مشاهدة النسخة كاملة : اهمية الغذاء في حياة الطفل التوحدي


صبري بالله
19-01-2012, 02:28 PM
لقد قرأت قبل أيام بحث( رسالة دكتوراه ) أكثر من رائع للدكتورة نادية اللهيبي / جامعة أم القرى عن علاقة الغذاء في صحة الطفل التوحدي , ولقد استفدت منه الكثير الكثير وأحببت أن يسفيد منه الجميع فقمت بعمل ملخص لأهم ما ورد فيه وما يهمنا كأمهات , وقد أخذ مني وقتا في ترتيبه وتنسيقه وسأقوم برفعه على مراحل لأنني لم اتمكن من رفعه مرة واحدة ,ولا أرجو منكم سواء الدعاء لابنتي بالشفاء التام ان شاء الله
العوامل المؤثرة في ظهور التوحد
الاضطراب التوحدي من الألغاز المحيرة نظراً لتباين خصائصه ، ولذلك استقطب
اهتمام الكثير من العلماء وظهرت تفسيرات عديدة في محاولة لفهم هذا الاضطراب ، وأجريت
الكثير من الأبحاث لمعرفة أسبابه والعوامل المؤثرة فيه وخلصت تلك الدراسات إن هذا
الاضطراب يرجع للعديد من الأسباب ومنها::-
أولاً : الحمل والولادة
تمثل فترة الاستعداد للحمل مرحلة مهمة للإعداد الجسمي والنفسي والعقلي للمرأة وحيث
تحدث العديد من التغيرات التي تحدث أثناء تلك الفترة ، لذا يجب عليها المحافظة على الوزن
المناسب وتجنب ممارسة العادات الخاطئة مثل التدخين وتعاطي الأدوية مما يؤدي مضاعفات
عند الولادة وتشوهات الجنين ،ويعتبر ممارسة نظام غذائي ( الحمية ) بقصد إنقاص الوزن
٠( أثناء الحمل وإن كان لفترة قصيرة مضراً وخطيراً على الأم والجنين ( المدني ، ٢٠٠٥
وقد يؤدي تعرض الأم الحامل للضغوط النفسية مثل فقد شخص عزيز أو لضغوط العمل
خلال الأسبوع الرابع والعشرين وحتى الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل إلى تغيرات في
٠ ( تكوين المخ. (الفهد ، ٢٠٠٦
في حين ذكر مركز الكويت للتوحد ( ١٤٢٤ ) العديد من أسباب الإصابة بالتوحد ومنها
وجود خطأ في العلاقة ما بين الأم والطفل حتى سميت بالأم الثلاجة لبرودة عواطفها أو لأنها
عديمة الإحساس ، إضافة إلى الأسباب البيولوجية كإصابة الأم الحامل بالحصبة الألمانية أو
ارتفاع درجة الحرارة أو خللاً في تكوين الكروموسومات ٠
Matsuishi ولعدد مرات الولادة وجنس المولود دور في إصابة الطفل بالتوحد حيث أشار
إلى العديد من العوامل التي تحدث قبل وأثناء فترة الولادة مثل الولادة et, al., ( ١٩٩٩)
الأولى والولادة الرابعة أو الأخيرة وجنس المولود ، وأضاف الفهد ( ٢٠٠٥ ) وجود علاقة
ارتباطيه بين التوحد وخروج الطفل بمؤخرته أثناء الولادة ، والولادة المبكرة قبل ٣٥ أسبوعا ،
وانخفاض وزن المولود، وإصابة الأمهات بالربو والحساسية خلال الفترة الثانية من الحمل ٠
أن العديد من التقارير اقترحت وجود رابطة بين Brasic, et al.,( وتشير دراسة ( ٢٠٠٦
مضاعفات الولادة و حالة الإصابة بالتوحد. و يمكن استخلاص تلك الاستنتاجات من دراسات
المقارنة بين حالات التوحد والحالات الطبيعية ٠
أن احتمال وجود ارتباط بين صعوبات الولادة Brasic , et al., ( وتضيف دراسة ( ٢٠٠٧
والإصابة بالتوحد، مقارنة بحالات غير مصابة تعتمد على مقدار الارتباط ، فإذا كان أقل من ١
١ ) فهذا يعني عدم وجود صعوبات في الحالات المصابة ، في حين إذا بلغ قيمة الارتباط > )
١ ) فهذا يعني أن الصعوبات متساوية في الحالات المصابة و غير المصابة ؛ و إذا كانت )
١ ) فهناك صعوبات أكثر في الحالات المصابة ، ومعظم البيانات التي تم < ) أكبر من ١
نشرها لا توفر البيانات الخاصة لحساب نسبة الاحتمالات. ،والكثير من النظريات تدعم الرأي
الخاص بأن حالات التوحد تزداد مع حدوث صعوبات الولادة.
