسماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله

إعداد محمد بن عبدالله الهبدان



أتمنى أن أكون قد وفقت في هذا الموضوع

وشكراً لكل من تابع الموضوع


بنت النيل ( تاتى )










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /25-10-2011, 07:43 AM   #48


مشرفه سابقه
 
الصورة الرمزية المحبة لدينها

المحبة لدينها غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 24-5-2007
 رقم العضويـة : 338
 نوع الإعاقة : اعاقه حركيه و لله الحمد
 الجنس : انثى
 الجنسية : ليبية
 الإقامة : ليبيا
 مجموع المشاركات : 13,802
 بمعدل : 2.66 في اليوم
 آخر زيارة : 13-08-2013 (03:59 AM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




جزاك الله الجنة










من مواضيع المحبة لدينها في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /26-10-2011, 09:01 PM   #49

لؤلؤة التحدي
 
الصورة الرمزية الدانه

الدانه غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 14-11-2008
 رقم العضويـة : 3379
 نوع الإعاقة : شلل اطفال
 تاريخ ميلاد طفلي : -
 المهنة : اعمل بالحاسب الالي بقطاع حكومي
 الجنس : انثى
 الجنسية : سعودية
 الإقامة : السعودية
 مجموع المشاركات : 8,488
 بمعدل : 1.83 في اليوم
 آخر زيارة : 02-03-2012 (07:35 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




بارك الله فيك واثابك









من مواضيع الدانه في المنتدى








التوقيع

علمت.. نفسي.. بنفسي.. حتي صرت .. لنفسي.. تلميذا.. ومعلماََ..!؟
  رد مع اقتباس
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ
قديم منذ /02-11-2011, 03:29 PM   #50

البتول2 سابقا
 
الصورة الرمزية ~ بنت النيل ~

~ بنت النيل ~ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 28-3-2008
 رقم العضويـة : 1756
 نوع الإعاقة : الحمد لله
 الجنس : انثى
 الجنسية : مصرىة
 مجموع المشاركات : 5,054
 بمعدل : 1.04 في اليوم
 آخر زيارة : 27-06-2021 (04:16 PM)

رد: وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِ




المحبة لدينها

الاخت الدانه

شكراً لكن

وجزانا الله وإياكن










من مواضيع ~ بنت النيل ~ في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ارْبَعَة نَصَائِح لـــ تَكُوْن مُشَجِّع مُحْتَرَم وَعَلَى خُلُق الأميرٍه الحلوٍه قسم آخر الأخبار 2 22-03-2011 12:20 AM
الْحَمْدُ لِلَّهِ عَلَى كُلِّ حَالٍ عهد قسم التوحــــد العام 7 24-02-2010 02:42 AM


منتـديـات تحــدي الإعـاقـه .. السنة 15، اليوم 166


Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 09:27 AM.
مختارات تقبل طفلك بكل ما فيه حتى تعرف كيف تتعامل معه بشكل يتناسب مع حالته ويساعده على التقدم

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات تحدي الإعاقة - تصميم شركة المودة