عدد مرات النقر : 1,321
عدد  مرات الظهور : 7,587,551

منتديات تحدى الإعاقة
العودة   منتـديـات تحــدي الإعـاقـه > ألاقســـام الطبيــة > العلاج الطبيعي والوظيفي
عضوية جديدة
مختارات الكشف الدوري للكلي مهم جدا لمصابي الحبل الشوكي
لكل من فقد كلمة مروره او يجد صعوبه في دخول المنتدي يمكنكم التواصل مع الإداره بالضغط علي  (الاتصال بنا)  

البحث في منتـديـات تحــدي الإعـاقـه
     

إضافة رد
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /17-01-2008, 12:19 AM   #1


 
الصورة الرمزية salo_spain

salo_spain غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 23-11-2007
 رقم العضويـة : 1183
 نوع الإعاقة : nothing
 المهنة : phth
 الجنس : انثى
 الجنسية : سوريه
 الإقامة : saudia
 مجموع المشاركات : 1,375
 بمعدل : 0.35 في اليوم
 آخر زيارة : 24-07-2013 (05:47 PM)

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى salo_spain
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي






الطريقة المستخدمة العلاج الفيزيائيتعريف: هي عبارة عن وسائل تستخدم لإحداث استجابات علاجية في النسج، و تتضمن: الحرارة ، البرودة، الماء، الصوت، الكهرباء، الموجات الصادرة عن الحقل الكهرومغناطيسي التي تتضمن الأشعة تحت الحمراء والأشعة فوق البنفسجية و الأمواج القصيرة و الأمواج الميكروية .
كل الوسائل السابقة تعتبر معالجات مساعدة و ليست بحد ذاتها طرق تؤدي إلى الشفاء.
يمكن تقسيم الوسائل السابقة بطريقة أخرى اعتماداً على تأثيراتها و ذلك كما يلي :
[وسائل حرارية : وتتضمن وسائل الحرارة السطحية و الحرارة العميقة و البرودة إضافة إلى المعالجة المائية التي تعتبر أحد وسائل الحرارة السطحية إضافة إلى ما تمتلكه من تأثيرات فيزيولوجية مفيدة تتعلق بخواص الماء. <وسائل التنبيه الكهربائي : التي تتضمن التنبيه الكهربائي التسكيني و التنبيه الكهربائي المستخدم للوقاية من الضمور العضلي. <>وسائل ميكانيكية : و التي تتضمن المساج و الشد الرقبي و القطني و التحريك المنفعل المستمر CPM . [*]وسائل إضافية : مثل الليزر و استخدام التنبيه الكهربائي و الأمواج فوق الصوتية لتشريد بعض الأدوية. [/list]قبل البدء بتفصيل هذه الوسائل لابد من ذكر بعض الملاحظات حول وصف هذه الوسائل بشكل عام، فعندما نقوم بوصف أحد هذه الوسائل لابد من أن نتذكر العناصر التالية :
الاستطباب والتشخيص، الوسيلة المستخدمة، مكان التطبيق، الشدة، المدة، التواتر ،فمثلاً اختيار الوسيلة الحرارية المناسبة يتعلق بالعديد من العوامل أهمها: النسيج المراد تطبيق الوسيلة عليه، عمق الحرارة المراد الوصول إليه، شدة الحرارة، شكل جسم المريض و كمية النسيج الشحمي، وجود أمراض مرافقة(خباثات أو إصابة وعائية ....)، وجود أجهزة أو معدن ضمن جسم المريض، عمر المريض (قبل سن نضوج المشاش )، الجنس (المرأة الحامل) .
الحرارة : عادة تقسم الوسائل الفيزيائية التي تؤدي إلى إحداث حرارة إلى قسمين: الوسائل الحرارية السطحية مثل الكمادات الحارة و شمع البرافين و الأشعة تحت الحمراء و مغطس الماء الساخن، و الوسائل الحرارية العميقة مثل الأمواج فوق الصوتية و الأمواج القصيرة و الأمواج فائقة القصر(الميكروية).
يمكن تلخيص التأثيرات الفيزيولوجية للحرارة الناجمة عن الوسائل الفيزيائية فيما يلي :
1)التأثيرات الهيموديناميكية :ازدياد الجريان الدموي يؤدي إلى زيادة نقل الغذاء و الكريات البيض و الأضداد إلى مكان الالتهاب و زيادة نقل الفضلات من مكان الالتهاب لذل فهي تساعد على تسريع الالتهاب المزمن إلا أن ذلك قد يكون السبب الذي يؤدي إلى ازدياد الالتهاب الحاد أو النزف أو الوذمة .
2)التأثيرات العصبية العضلية: بالخلاصة تؤدي إلى زيادة سرعة النقل عبر الألياف العصبية
3)التأثيرات على المفاصل و الأنسجة الرخوة :ازدياد مرونة الأوتار، زيادة نشاط خميرة الكولاجيناز، إنقاص يبوسة المفصل ، وقد وجد أن استعمال كلا الحرارة و التمطيط يزيد من قابلية الأوتار على التمطط أو بمعنى آخر مرونة الأوتار أكثر مما لو استخدم أحد كلتا الوسائل على حدة .
4)تأثيرات أخرى : تخفيف الألم حيث أن التوسع الوعائي يؤدي إلى نقص الألم الناجم عن نقص التروية كما أنه يساعد على التخلص من الفضلات التي تحتوي على مواد تزيد الحساسية للألم كما أنها تؤدي إلى إفراز الاندورفينات الداخلية ، إرخاء عام
بناءً على هذه التأثيرات فإن استعمال الحرارة بشكل عام يتم في الحالات التالية :
  1. <LI dir=rtl>الحالات العضلية الهيكلية (التهاب الأوتار، التهاب غمد الوتر، التهاب الأجربة ، التهاب المحفظة....الخ ) <LI dir=rtl>الألم: كل الحالات المؤلمة تقريباً طبعاً عدا الناجمة عن التهاب حاد أو رض حاد <LI dir=rtl>التهاب المفصل المزمن <LI dir=rtl>التقفعات المفصلية Contracture . <LI dir=rtl>إرخاء العضلات .
  2. الالتهاب المزمن
طبعاً هذا بشكل عام و هناك حالات خاصة يستعمل فيها وسائل خاصة تتعلق بالإصابة و الوسيلة.
أما مضادات استطباب أو المحاذير لاستخدام الحرارة بشكل عام هي ما يلي :
[>الرض و الالتهاب الحاد <>ضعف الدوران (نقص التروية المحيطية) <LI dir=rtl>الحالات النزفية <>الوذمة <l>الندبات الكبيرة <>نقص الحس[*]الخباثات مع تذكر أن ذلك ينطبق فقط على الحالات المحدودة لمنع زيادة الجريان الدموي وبالتالي المساعدة على انتشار الورم في الحالات التي يكون فيها المريض غير قادر على التعبير عن وجود ألم أو حس حرق .[/list]وسنذكر بعض ميزات الوسائل الحرارية الشائع استعمالها في الطب الفيزيائي :
وسائل الحرارة السطحية: لا ننسى أن المستوى الذي تصل إليه هو الجلد و النسيج الشحمي تحت الجلد. وأن أهم ما تستخدم في التهاب المفاصل التنكسي، الداء الرثياني، ألم الرقبة ، ألم أسفل الظهر، متلازمة الألم العضلي، الحالات العضلية الهيكلية المختلفة