وأجريت دراسة لمعرفة العلاقة بين صعوبات الولادة و حالات التوحد بدراسة الحالة
البيولوجية لأمهات ( ١٨٣ ) طفل مصاب بالتوحد مقارنة ب ( ٢٠٩ ) عينة ضابطة ، من
فتم ، Maternal Perinatal Scale (MPS) خلال دراسة ما يحدث قبل و بعد الولادة
حصر صعوبات الحمل والحالة الطبية للأم ، وأشارت النتائج إلى وجود فروق دالة إحصائيا
وهي على وجه الخصوص العمر عند الحمل ، MPS في ٣ عوامل من اصل ١٠ عوامل خاصة ب
، والحالة الفسيولوجية للأم ، وإجهاد الرحم ، وعند دراسة كل عامل على حدة وجد
أن خمسة عوامل تمكننا من التنبؤ بشكل كبير بحدوث التوحد وهي الأدوية التي تعاطتها الأم
أثناء فترة الحمل ، ووقت الولادة ، والإصابة الفيروسية ، وعرض غير طبيعي أثناء الولادة ،
وانخفاض وزن المولود ، وأخيرا وجد ارتباط كبير بين ثلاث حالات طبية للأم نستطيع من
خلالها التفريق بين الحالات المصابة بالتوحد أو غير المصابة وهي الالتهابات البولية ،
٠( Wilkerson , et al ., ودرجات الحرارة المرتفعة ، والاكتئاب .( ٢٠٠٢
تشير البحوث إلى أن التطورات الجنينية الأولي لها دور في حدوث التوحد. وقد توصلت
التي تضم ( ٦٩٨ ) من أطفال التوحد من خلال تتبع البيانات Larsson ,et al .,( دراسة ( ٢٠٠٥
، ٪ في السجلات الطبية، أن خطر الإصابة بالتوحد كان مرتبطا مع الولادة بالمقعدة بنسبة ٩٥
وعدد أسابيع الحمل عند الولادة "أقل من ٣٥ أسبوع " والتاريخ النفسي للأبوين ، ولم تظهر أي
دلالة إحصائية بين ارتباط خطر حدوث التوحد ووزن المولود ، وعدد الزيارات السابقة للطبيب
قبل الولادة ، وسن الوالدين ، والوضع الاجتماعي والاقتصادي.، وتشير النتائج إلى أن العوامل
البيئية والنفسية للوالدين قبل الولادة قد ارتبطت مع خطر حدوث التوحد.

وتعد بعض الممارسات الصحية السيئة للام الحامل ذات علاقة بإصابة الطفل بالتوحد حيث
يؤثر التدخين أثناء الحمل على زيادة خطر تطور حالة التوحد لدى الطفل فقد درس الباحثين
السويديين أكثر من ٢٠٠٠ طفل، ووجدوا أن الأمهات اللاتي يدخن بانتظام تكون نسبة إصابة
أطفالهم بالتوحد حوالي ٤٠ %، أي أن هناك بالفعل صلة بين نمو الجنين في الرحم و التوحد ،
والأمهات اللاتي يدخن يوميا في الحمل يحتمل أن يكن لهن طفل مصاب بالتوحد بنسبة ١,٤ مرة
٠(BBC NESWS, أكثر من أولئك اللاتي لا يدخن ( ٢٠٠٢
ثانياً: الوراثة
إن المفهوم الحديث للوراثة يشير إلى أن الخصائص الوراثية مرجعها الأساسي يكمن في
نوع البروتينات أو الأنزيمات التي تتكون داخل نواة الخلية في الكائن الحي والتي تأخذ نمطاً
الموجود في الكروموسومات وظل الاعتقاد سائداً لفترة DNA خاصاً حسب النمط التركيبي ل
من الزمن إن الأمراض الوراثية نادرة الحدوث، وقد دفعت الإحصائيات التي أشارات أن
حوالي ٣% على الأقل من حالات الحمل عند النساء تعطي أطفالا مصابين ببعض الأمراض
٠( الوراثية ( العلوجي ، ٢٠٠٣
Campbell, et al., وقد يكون للوراثة دور في الإصابة بالتوحد ، فقد توصلت دراسة
٢٠٠٦ ) إلى دورها في الإصابة بالتوحد ، حيث تشير نتائج دراسة أسرية للتوحد شملت )
٧ هو المنطقة المرشحة لوجود جين التوحد q ١٢٣١( عينة أن الموقع على الكروموسوم ٣١ )
وتنتشر بعض الأمراض المزمنة بين اسر أطفال التوحد مثل مرض السكر المعتمد على
الأنسولين ، والتهاب المفاصل الروماتيزمي ، وانخفاض إفراز هرمون الغدة الدرقية ،
والإصابة بالحساسية، مع عوامل بيئية مختلفة لتلعب جميعا دوراً في أمراض التوحد .
أن ٤٦ % من عينة الدراسة المصابين بالتوحد لديهم Comi, et al. ,( وقد ذكر ( ١٩٩٩
أقارب يعانون من التهاب المفاصل الروماتيزمي مقارنة ب ٢٦ % من المجموعة الضابطة ،
وكان التهاب المسالك البولية والجهاز التنفسي والمهبل لدى الأم ، والاختناق ونوبات الصرع
والولادة المبكرة أكثر شيوعاً في مجموعة أطفال التوحد رغم أن الفروق لم تكن معنوية، في
حين ذكر ٣٩ % من المجموعة الضابطة، ١١ % من مجموعة التوحد إصابتهم بالحساسية .