1.الكمادات الحارة:
الطريقة المستخدمة العلاج الفيزيائيوهي عبارة عن غلاف قماشي يحتوي على مادة ثاني أوكسيد السيليكون التي تتميز بأنها تحافظ على الحرارة لفترة تزيد عن 30 دقيقة بعد تسخينها الذي يتم عن طريق غمسها في حمام تسخين درجة حرارته حوالي 74ْم . الحرارة الناجمة عن الكمادات عادة تكون رطبة، وقد بينت التجارب أنه يحد ارتفاع في حرارة النسج على عمق ا سم حوالي 3,3ْم وعلى عمق 2 سم 1,3ْم بعد تطبيقها لمدة 30 دقيقة و التي هي مدة التطبيق
بشكل عام و قد وجد حدوث ارتفاع حوالي 2و1ْ م في درجة حرارة مفصل الركبة .
يجب عدم جعل المريض يتمدد على الكمادة و إنما توضع فوق المنطقة المراد تسخينها و ذلك لتجنب حدوث
حروق و رغم ذلك يجب مراقبة جلد المريض عدة مرات أثناء تطبيقها لأنها تعد من أكثر الوسائل الفيزيائية التي
تسبب الحروق للمرضى.
يوجد عدد من الأشكال و الحجوم لهذه الكمادات وذلك لكي تناسب المناطق المختلفة من الجسم
2. الكمادات المسخنة Heating Pads : حيث يوجد نوعان الأول الكمادات الكهربائية و الثاني التي تعتمد على مرور
سائل ساخن عبرها مثل الماء .
الكهربائية يمكن السيطرة فيها على التيار الكهربائي و بالتالي تنظيم درجة الحرارة و التي عادة تبدأ من مستوى 52ْ م
وتزداد حسب الرغبة . المحاذير العامة للحرارة مع الانتباه إلى أنه يوجد خطر حدوث صدمة كهربائية خاصة عند
استعمال الكمادات الكهربائية مع منشفة رطبة .
3.الأشعة تحت الحمراء Infra Red أو الحرارة الإشعاعية Radiant Energy : الطريقة المستخدمة العلاج الفيزيائيحيث أنها تصدر عن أي جسم درجة حرارته فوق الصفر المطلق ، و الأشعة تحت الحمراء جزء من الحقل الكهرومغناطيسي ذو طول الموجة الطويلة و منخفض التواتر و هناك نوعان منها :المضيئة (770 نانومتر-1500 نانومتر ) و الغير مضيئة (1500 نانومتر-12500 نانومتر ) وقد لوحظ بالتجارب ارتفاع درجة حرارة النسج بمقدار1,3 درجة مئوية على عمق 3 سم عادة يستخدم لذلك مصباح خاص يؤدي إلى صدور هذه الأشعة.
إن ما يحدد شدة الحرارة الناجمة عنها هو المسافة التي يوضع بها المصباح عن سطح الجسم و كذلك الزاوية التي
يوضع فيها، حيث أن شدة الحرارة تتناسب عكساً مع مربع المسافة عن الجسم كما أن الحرارة تكون أعظمية عندما
يكون المصباح عمودياًعلى الجسم، المسافة عادة تتراوح بين 30-60 سم حسب شدة الحرارة المراد الحصول عليها.
إن الحرارة الناجمة عن الأشعة تحت الحمراء تكون جافة و ما يميزها عن الكمادات أنها أفضل للمناطق الموجود فيها
نواتئ عظمية بحيث أنها تتوزع الحرارة بشكل متساوي على المنطقة كما أنها تستعمل للمرضى الذين لا يستطيعون تحمل
وزن الكمادة فوق جسمهم أو الذين لا نريد ترطيب المنطقة لديهم (بسبب جرح أو التهاب ....).
إضافة إلى المحاذير العامة لاستخدام الحرارة يوجد محاذير خاصة بالأشعة تحت الحمراء و هي المرضى الذين لديهم
حساسية للضوء Photosensitivity أو جفاف الجلد و لا ننسى أنه من الأفضل تغطية شعر و عيون المريض المراد تطبيق
الأشعة تحت الحمراء على منطقة قريبة من الوجه
4. المعالجة بالغاز Fluid therapy : وهي أحد وسائل الحرارة السطحية الجافة التي تعتمد على نظام غزي صلب يطبق
عليه ظاهرة تدعى Fluidization مما يؤدي إلى سلوكه كغاز متغاير التركيب و ذو لزوجة منخفضة، هذه الطريقة تمتلك
ميزة التدليك الذي يحدثه المزيج الغازي المتحرك بسرعة إضافة إلى تمكن المريض من القيام بتمارين المدى الحركي
بحرية، يمكن التحكم بدرجة الحرارة و بسرعة حركة الغاز و الحرارة عادة تتراوح بين 46-49ْ م و يمكن تخفيف سرعة
حركة الغاز في المناطق الحساسة، نفس المحاذير العامة للحرارة تطبق هنا كما يجب تجنب المناطق الحاوية على جروح
مفتوحة لمنع حدوث العدوى .
5.شمع البرافين : عبارة عن خليط من شمع البرافين مع زيت معدني بنسبة 1:6 أو 1:7 و يسخن ثم يطبق على الجسم
فيحافظ على الحرارة في المنطقة المطبق عليها و يجب أن نتذكر أنه ليس لهذه الطريقة أي ميزة عن كونها أحد الوسائل
الحرارية حيث لا يوجد أي تأثير إضافي علاجي بسبب شمع البرافين أو الزيت المعدني .
و إن بقاء طبقة رقيقة من البرافين الغير منصهر على جدار الحوض يشير إلى أن درجة الحرارة مناسب هناك عدة طرق
لتطبيقه على الجسم منها طريقة الغمس عدة مرات ثم وضع الطرف في كيس للمحافظة على الحرارة للمدة المطلوبة، أو
طريقة الطلاء حيث تستخدم الفرشاة لطلاء المناطق التي يصعب غمسها ضمن الحوض مثل أسفل الظهر أو الناحية الرقبية،
مدة التطبيق عادة حوالي 30 دقيقة و ما يميز هذه الوسيلة أنها تصل إلى المناطق بين الأصابع أو الطيات مثل اليدين و
القدمين كما أنه يمكن أن تشكل نوعاً من التسلية للأطفال بما فيها من ترفيه أثناء تطبيقها.
إضافة إلى المحاذير العامة لاستخدام الحرارة فإنه يفضل عدم استخدام شمع البرافين على المنطق التي فيها جروح
مفتوحة أو التهاب لما يحمله ذلك من خطورة للانتان للمريض و للمرضى الآخرين.
وسائل الحرارة العميقة :