كما وجد إن نسبة الإصابة بالتوحد في التوائم المتطابقة لاتصل إلى ١٠٠ % وهذا يشير
بوجود عوامل بيئية نتج عنها بعضاَ من حالات التوحد ومن تلك العوامل ظروف الحمل والولادة
وجرعات اللقاح والإصابة بالفيروسات والأمراض المعدية واضطرابات التمثيل الغذائي والجهاز
٠( المناعي ( الشامي ، ١٤٢٤
ثالثاً : التطعيم
يلقى تطعيم النساء قرب حدوث الحمل بفيروسات حية معارضة من مركز ومكافحة ومنع
ومصنعي الأمصال لخطورته على الأجنة، ومع ذلك فهذه الممارسة الخطيرة CDC الأمراض
تحدث و يصاحبها حدوث بعض المشكلات الصحية للأم أثناء الولادة ، وتزيد من انتشار
. ( Yazbak and Yazbak , الإصابة بالتوحد المبكر لدى الأطفال ( ٢٠٠٢
وتظهر بعض الدراسات وجود علاقة بين جرعات التطعيم التي تعطى للطفل وظهور
أن هناك علاقة Doja and Roberts ( علامات الإصابة بالتوحد ، فقد أكدت دراسة ( ٢٠٠٦
بين جرعات التطعيم في الطفولة وظهور علامات وأعراض التوحد، مما أدي إلى حدوث جدل
بين الآباء وزاد القلق من أن التطعيم له دور في تطوير التوحد ، وأشار البعض بوجود علاقة
بين التطعيم بجرعات الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية وظهور علامات التوحد، إضافة إلى
كبديل للقاح الحصبة و النكاف والحصبة الألمانية قد Thimerosa أن استخدم لقاح الثيميروسول
يكون سبب في التوحد ولكن لم يعثر على دليل مقنع لدعم هذا الادعاء ٠

رابعاً : السكريتين و السيروتونين
هرمون يوجد في الكبد والبنكرياس وأعلى الجهاز المعوي للإثني ( Secretin) السيكريتين
عشر ويفرز بغرض تنظيم الرقم الهيدروجيني بالأمعاء عن طريق التحكم في إفراز حمض
٠ (Wikipedia , المعدة ومعادلته مع البيكربونات (الشامي ، ٢٠٠٨ ، ٢٠٠٤
ويوضح سالم وآخرون ( ٢٠٠٢ ) أن السكريتين مشابه للجلوكاجون في التركيب وينشط إفراز
البيكربونات من البنكرياس كما يساهم في زيادة إفراز إنزيمات البنكرياس ٠
أن هرمون السكريتين لاقى قدراً كبيراً من اهتمام وسائل Edelson ,( ويري ( ٢٠٠٢
الإعلام منذ بضع سنوات بسبب تقارير مئات من الإباء والأمهات لاحظوا تحسين في الأطفال
المصابين بالتوحد بعد استخدام السكريتين ٠
ويوضح السعد ( ١٩٩٩ ) أن السكرتين معروف منذ زمن طويل ويعتبر كيميائيا من
ويتكون من سلسة تحتوي على ٢٧ حمض أميني ، Peptide hormone الهرمونات الببتيدية
Hcl وله العديد من التفاعلات في الجسم منها تحفيز البنكرياس لإنتاج البيكربونات لمعادلة حمض
في الأمعاء ، كما يعد محفز Peptidase المفرز من المعدة وأنزيمات المعدة التي تؤثر على
للجهاز المناعي وله تأثير مباشر على المخ ويستعمل لاختبار وظائف البنكرياس ٠
أن هناك اهتماما متزايد بدور هرمون السكريتين في Yung , et al., ( ويؤكد ( ٢٠٠٦
الجهاز العصبي المركزي، وتشير الأدلة الحديثة أن هذا الهرمون يفرز بقوة من المخ ويظهر
إفرازه بصورة واضحة في المخيخ بشكل خاص.
أن السكريتين يفرز في تجمعات عصبية مستقلة بالمخيخ Ng , et al. ,( وأوضح ( ٢٠٠٢
والقشرة الدماغية ويؤثر على حركة الأمعاء ، وتظهر وظائف السكريتين في مخيخ الفأر كناقل
عصبي وأنه يستطيع تعديل الوظائف الحركية وغيرها.
بدراسة لتحسين اللغة والسلوك لدى أطفال التوحد Kern , et al., ( وقام ( ٢٠٠٢
Porcine Secretin المصابين بالإسهال المزمن باستخدام جرعة من بروسين السكريتين
بالوريد لمدة ٣ أسابيع بهدف تحديد فعالية السكريتين ، وقد أظهرت نتائج الدراسة حدوث
انخفاض في السلوكيات المنحرفة عند علاجهم به ٠
حالة أطفال متوحدين يعانون من مشكلات Lightdale , et al. ,( وتصف دراسة ( ٢٠٠١
معوية تم حقنهم بالسكريتين عن طريق الوريد ، حدث تحسن في المهارات اللغوية وانخفاض
السلوكيات المنحرفة بعد خمس أسابيع من استخدم السكرتين ، وقد أثار هذا التقرير اهتمام
للباحثين لتصميم تجارب لاختبار فاعلية السكريتين كعلاج لبعض أطفال التوحد.
تحديد إذ كان الحقن بهرمون السكريتين Molloy, et al. ,( وهدفت دراسة ( ٢٠٠٢
( بالوريد يحسن من الأعراض السلوكية واللغوية لدى الأطفال المتوحدين- حيث تم توزيع ( ٤٢
طفل متوحد على مجموعتين عشوائيتين ، تلقت إحدى المجموعتين وحدتين من السكريتين / كجم
من وزن الجسم في الزيارة الأولى أعقبها كمية مساوية من محلول ملحي لمادة غير فعالة في
الأسبوع السادس من الزيارة ، أما المجموعة الثانية فقد تلقت العلاج بالترتيب العكسي، وتم تقييم
كل الأطفال في الأسابيع ( ١٢ ،٩ ،٦ ،٣ ،١ ) بواسطة اختبارات قياسية لكل من اللغة والسلوك
وأعراض التوحد ولم تظهر النتائج فروق معنوية بين العينتين ٠

١٠ % من أطفال التوحد ينمو بطريقة أسوء بعد أيام - % ويوضح ريملاند ( ٢٠٠٠ ) أن ٥
قليلة من حقنهم بالسكريتين ، يعاني من ردود الفعل العكسية ومنها زيادة النشاط وتظهر في
حالات قليلة الميل إلى العدوانية ، كما يرفض الأطباء إعطاء جرعات السكريتين للأطفال الذين
يعانون من نوبات الصرع ،أو يتناولون أدوية مضادة للتوتر بسبب الخوف من أن السكريتين له
آثار عكسية على أولئك الأطفال ٠
ولعلاقة هرمون السكريتين المستخدم في علاج سلوكيات أطفال التوحد بالإسهال أجريت
على عينة من أطفال التوحد يبلغ عددهم ٦٤ طفلا في Roberts , et al.; ( دراسة ( ٢٠٠١
٧ سنوات وتم إعطاؤهم جرعات من السكريتين لعلاج بعض أعراض التوحد - عمر من ٢
وأظهرت النتائج عدم ملاحظة حدوث تحسن بينهم إلا أنهم أصيبوا بالإسهال ٠
ويعد السيروتونين ضرورياً للنمو الطبيعي لمخ الجنين ، وقد أدى إعطاء فئران التجارب
الحوامل موانع لإفراز هرمون السيروتونين بهدف إنتاج نسل لديه سلوكيات غير طبيعية وشكل
غير طبيعي للمخ ، وقد أظهرت نتائج الدراسة أن المستوى المنخفض من السيروتونين بالبلازما
لفئران التجارب أدى إلى ظهور تطور غير طبيعي لمخ الجنين، وخلصت دراسته التي أجريت
بهدف مقارنة مستويات السيروتونين بالبلازما لدى أمهات أطفال التوحد - واللاتي يبلغ عددهن
١٧ عينة - ومقارنتها بأمهات المجموعة الضابطة لأطفال طبيعيين ، أن المستوى المنخفض
لسيروتونين البلازما لدى الأمهات عامل خطر في الإصابة بالتوحد من خلال تأثيراته على
٠ ( Connors ,et al., تطور مخ الجنين( ٢٠٠٦
(Risperidone) خامساً : استخدام عقار الريزبريدون
من الممكن أن يؤثر عقار الريزبريدون في اضطراب سلوك أطفال التوحد ، وان العلاج
بهذا العقار قد يؤدي إلى بعض المشاكل الغذائية كزيادة الشهية والبدانة والإصابة بالإمساك ،
التي أجريت بهدف تقييم آثار الريزبريدون أثناء Nishimura, et al. ,( ففي دراسة ( ٢٠٠٣
الفحص السلوكي في تسعة أطفال مصابين بالتوحد بعد موافقة آبائهم، وبعد إجراء الاختبارات
السلوكية، لوحظ ظهور تحسن في حالة الأطفال السلوكية باستثناء بعض الأفعال الثانوية المضادة
كالسكون والإحباط ، إلاَّ انه شوهد زيادة في شهية الأطفال و الإصابة بالإمساك، وخلصت
الدراسة بفاعلية جرعات الريزبريدون في الحالات الحادة من اضطرابات السلوك عند الأطفال
المصابين بالتوحد مع ضرورة ملاحظة المشاكل الغذائية لديهم.
ان العلاج بعقار الريزبريدون يفيد في علاج بعض Nagaraj ,et al., ( ويوضح ( ٢٠٠٦
علامات التوحد المرتبطة بالسلوك العدواني والاستجابات الاجتماعية والعاطفية ومهارات
الاتصال ، وأشارت النتائج ظهور تحسن في العلاقات الاجتماعية والاتصال وانخفاض السلوك
العدواني في عينة البحث ولكن أدي تعاطي عقار الريزبريدون إلى زيادة الشهية والوزن بمعدل
٢٠ % وانخفض النشاط الحركي عند البعض الآخر .
في دراسة أجريت على ( ٤٠ ) طفلا تتراوح Akhondzadeh , et al.,( وتوصل ( ٢٠٠٧
أعمارهم ما بين ثلاث و ١١ سنة تطوعوا في العيادات المتخصصة في تشخيص التوحد ، وقام
الأطفال بشرح الأعراض التي تظهر عليهم والتي تشير إلى الإصابة بالتوحد.، وتم تقسيم
Risperidone مع + Piracetam المرضى عشوائيا لمجموعتين (المجموعة الاولى تم إعطائهم
لمدة ١٠ أسابيع. ، ووصل ( Risperidone + و المجموعة الثانية أعطيت المسكنات مع
٢ مليجرام/ يوم لأطفال تبلغ أوزانهم مابين ١٠ و Risperidone مقدار الجرعة المعطاة من
٤٠ كيلوجرام ، و ٣ مليجرام/ يوم لأطفال يزيد وزنهم عن ٤٠ كيلوجرام.، في حين وصلت
إلى ٨٠٠ مليجرام/ يوم.، وجرى تقييم المرضى في بداية التجربة وبعد ( ٢ Piracetam جرعة
٨ ، ٦ ، ٤ و ١٠ ) أسابيع من بدء العلاج ، وتم مقارنة النتائج المتحصل عليها في نهاية ،
التجربة مع النتائج المتحصل عليها في بدايتها وأشارت النتائج إلى أن مزج الأدوية المضادة
، Piracetam و المواد التي تحتوي على الجلوتامايت مثل Antipsychotic للحالات النفسية
قد أثر في فاعلية علاج التوحد ٠
التي ُاستخدام فيها استبانة عن كمية الغذاء Lindsay , et al.,( وفي دراسة ( ٢٠٠٦
Risperidone and Randomised المتناول ل ( ٢٠ ) طفلا مصاب بالتوحد و تم إعطائهم
لعلاج السلوكيات العدوانية. ، وعند مقارنة كمية الفيتامينات و الأملاح المعدنية المتناولة في
بداية التجربة مع الاحتياجات الغذائية تبين أن هناك زيادة في المتناول في معظم العناصر
الغذائية عن الموصي به وبفروق معنوية، في حين ظهر انخفاض في كمية الكالسيوم في
٩ أطفال مصابين) ، وحامض بانتوثينيك في ( ٦ أطفال مصابين) ، وفيتامين ( د) في )
٥ أطفال مصابين مصاب) وفيتامين ( ك ) في ( ٨ أطفال مصابين). من أصل ( ٢٠ طفل )
مصاب ) ، وتبين وجود زيادة في وزن الأطفال ، ولم يسفر العلاج باستخدام الريزبريدون
من شهرين إلى أربعة شهور عن ظهور تغييرات معنوية في التوازن الغذائي للعناصر الغذائية
وخلصت الدراسة أن العلاج باستخدام الريزبريدون لم يؤثر تأثيرا كبيرا في التوازن الغذائي
لعينة الدراسة.