1.الأمواج القصيرة و الأمواج الميكروية: وهي عبارة عن أمواج تولد عن طريق جهاز خاص، وكل ما ينطبق على الأمواج القصيرة ينطبق على الأمواج الميكروية و لأن استخدام الأمواج الميكروية قل كثيراً في الآونة الأخيرة فإننا سنتكلم عن الأمواج القصيرة.
عندما نريد تسخين مناطق عميقة من الجسم نلجأ لاستخدام الأمواج القصيرة حيث أن التجارب أثبتت بأن درجة العضلات لدى أشخاص لديهم طبقة نسيج شحمي أقل من1 سم ارتفعت حوالي 9ْم بينما الذين لديهم نسيج شحمي أكثر من 2 سم كان الارتفاع فقط حوالي 5 سم.
تستخدم الأمواج القصيرة في كل الحالات التي تستخدم فيها الحرارة السطحية و التي نريد الحصول على حرارة أكثر عمقاً خاصة المفاصل العميقة مثل مفصل الورك أو المناطق التي يوجد فيها طبقات سميكة من العضلات ومعظم الحالات العضلية الهيكلية المزمنة .
إضافة إلى المحاذير العامة لاستخدام الحرارة يوجد محاذير خاصة بالأمواج القصيرة مثل وجود جسم معدني ضمن أو على سطح جسم المريض (المجوهرات، ناظم الخطا القلبي، لولب منع الحمل، أدوات التثبيت) لأنه نظرياً يمكن أن يؤدي وجود المعدن إلى ارتفاع الحرارة بشدة قرب المعدن بالتالي تأذي النسج القريبة، كما أن ناظم الخطا القلبي يعد مضاد استطباب مطلق لأن الأمواج القصيرة قد تؤثر على عمله. إضافة للمعادن فإن العدسات اللاصقة يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع حرارة مكانها، كما يجب تجنب استخدام الأمواج القصيرة قرب الرحم الحامل أو رحم المرأة أثناء الدورة الشهرية و كذلك قرب مناطق النمو العظمي التي لم تنضج بعد .
2.الأمواج فوق الصوتية U.S. :
الطريقة المستخدمة العلاج الفيزيائي وهي أمواج تنتج عن طريق جهاز خاص شبيه بالجهاز المستعمل بالتشخيص الشعاعي إلا أن التردد المستخدم هنا مختلف تماما".
عادة يستفاد من هذه الأمواج في الطب الفيزيائي بتأثيرين من تأثيراتها الأول هو التأثير الحراري العميق الذي ينجم عن امتصاص النسج العميقة للطاقة الناجمة عن الاهتزاز ثم تظاهرها بشكل حراري، أما التأثير الثاني فهو ميكانيكي بما تنتجه هذه الأمواج من تحريك ميكروي لذرات المادة المستخدمة فيها.
عند تطبيق هذه الأمواج هناك عدد من القياسات التي يمكن تعديلها من أجل الحصول على تأثير مثالي : 1- التواتر حيث عادة يستخدم في الأجهزة تواترين 1و 3 ميغاهرتز ، وكلما كان التواتر أخفض كان التأثير الناجم أعمق لذلك نستخدم الـ 1 ميغاهرتز للحالات التي نريد الحصول على تأثير حراري أكثر عمقاً ، 2- الاستمرارية : حيث أنه من الممكن استخدام الأمواج بشكل مستمر طوال فترة المعالجة المقررة و هذا ما يدعى بالشكل المتواصل أو أن تستخدم بشكل متقطع أي أن تتولد لفترة و تتوقف لفترة بحسب النسبة التي نريدها 10-20-30 % ....... وكلما نقصت النسبة كان التأثير الحراري أقل و عندها يكون التأثير الميكانيكي هو المطلوب، 3- مدة التطبيق عادة تتراوح بين 5-10 دقائق.
هناك طريقتان أساسيتان للتطبيق إما التطبيق المباشر باستخدام مادة ناقلة عبارة عن جيل خاص أو عن طريق الماء وذلك بوضع المجس ضمن الماء المغمور فيه الطرف المراد معالجته للاستفادة من خواص الماء في توزيع الأمواج بشكل متساوي على كامل السطح.
تستطب الأمواج فوق الصوتية في كل الحالات التي تستخدم فيها الأمواج القصيرة مع أفضلية في حالات التهاب الأوتار (التهاب الكم الوترية، مرفق التنس، التهاب المحفظة المفصلية) أو التهاب الأجربة Bursitis أو تمطط الأربطة أو في الحالات التي يتوقع فيها حدوث ندبات أو التصاقات لما تمتلكه من تأثير ميكانيكي إضافة إلى التأثير الحراري، كما ذكرت بعض الدراسات فائدة من استخدام ال U.S. في حالات الحثل الودي الانعكاسي لما له تأثير يساعد على تخفيف الوذمة في هذه الحالات.إضافة إلى المحاذير العامة لاستخدام الحرارة هناك محاذير خاصة بالـ U.S. وهي استخدامه قرب الدماغ أو العينين أو الأعضاء التناسلية أو قرب الرحم الحامل أو رحم المرأة أثناء الدورة الشهرية وكذلك قرب ناظم الخطا القلبي أو قرب النخاع الشوكي عندما لا يكون محمياً (مثل المريض المجرى له خزع صفائح)، وفي حالات الخباثات و عند مناطق النمو العظمي الغير ناضجة وفي المناطق القريبة من المفاصل الاصطناعية .