ومن الأعراض الجانبية لعقار الريزبريدون الذي يستخدم في علاج بعض أعراض التوحد
على حالتين من أطفال Herguner and Mukaddes ( التبول الليلي وبينت دراسة ( ٢٠٠٧
١١ سنه كانا يتلقيان عقار الريزبريدون بجرعة مقدارها ٥ جم لمدة - التوحد في عمر ١٠
٦شهور خلال سنه وكانا يعانيان من التبول الليلي وعند إيقاف الجرعات شفي الطفلان من التبول الليلي

صبري بالله
19-01-2012, 02:31 PM
المشاكل الغذائية المصاحبة لمرض التوحد
تعتبر التغذية الجيدة مهمة في المحافظة على صحة الطفل ، وعادة ما يصاب أطفال التوحد
بالعديد من الأمراض الناتجة عن سوء التغذية كفقر الدم والسمنة وزيادة الوزن وتسوس الأسنان
وبعض الاضطرابات المعوية والحساسية الغذائية وتؤكد العديد من الدراسات أهمية التغذية
الجيدة والحميات الغذائية في تخفيف حدة أعراض التوحد ٠
كما يعاني أطفال التوحد العديد من المشكلات الغذائية التي تتمثل الإفراط في تناول طعام
معين واحد وإصراره على تقديمه ، أو الحساسية الغذائية من البروتينات الغذائية (الكازين
والجلوتين ) ، كما يعانوا من عسر الهضم وسوء الامتصاص الذي يؤدي إلى الإمساك والإسهال
وسوء استفادة الجسم من العناصر الغذائية مما يعرض الطفل إلى ظهور سوء التغذية (المديفر
.(١٤٢٣،
وفيما يلي عرض لأهم المشاكل الغذائية التي يعاني منها أطفال التوحد :-
1- سوء التغذية
تعد التغذية المتوازنة لأطفال التوحد مهمة جدا لأنهم يميلون إلى الروتين والتكرار ، لذلك
نجدهم يرفضون الأكل أو يحبون طعاما معيناً ويرفضون تناول أنواع أخرى، وغالبا ما يفضلون
الأطعمة الصلبة مما يعرضهم لمشكلات في الأمعاء أو يصابون بالإمساك أو الإسهال وبالتالي
يجب معالجتهم غذائياً ودوائياً، مع ضرورة تأكد الأم أن ما يتناوله طفل التوحد من طعام يشتمل
٠( على جميع المجموعات الغذائية ( المهنا ، ١٤٢٣
التي أجريت بهدف التعرف على مدى تعرض أطفال التوحد Cornish ( ففي دراسة ( ٢٠٠٢
٨ أطفال ) لسوء التغذية عند إتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين والكازين مقارنة بالأطفال )
١٦- من نفس الفئة لا يتبعون هذا النظام بلغ عددهم ( ٢٩ ) طفلا وتراوحت أعمارهم ما بين ٣
سنة ، ولقد تم في الدراسة جمع بيانات عن الحمية الغذائية وغذاء ال ٢٤ ساعة لثلاثة أيام ،
وأظهرت النتائج أن كمية العناصر الغذائية المتناولة لكل من الزنك، الحديد، الكالسيوم، فيتامين
( أ ) ، فيتامين ب ١٢ ، الريبوفلافين أقل من الموصي به لدى ( ٣٢ %) من العينة التي لا تتبع نظام
(% غذائي محدد ، في حين ظهر انخفاض في كمية المتناول من الزنك والكالسيوم بنسبة ( ٥٠
بين المجموعة المتبعة للنظام الغذائي الخالي من الكازين والجلوتين ، وارتفع معدل تناول
الخضر والفاكهة ، بينما انخفض تناول الحبوب والخبز والبطاطس بين أطفال النظام الغذائي
الخالي من الجلوتين والكازين، وأكدت النتائج عدم وجود فروق معنوية في معدل استهلاك الطاقة
والبروتين والعناصر الغذائية الصغرى ما بين المجموعتين.
التي أجريت بهدف تقييم الوضع الغذائي لذوي Shabayek ( أظهرت نتائج دراسة ( ٢٠٠٤
الاحتياجات الخاصة في مدينة الإسكندرية على ٢٣١ عينة تتراوح أعمارهم ما بين ٧ سنوات
إلى ٢٤ سنة ، وأظهرت النتائج أن الذكور المصابين بالتوحد يستهلكون عناصر غذائية أكثر من
الإناث في جميع الأعمار ، وكان استهلاك الطاقة، والكالسيوم، فيتامين (أ)، النياسين والزنك أقل
من الموصى به ، بينما كان تناول البروتين وفيتامين (ج) أعلى من الاحتياجات الموصى بها في
كلا الجنسين ، وكان تناول الحديد أقل من الكمية الموصى بها للإناث في كل الأعمار ، كما
أظهرت النتائج وجود علاقة بين تناول العناصر الغذائية ونمط الإعاقة.
أنه بتقييم السلوك الغذائي لبعض حالات التوحد Hahn and Neubauer ( وتضيف ( ٢٠٠٥
٤ سنوات حيث تم دراسة التقبل لقوام الغذاء واختيار - على عينة عددها ٣٠ طفلا في عمر ٣
أفضل الأنواع من الغذاء من خلال عرض ١٢ نوعاً على أطفال التوحد وتم تسجيل كل من قبول
الغذاء أو رفضه ، وأشارت النتائج أن نصف النماذج المقدمة لاقت قبول من قبل الأطفال على
أساس الملمس وقوام الغذاء ، وخلصت الدراسة أن الأغذية المقبولة تبقي دائماً محل تقدير بين
حالات التوحد.
وتتباين الدراسات في أهمية عنصر الحديد لأطفال التوحد فقد أظهرت دراسة
انتشار نقص الحديد بنسبة كبير في الأطفال الذين يعانون من مرض Latif , et al (٢٠٠٢)
نظرية Padhye ( التوحد والذي يمكن أن يؤثر على تواصلهم وسلوكياتهم ، بينما اقترح ( ٢٠٠٣
مفادها أن الإفراط في تناول الأغذية الغنية بالحديد التي يستهلكها الأطفال يومياً هي السبب
الرئيسي لزيادة حالات التوحد و الحساسية وغيرها من الأمراض التي تصيبهم ، فزيادة نسبة
الحديد تسبب نشاط زائد للجهاز المناعي وهذا النشاط يجعل الجهاز المناعي يهاجم الغذاء غير
المهضوم مما يتحرر عنه مواد كيميائية تضر بالأنسجة المحيطة ، هذا التدهور يحدث يسبب
للحديد ( Chelators ) الاكسدة التي تتم بواسطة الحديد الحر وعندها يحدث خلب
أن هناك علاقة بين انخفاض Dosman , et al. ( كما تؤكد دراسة ( ٢٠٠٧
واضطراب النوم عند أطفال التوحد حيث أجريت الدراسة على عينة من (ferritin) الفيرتين
أطفال التوحد يتراوح عددهم ٣٣ طفلاً في سن المدرسة ، وتأكد أن اضطرابات النوم عند أطفال
التوحد قد تحسنت بمجرد استخدام العلاج الدوائي المعتمد على الحديد ٠
2-السمنة الغذائية وزيادة النشاط
أصبحت السمنة الغذائية مشكلة صحية بين أطفال التوحد ، ويتوافر القليل من الأبحاث حول
Curtin, et al , ( انتشار السمنة بين أطفال ذوي اضطرابات النمو، وكان هدف دراسة ( ٢٠٠٥
هو تحديد مدى انتشار السمنة بين أطفال التوحد من خلال إجراء دراسة على ١٤٠ طفل من
١٨ سنة ، وتم استخلاص معلومات تشخيصية وعلاجية وطبية من تلك السجلات ، - عمر ٣
وكذلك معلومات عن الجنس والطول والعمر والوزن، وجمع معلومات حول الأدوية التي كان
وتوصلت النتائج أن نسبة المعرضين ، BMI الطفل يتناولها ، وحساب مقياس كتلة الجسم
لخطر السمنة بلغ ٣٥,٧ % وبلغ انتشار السمنة بين الأطفال ١٩ % وأن هؤلاء الأطفال لديهم
انتشار للسمنة مساوي للأطفال الطبيعين في مثل تلك الفئة العمرية.
وكما هو معروف أن استخدام عقار الريزبريدون لأطفال التوحد يخفف من بعض
اضطرابات التوحد السلوكية مثل العدوانية وإيذاء النفس ولكن له بعض الأعراض الجانبية
٠(Canitano,٢٠٠٣;Aman , et al.; كزيادة الوزن والنعاس ( ٢٠٠٥
أن تناول الأطفال والمراهقين المصابين بالتوحد Malone, et al;( وأكدت دراسة ( ٢٠٠٥
للأدوية المضادة للذهان تؤدي إلي أعراض جانبية منها زيادة الشهية وزيادة الوزن ٠
وعادة ما يعاني طفل التوحد من زيادة النشاط الذي يسبب له العديد من المشاكل وله أعراض
واضحة وهذه المشكلة تستوجب الانتباه والاهتمام بها لأنها قد تؤدي إلى مشاكل في السلوكيات
والفشل في التعليم ، كما قد يعاني من مشاكل إضافية نتيجة العقاب المستمر الذي يناله على
أفعاله والتي لا يمكنه التحكم فيها وقد يتطلب الأمر العلاج الدوائي مع تعديل السلوك كما يجب
أن يراعي عند استعمال الدواء مناسبته للحالة لأن سوء استعمال الدواء قد يؤدي إلى نتائج غير
٠( مرضية (عبدالقادر، ٢٠٠١
أن حالة عدم الانتباه والنشاط الزائد تشكل عقبة نفسية رئيسية ( NIMH, ويضيف ( ٢٠٠٧
في الأطفال المصابين بالتوحد حيث يعمل على إضعاف السلوكيات ،والعلاقات الاجتماعية ،
والتكيف العاطفي إلى حد كبير في هؤلاء الأطفال ٠
مدى تأثير تناول أغذية مختلفة على الوظائف النفسية Bellisle , et al.,( ويوضح ( ١٩٩٨
والسلوكية ، حيث استعرض تأثير مكونات الغذاء على النشاط وتهدئة الاضطراب والحالات
الانفعالية مثل القلق وأداء المخ والمواد الفعالة العصبية مثل السيروتونين والإندورفينات.
وأشار ميركولينو وآخرون ( ٢٠٠٣ ) بأنه قد تكون هناك علاقة بين نقص الزنك
واضطراب وعدم الانتباه وفرط الحركة لدى فئة من الأطفال، فقد اكتشف (Zink deficiency)
مجموعة من الباحثين مستويات متدنية من الزنك لدى الأطفال المصابين باضطراب عدم الانتباه
وفرط الحركة لدى مقارنتهم مع المجموعات الضابطة.