البرودة Cryotherapy : كل وسائل البرودة تعد سطحية و لابد في البداية التكلم عن التأثيرات الفيزيولوجية للبرد Cold
  1. التأثيرات الهيموديناميكية : تقبض وعائي في أوعية الجلد مباشرة بعد تطبيقه، توسع وعائي انعكاسي متأخر، إنقاص الالتهاب الحاد
  2. التأثيرات العصبية العضلية : بطأ النقل العصبي، إنقاص التعب العضلي، إنقاص مؤقت للتشنجية spasticity .
  3. التأثير على المفاصل و النسج الرخوة: زيادة يبوسة المفصل، نقص مرونة الأوتار، نقص نشاط خميرة الكولاجيناز.
  4. تأثيرات أخرى : إنقاص الألم، إرخاء عام
بناءً على هذه التأثيرات فإن استعمال البرودة في الطب الفيزيائي يكون في الحالات التالية : الإصابات العضلية الهيكلية الحادة (مثل الوثي Strain or Sprain، التهاب الأوتار ، التهاب غمد الوتر، التهاب الأجربة Bursitis ، التهاب المحفظة المفصلية)، الألم اللفافي العضلي Myofascial Pain ، بعد بعض التداخلات الجراحية العظمية خاصة التي نتوقع بعدها حدوث وذمة، أحد وسائل تدبير التشنجية Spasticity ، المعالجة الإسعافية للحروق الصغيرة .
المحاذير العامة التي يجب الانتباه إليها عند وصف البرودة هي كما يلي : عدم تحمل البرد، نقص التروية الشريانية، نقص الحس، بعض الأمراض المتعلقة بالبرودة مثل داء رينو و الحساسية للبرد .
أشكال المعالجة بالبرودة :
  1. <LI dir=rtl>الكمادات الباردة :تشبه الحارة مع اختلاف درجة الحرارة حتى أنه في الآونة الأخيرة أصبح متوفراً كمادات تستعمل بالشكلية الحار والبارة حسب الوسط الذي توضع فيه قبل تطبيق المعالجة . مدة التطبيق عادة بين 20-30 دقيقة <LI dir=rtl>مساج الثلج : وهو أن يجرى مساج للمنطقة المراد تطبيق البرودة عليها بواسطة قطعة من الثلج تمسك بمنشفة و تطبق مباشرة على جلد المريض بحركات دائرية متراكبة لمدة بين 5-10 دقائق وهنا نستفيد من تأثير المساج إضافة إلى تأثير البرودة و أفضل ما تستخدم في حالات التهاب الأوتار خاصة السطحية في المرحلة الحادة، ولا ننسى بأنه ليس من السهل تطبيق مثل هذه الطريقة على مرضانا لما قد تسببه من انزعاج إضافة إلى صعوبة تفهم المرضى أنه على الرغم من أنهم ينصحون بتجني البرد ومع ذلك نستعمل الثلج لعلاجهم، هنا في البداية يشعر المريض بحس حرق خفيف جداً ثم حس وخز ثم حس خدر و تسكين للألم و لابد من شرح ذلك للمريض بوضوح لتسهيل عملية تقبله لهذه الطريقة . <LI dir=rtl>وحدة المعالجة بالضغط والبرودةCryotherapy Compression Unitو تتألف من كم يمر من خلاله ماء بارد بشكل دوراني ويمكن أن ينفخ من أجل تطبيق ضغط على المنطقة المراد علاجها، يستخدم بشكل أساسي بعد أذيات الجهاز العضلي الهيكلي الحادة المترافقة مع توذم في الأنسجة الرخوة و بعد بعض العمليات العظمية .
  2. البخاخ المبرد :وهو عبارة عن بخاخ يستخدم بشكل خاص قبل إجراء تمطيط لبعض الحالات الخاصة مثل الألم اللفافي العضلي ومتلازمات الألم العضلي الغير مترافقة مع أذيات أخرى، وهنا نستفيد من التأثير السكن المباشر و الآني لهذا البخاخ من أجل القيام بالتمطيط المناسب الذي عادة لا يمكننا الوصول إليه بسبب ألم المريض، المادة المستخدمة هي :Fluori Methane الذي حل محل المادة التي كانت تستعمل في الماضي وهي Ethyl Cloride القابلة للاشتعال بشدة
المعالجة المائية : تعرف بأنها عبارة عن تطبيق خارجي للماء الساخن أو البارد لمعالجة الأمراض .
الشكل الرئيسي لها هو الأحواض المائية الحاوية على مضخة Whirlpool والتي تتوفر بقياسات مختلفة من حوض كبير لكامل الجسم حتى حوض معالجة الطرف العلوي، أهم ما تستخدم في بعض الأمراض المفصلية الالتهابية (داء رثياني، التهاب فقار لاصق)و تحدادت المفاصل خاصة المتعددة وكذلك تستعمل من أجل تنضير الجروح الناجمة عن الحروق، عادة تكون درجة الحرارة بين 35-38ْم ونستفيد من خواص الماء في تسهيل حركة الأطراف ضمنه مما يساعد على إجراء التمارين و الحركات المطلوبة ، كما يمكن تطبيق المساج من خلال المضخة المزود بها الحوض المائي إضافة إلى إمكانية تطبيق الـU.S. لبعض مناطق الجسم .
هناك شكل خاص من المعالجة المائية يدعى حمامات التضاد Contrast Bath وهي عبارة عن غمس الطرف المراد علاجه ضمن ماء درجة حرارته 42-45ْم ثم غمسه مباشرة في ماء درجة حرارته 8-12ْم بحيث يوضع في الماء الساخن لمدة 10 دقائق ثم بشكل متناوب بين البارد و الساخن دقيقة إلى 4 دقائق حتى نصل إلى مدة مجموعها 30 دقيقة مع الانتباه إلى أن يكون الطرف في الماء البارد في النهاية، هذه الطريقة نظرياً تعمل على تقوية المقوية الوعائية و قد تؤدي إلى إنقاص الوذمة وقد تكون مفيدة في بعض الأمراض المفصلية الالتهابية و بعض متلازمات الألم العضلي الهيكلي و في الحثل الودي الانعكاسي مع الانتباه إلى أنه يجب عدو استخدامها لدى المرضى الذين يعانون من مشاكل قلبية وعائية والمرضى الذين لا يتحملون الحرارة أو البرودة .

التنبيه الكهربائي :وهو بحث واسع و بحاجة إلى تفصيل كبير و لكن من أجل التبسيط يمكن تقسيمه إلى 3 أنواع :
1) التنبيه التسكيني .
2) التنبيه للإصابات العصبية العضلية .
3) التنبيه العلاجي .
و أهم ما يهمنا هنا هو التنبيه التسكيني لأن باقي أنواع التنبيه ما يزال عليها جدال و حتى الآن الدراسات لم تتوصل بشكل قاطع إلى إثبات فائدته بشكل أكيد .
التنبيه الكهربائي التسكيني : وهو عبارة عن استعمال تيار كهربائي منخفض التوتر من أجل تسكين الألم، ويوجد عدد من أشكال و تواترات التيارات الكهربائية المستعملة في أجهزة العلاج الفيزيائي من أجل التسكين، إلا أن الشكل الذي ثبتت فاعليته و فائدته بشكل واضح من خلال الدراسات المجراة عليه حتى الآن دون أن يكون له تأثيرات جانبية هامة هو التنبيه الكهربائي العصبي عبر الجلد
Transcutaneous Electrical Nerve Stimulation أو بالاختصار TENS .الطريقة المستخدمة العلاج الفيزيائي
و للتنس عدد من الأشكال ذلك حسب التواتر و عرض وسعة الموجة و هذا يختلف من جهاز إلى آخر، إلا أنه بشكل عام يقسم إلى شكلين أساسيين : عالي التواتر ويعتقد بأنه يحدث تأثيراً مسكناً سريعا" و آنياً بتأثيره على مبدأ البوابة Gate في تمرير السيالات العصبية إلى الدماغ، وشكل منخفض التواتر يعطي تأثيراً مسكناً متأخر و يدوم لفترة أطول من خلال ما يعتقد بأنه يحرض على إنتاج الاندورفينات الداخلية .
يستعمل التنس عادة في العديد من الحالات فهو منصوح به في الألم الناجم عن الإصابات العصبية و كل أشكال الألم الناجم عن الجهاز العضلي الهيكلي و تقريباً يمكن استخدامه في كل الحالات المؤلمة بغض النظر عن العامل المسبب.
مدة التطبيق مختلف عليها و لكن وسطياً في حدود 30 دقيقة مع العلم بأنه أصبح متوفراً أجهزة تنس للاستعمال الشخصي يمكن للمريض أن يمتلكها لكي يستخدمها عند حدوث ألم أو بشكل منتظم يومياً في المنزل و ذلك في الحالات المزمنة المعندة على العلاج .
مضادات استطباب و محاذير التنس تقريباً قليلة جداً حيث أنه ينصح بعدم استخدامه فوق منطقة الجيب السباتي أو لدى المرأة الحامل أو المرضى الذين يستعملون ناظم خطا قلبي، وهناك دراسات قليلة ذكرت حدوث اندفاعات جلدية أو حروق مكان التطبيق.
باقي أنواع التنبيه الكهربائي سنذكرها ذكراً فقط وهي :
1)للوقاية من الضمور العضلي الذي يحدث بسبب تثبيت الأطراف لفترة طويلة (مثل الجبس أو التمديد )
2)للوقاية من الضمور العضلي في إصابات الأعصاب المحيطية ريثما يعود التعصيب للعضلات
3)للوقاية من بعض الاختلاطات التي تنجم عن عدم الحركة مثل ترقق العظام أو التهاب الوريد الخثري
4)لعلاج بعض الحالات المرضية مثل السلس البولي و التشنجية Spasticity .
5)هناك شكل يستخدم في بعض المراكز المتقدمة و ذلك من أجل مساعدة المرضى المشلولين على المشي يدعى Functional Electrical Stimulation أو FES و ذلك بأن تنبه العضلات المشلولة بشكل متواقت و مشابه لما يحدث أثناء المشي الطبيعي إلا أنها ما تزال غير قادرة على تحقيق المشي كوظيفة لهؤلاء المرضى .