كما يعد نقص المغنسيوم سبباً لتعرض الطفل لفرط الإثارة حيث تم تقييم تأثير العلاج
بالمغنسيوم وفيتامين ب ٦ على سلوك ٥٢ طفل مصاب بفرط الإثارة ممن تقل أعمارهم عن ١٥
سنة، وأدى التناول المشترك لفيتامين ب ٦ / والمغنسيوم بمعدل ١٠٠ ملجم يومياً لمدة تراوحت ما
٢٤ أسبوع لاستعادة القيم الطبيعية لديهم ، ونتج عن الدراسة انخفاض أعراض فرط - بين ٣
الإثارة الممثلة في العدوانية الجسدية ، عدم الاستقرار والانتباه الدراسي، والتوتر والشد العضلي
٦ شهور من العلاج ، و تؤكد الدراسة إن تناول عنصر المغنسيوم - لدى كل المرضى بعد ١
وفيتامين ب ٦ كمكمل غذائي يؤدي إلى تحسين السلوك غير الطبيعي لدى المصابين بفرط الإثارة
٠Mousain-Bosc, et al., (٢٠٠٤)
3- تسوس الأسنان
يعد الفم بوابة الجسم ومن ثم فصحة الجسم من صحة الفم ، ومن وظائف الفم والأسنان
مضغ الطعام والمساعدة في الكلام فضلاً عن تأثيراته الحسية والمعنوية من خلال أثره على
المظهر الشخصي للفرد وثقته بنفسه ، ويتعرض الفم والأسنان لمشكلات صحية لها أثرها على
الفرد ، وأكثر تلك المشكلات تسوس الأسنان والتهاب اللثة ، وتمثل تلك الأمراض مشكلة صحية
واجتماعية كبرى ، حيث تصيب أعداداً كبيرة من كل طبقات المجتمع ( المنيف، ٢٠٠٤ م).
أن سبب الإصابة بتسوس الأسنان ينتج عن قلة الاهتمام Paul ( وتوكد دراسة ( ٢٠٠٣
والعناية بنظافتها حيث أجريت الدراسة على ١٠٣ طفلاً في عمر خمسة سنوات بمنطقة الخرج
بالمملكة العربية السعودية بهدف معرفة مدى انتشار تسوس الأسنان بين الأطفال ، وأشارت
النتائج أن ١٦ % من عينة البحث يعانون من تسوس الأسنان و ٨٢ % يعانون من فقد الأسنان
ويرجع ذلك إلى قلة العناية والاهتمام بنظافة الأسنان ٠
أن تسوس الأسنان يعد من أكثر الأمراض Jeevarathan ,et al .; ( كما يوضح ( ٢٠٠٧
المنتشرة في الطفولة ويرجع لعدة أسباب وعوامل منها نقص الفلورايد حيث يعتبر أحد العوامل
الفعالة في الحد من تسوس الأسنان ، وقلة الاهتمام بنظافة الفم ٠
أن تخمر الكربوهيدرات في الفم بواسطة البكتريا Islam , et al; ( ويضف ( ٢٠٠٧
والأحماض يعد أيضاً من أسباب الإصابة بتسوس الأسنان ويمكن علاجه باستخدام الفلورايد
والمضادات الحيوية ٠
و للممارسات والعادات الغذائية التي يمارسها الأطفال دور في حدوث تسوس الأسنان حيث
بهدف دراسة العلاقة بين العادات الغذائية وتسوس Wyne ,et al.; ( أجريت دراسة ( ٢٠٠٢
% الأسنان بين أطفال بمدينة الرياض في عينة تكونت من ٧٤ طفلا ، وأشارت النتائج أن ٩٣,٢
من الأطفال يتناولون الحلويات أكثر من مرتين يومياً و ٥١,٤ % يتناولون العصائر المعلبة
المحلاة ، ٤٣,٢ % المشروبات الغازية ، وخلصت الدراسة أن تلك الممارسات الغذائية الخاطئة
لها علاقة بحدوث التسوس لدى الأطفال ٠
ويعاني أطفال التوحد من مشاكل الأسنان التي تؤثر على تناولهم للطعام فيعاني بعضهم من
تأخر في بروزها ، أو تكون صغيرة وغير منتظمة ، ومن فقدانها بسبب العدوى وتقيح اللثة
بسبب بعض أدوية الصرع ، وسوء انطباق الفكين مما يعيق تناول الأغذية الصلبة وصعوبة
.( عملية المضغ مما يزيد الاعتماد على الأغذية الطرية ، (رمضان واخرون ، ٢٠٠٠
و يحتاج أطفال التوحد إلى العناية بالأسنان ، إلا أن فحصهم من قبل الطبيب يكون أكثر
Fahlvik–planefeldt and Herrstrom صعوبة من الأطفال الطبيعيين ، فقد أجريت دراسة
١٩ سنه وأشارات النتائج - ٢٠٠١ ) على ٢٨ طفلاً من أطفال التوحد تتراوح أعمارهم مابين ٣ )
أن ٧٠ % من الأطفال وافقوا على إجراء الفحص واتضح من الفحص أن لديهم تسوس في
الأسنان والتهاب في اللثة و ٣٠ % من العينة تم معالجة أسنانهم بالحشوات ، وظهر أن من أسباب
تسوس الأسنان لديهم انخفاض نظافة الفم وقلة الاهتمام والعناية بالأسنان ٠
تقييم صحة الفم والأسنان للأطفال المصابين DeMattei , et al . ( وهدفت دراسة ( ٢٠٠٧
بالتوحد حيث أجريت الدراسة على ٣٩ طفل يسكنون مع والديهم أو في السكن الداخلي ،
وأشارت النتائج ارتفاع نسبة الأطفال المصابين بطحن الأسنان اللاإرادي بين الأطفال الذين
يقيمون مع والديهم ، في حين أن الأطفال الأكبر سناً ويعيشون في بيوت السكن الداخلي كانوا
مصابين بالتهابات اللثة. وأظهرت النتائج وجود بقايا بكتريا بنسبة ( ٨٥ ٪ ) ، والتهاب اللثة
بنسبة ( ٦٢ ٪ ) ، وتسوس الأسنان بنسبة ( ٢١ ٪ ) ، وبالتالي فإن حالة الفم و الأسنان للأطفال
المصابين بالتوحد تزيد من خطر تطور أمراض الأسنان ومدى هذا الخطر غير واضح ويحتاج
إلى مزيد من الدراسات.