الوسائل الميكانيكية :
1- جهاز التحريك المنفعل المستمر للمفاصل Continuous Passive Motion أو بالاختصار CPM : وهو جهازيستعمل لتحريك المفاصل بشكل منفعل و لفترة طويلة وأفضل ما يستخدم بعد العمليات العظمية خاصة تبديل المفاصل حيث أنه يمكّن المريض من المحافظة على حركة المفصل المجرى عليه جراحة لفترة أطول مما يتم أثناء جلسة العلاج الفيزيائي الاعتيادية و يخوله التحكم بالجهاز حيث أنه يمكن أن يوقفه و أن يعيد تشغيله من خلال جهاز التحكم المرفق بالجهاز، أشيع المفاصل التي يستعمل لها الجهاز مفصل الورك و الركبة مع أنه أصبح متوفراً أشكال أخرى لمعالجة باقي المفاصل (كاحل، معصم، مرفق )، يمكن تحديد الزاوية التي يرغب بالوصول إليها كما يمكن تعديلها حسب الرغبة .
2- الشد الرقبي و القطني :و هي عبارة عن تقنية يتم خلالها استخدام قوة شد لتمطيط الأنسجة الرخوة و تبعيد السطوح المفصلية أو العظام عن بعضها وذلك من أجل تخفيف الألم و تحسين الوظيفة.
على الرغم من من وجود جدال حول استطبابات الشد إلا أنه من الممكن من خلال معرفة ما يمكن أن يحدثه الشد تشريحيا" اختيار الاستطباب المناسب :
1) تكبير الثقب بين الفقرات .
2) التبعيد بين المفصل الوجيهية .
3) تمطيط العضلات و الأربطة .
4) زيادة المسافة بين الفقرات .
الشد يتم بشكل أساسي على منطقتين المنطقة الرقبية و المنطقة القطنية وأكثر ما يستطب في الحالات التي يحدث فيها تخريش أو ضغط على الجذر العصبي بسبب تبدلات تنكسية أو فتق نواة لبية فهو شائع استعماله للآلام الرقبية و القطنية المترافقة مع انتشار جذري على الرغم من أن الشد القطني قل استخدامه كثيراً مقارنة مع الرقبي لما فيه صعوبة في تحقيق القوة المطلوبة لإحداث التغيرات التشريحية.
للشد أشكال كثيرة تبدأ بالشد اليدوي و الذي غالباً ما يجرى كتجربة لمعرفة فيما إذا كان المريض سيستفيد من الشد و تنتهي بالشد باستخدام طاولة خاصة مزودة بلوحة تحكم .
هناك مضادات استطباب مشتركة للرقبي و القطني وهي :
1) التهاب القرص أو ذات العظم و النقي .
2) أورام الفقرات أو النخاع الشوكي .
3) الكسور الغير ثابتة .
4) ترقق العظام الشديد .
5) ارتفاع التوتر الشرياني .
6) الأمراض القلبية الوعائية .
7) عدم الخبرة الكافية .
أما مضادات استطباب الشد الرقبي بالخاصة فهي :
1) فتق النواة اللبية المركزي .
2) الداء الرثياني .
3) إصابة الشريان السباتي أو الفقري .
4) فرط حركية المفاصل.
و مضادات استطباب الشد القطني بالخاصة هي :
1) الحمل .
2) انضغاط ذيل الفرس .
3- المساج : وهو عبارة عن مجموعة من الإجراءات التي تجرى باليدين على الأنسجة الخارجية للجسم بطرق مختلفة للمساعدة على الشفاء، ويعتقد أن للمساج تأثيرات ميكانيكية و إنعكاسية و عصبية و نفسية، يمكن أن يتضمن الهدف من المعالجة بالمساج التهدئة، تخفيف الإلتصاقات، تحريك السوائل (التخفيف من الوذمات )، إرخاء العضلات لذلك يمكن استخدامه في كل الحالات التي نريد الحصول على أحد الأهداف السابقة .
يجب عدم استخدام المساج فوق المناطق المصابة بالسرطان أو التهاب النسيج الخلوي أو التهاب الأوعية اللمفية أو في حالة التهاب الوريد الخثري في المرحلة الباكرة و كذلك فوق المناطق المرضوضة أو النازفة حديثاً، كما أنه يجب أن لا يطبق فوق المناطق المفتوحة (جرح، تقرح ) لكي لا تزداد فرصة حدوث النزف أو الالتهاب، و يجب الحذر عند تطبيقه فوق الندبات الحديثة لكي لا يؤدي إلى تمزيق هذه الندبة .
ويجب أن نتذكر دائماً بأن المساج يجب أن يجرى فقط عندما يوجد استطباب له و عندما يكون سبب الحالة المرضية معروف و تجري معالجته و الهدف من العالة واضح تماماً، و لا ننسى ما يملكه المساج من تأثير نفسي قد يؤدي إلى حدوث اعتماد لدى المريض مشابه للاعتماد الدوائي .

الوسائل الأخرى :
1)الليزر : حيث يوجد عدد من أجهزة المعالجة الفيزيائية التي تعتمد على الليزر ذو الطاقة المنخفضة طبعاً يختلف عن الليزر الذي يستعمل في الجراحة أو العين الذي هو ذو طاقة مرتفعة، ولكن حتى الآن لم تعتمد الـ FDA الليزر كأحد وسائل العلاج الفيزيائي و الذين يؤيدون فكرة استخدامه يعتمدون على مبدأ أن الليزر بما يحدثه من حرارة سيؤدي إلى تأثير علاجي مشابه لباقي الوسائل الحرارية إلا أن الدراسات لم تثبت أ، الليزر ذو الطاقة المنخفضة يؤدي إلى حدوث تغيرات حرارية كافية في النسج المطبق عليها
2)الأشعة فوق البنفسجية : والتي أصبح استخدامها معروف في الحالات الجلدية (مثل الصداف ) ويكاد استخدامها في الطب الفيزيائي محصور في أنها تعد أحد وسائل تدبير قرحات الضغط بما تملكه من تأثير مضاد للجراثيم و مساعد على نمو الجلد .
3)التشريد الدوائي باستخدام التنبيه الكهربائي أو الأمواج فوق الصوتية : وهي طريقة شائعة للمساعدة على إيصال بعضالأدوية الموضعية إلى الطبقات العميقة من الجلد (مثل مضادات الالتهاب الغير ستيروئيدية أو الستيروئيدات أو بعض المواد المخدرة ) وذلك بأن يستعان بتيار كهربائي غلفاني أو الأمواج فوق الصوتية لتشريد هذه المواد وجعلها تعبر إلى الطبقات العميقة، إلا أن الدراسات حتى الآن فشلت في كشف هذه الماد في الطبقات العميقة بعد التشريد و يعتقد بأن التأثير الايجابي الذي قد يحدث بعد هذه الطريقة بسبب التيار الكهربائي أو الأمواج فوق الصوتية نفسها و ليس ناجم عن المادة الدوائية .

hg'vdrm hglsjo]lm td hgugh[ hgtd.dhzd










من مواضيع salo_spain في المنتدى









عدد  مرات الظهور : 7,821,357
  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /17-01-2008, 02:23 AM   #2


مشرفه سابقه
 
الصورة الرمزية المحبة لدينها

المحبة لدينها غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 24-5-2007
 رقم العضويـة : 338
 نوع الإعاقة : اعاقه حركيه و لله الحمد
 الجنس : انثى
 الجنسية : ليبية
 الإقامة : ليبيا
 مجموع المشاركات : 13,802
 بمعدل : 3.32 في اليوم
 آخر زيارة : 13-08-2013 (03:59 AM)




شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .










من مواضيع المحبة لدينها في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /17-01-2008, 12:31 PM   #3

زايد الشكيلي
 
الصورة الرمزية تناهيد

تناهيد غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 16-2-2007
 رقم العضويـة : 1
 نوع الإعاقة : شلل رباعي
 المهنة : مهندس مدني متقاعد
 الجنس : ذكر
 الجنسية : عماني
 الإقامة : سلطنة عمان - بهلا
 مجموع المشاركات : 21,478
 بمعدل : 5.04 في اليوم
 آخر زيارة : اليوم (02:54 PM)

إرسال رسالة عبر ICQ إلى تناهيد إرسال رسالة عبر MSN إلى تناهيد



شكرا لك اختي الكريمه










من مواضيع تناهيد في المنتدى








التوقيع
اللهم يارب مسني وأهلي الضر وأنت أرحم الراحمين

  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /17-01-2008, 01:33 PM   #4


 
الصورة الرمزية salo_spain

salo_spain غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 23-11-2007
 رقم العضويـة : 1183
 نوع الإعاقة : nothing
 المهنة : phth
 الجنس : انثى
 الجنسية : سوريه
 الإقامة : saudia
 مجموع المشاركات : 1,375
 بمعدل : 0.35 في اليوم
 آخر زيارة : 24-07-2013 (05:47 PM)

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى salo_spain



شكرا لك ودمتي










من مواضيع salo_spain في المنتدى








  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /11-11-2008, 10:13 PM   #5


 
الصورة الرمزية salo_spain

salo_spain غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 23-11-2007
 رقم العضويـة : 1183
 نوع الإعاقة : nothing
 المهنة : phth
 الجنس : انثى
 الجنسية : سوريه
 الإقامة : saudia
 مجموع المشاركات : 1,375
 بمعدل : 0.35 في اليوم
 آخر زيارة : 24-07-2013 (05:47 PM)

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى salo_spain



مشكور اخي الكريم










من مواضيع salo_spain في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /21-11-2008, 03:39 AM   #6


 
الصورة الرمزية أم فاطمة 430غ

أم فاطمة 430غ غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 10-4-2008
 رقم العضويـة : 1896
 نوع الإعاقة : -
 الإقامة : الكويت
 مجموع المشاركات : 140
 بمعدل : 0.04 في اليوم
 آخر زيارة : 12-12-2009 (03:43 AM)

إرسال رسالة عبر MSN إلى أم فاطمة 430غ



كل الشكر علي طرحك للموضوع
وجزاك الله ألف خير










من مواضيع أم فاطمة 430غ في المنتدى








  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /23-11-2008, 11:45 PM   #7


 
الصورة الرمزية salo_spain

salo_spain غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 23-11-2007
 رقم العضويـة : 1183
 نوع الإعاقة : nothing
 المهنة : phth
 الجنس : انثى
 الجنسية : سوريه
 الإقامة : saudia
 مجموع المشاركات : 1,375
 بمعدل : 0.35 في اليوم
 آخر زيارة : 24-07-2013 (05:47 PM)

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى salo_spain



مشكورة ام فاطمه اهلا بكي










من مواضيع salo_spain في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
الطريقة المستخدمة في العلاج الفيزيائي
قديم منذ /15-03-2009, 11:00 PM   #8


 
الصورة الرمزية salo_spain

salo_spain غير متواجد حالياً

 تاريخ التسجيل : 23-11-2007
 رقم العضويـة : 1183
 نوع الإعاقة : nothing
 المهنة : phth
 الجنس : انثى
 الجنسية : سوريه
 الإقامة : saudia
 مجموع المشاركات : 1,375
 بمعدل : 0.35 في اليوم
 آخر زيارة : 24-07-2013 (05:47 PM)

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى salo_spain



المحبه لدينها مشكورة










من مواضيع salo_spain في المنتدى








التوقيع
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علاج وفا الفيزيائي أم وفا متــــلازمـــــــة داون 49 05-07-2011 03:49 PM
إصابات الحبل الشوكي و العلاج الفيزيائي الأخصائي عقبة الإعاقـــة الحــركيـــة 4 24-09-2010 02:34 AM
العلاج الفيزيائي salo_spain العلاج الطبيعي والوظيفي 14 15-03-2009 07:31 AM
مرفق التنس بعد 8 اسابيع من العلاج الفيزيائي salo_spain العلاج الطبيعي والوظيفي 7 09-02-2009 10:23 AM
كيفية العلاج الفيزيائي salo_spain العلاج الطبيعي والوظيفي 4 06-02-2008 03:06 PM


منتـديـات تحــدي الإعـاقـه .. السنة 12، اليوم 244


Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 05:09 PM.
مختارات الكشف الدوري للكلي مهم جدا لمصابي الحبل الشوكي

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات تحدي الإعاقة - تصميم شركة المودة