4- الاضطرابات المعوية (الإمساك والإسهال)
يعاني الأطفال من بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال وتناولت
الدراسات هذه المشاكل بين أطفال التوحد والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بها، وبينت دراسة
بندرة الدراسات التي تهتم بالجهاز الهضمي عند أطفال التوحد و Erickson , et al. (٢٠٠٥)
الأعراض المعوية التي يعاني منها الأطفال مثل الإمساك والإسهال وعلاجهم وتغذيتهم ٠
أن الأطفال المصابين بالتوحد يعانون kaminska , et al. ( بينما أشارت دراسة ( ٢٠٠٢
من اضطرابات في الجهاز الهضمي متمثلة في ألم في البطن والإسهال ٠
ويعاني أطفال التوحد من بعض الاضطرابات المعوية مثل الإسهال المزمن والإمساك
التي أجريت على Horvath , et al. ( وانتفاخ البطن مع الغازات حيث توصلت دراسة ( ١٩٩٩
عينة من ٣٦ طفلاً توحد إلى أن ٦٩,٤ %من الأطفال يعانون التهاب مزمن في المعدة ،
وانخفاض إنزيمات هضم الكربوهيدرات عند ٢١ طفلاً بنسبة ٥٨,٣ % بالرغم من عدم وجود
٢١ طفلاً من الإسهال نتيجة استخدام السكريتين ، - عيوب خلقيه في البنكرياس ، ويعاني من ٩
وخلصت الدراسة إلى إجراء المزيد من الدراسات لتحديد العلاقة بين الدماغ وخلل الجهاز
الهضمي عند أطفال التوحد ٠
ولا يعتبر الإسهال مرض في حد ذاته ، ولكنه من الأعراض الشائعة لأمراض الجهاز
الهضمي ، ويمكن وصفه بزيادة عدد مرات التبرز عن الطبيعي ، مع وجود البراز في صور
سائلة أو نصف صلبة ، ونتيجة لزيادة حركة الأمعاء فالعناصر الغذائية تمر بسرعة خلال القناة
.( الهضمية دون أن تمتص امتصاص كاملاً (عبد القادر، ٢٠٠١
أن الإسهال من أكثر الأعراض المعوية Molloy , et al.; ( و توضح دراسة ( ٢٠٠٣
٨ سنوات - الشائعة بين أطفال التوحد ، حيث أجريت الدراسة على ١٣٧ طفلاً في العمر ٢
وأوضحت النتائج أن ١٧ % من العينة يعاني من الإسهال وهو الأكثر شيوعاً من الأعراض
المعوية الأخرى.
أن الإسهال من الأمراض التي تحدث في السنتين Patrick , et al.; ( ويؤكد ( ٢٠٠٥
الأولى من حياة الطفل نتيجة لسوء التغذية حيث أجريت الدراسة على عينة من الأطفال تتراوح
١٤ سنه بهدف معرفة مدى انتشار الإسهال بينهم ، وأشارت النتائج إصابة - أعمارهم مابين ٦
أطفال العينة بالإسهال نتيجة لسوء التغذية ، وخلصت الدراسة باحتمال تأثير الإسهال على
تطوير اللغة والتطوير الإدراكي والمهاري ٠
ويحدث الإسهال عند الأطفال لعدة عوامل مثل حدوث ضرر في الغشاء المخاطي المعوي ،
واضطراب في العلاقات العائلية والعاطفية ، و اضطرابات نفسيه الإصابة ببعض الأمراض مثل
Martinez Bermejo and ، الفصام والتوحد وانخفاض في إفراز هرمون السكريتين
. Polanco ( ٢٠٠٢)
أن أطفال التوحد عادة ما يصابون بمشكلات معوية Parracho , et al.; ( ويري ( ٢٠٠٥
شديدة قد ترجع إلى البكتريا المعوية ، وتعد البكتريا الكلوستريديوم هيستوليتيكوم المنتجة للسموم
من أكثرها شيوعا وان أفضل أساليب العلاج للتقليل من هذه الاضطرابات من خلال النظام
الغذائي ٠
كما يؤدي الإصابة بالطفيليات وسوء التغذية والعوامل الاجتماعية والاقتصادية إلى حدوث
على ٣٠٠ طفل Tinuade , et al.; ( الإسهال عند الأطفال حيث أجريت دراسة ( ٢٠٠٦
% يعانون من الإسهال وهدفت الدراسة لمعرفة أسباب الإصابة وأشارت النتائج أن ٢٣,٣
مصابون بالطفيليات ٠
يعتبر الإمساك مشكلة عامة أيضاً عند أطفال التوحد وخاصة بين اولئك الذين يعانون من
التوتر والقلق ومن قلة تناول الأغذية الغنية بالألياف الغذائية أو السوائل أو الجفاف من جراء التقيؤ أو زيادة إفراز العرق
،وعموما فالطفل الذي يعاني من الإمساك يشكو من ألم في البطن
٠ ( ( رمضان ، ٢٠٠٠
٥% ، كما يعاني أطفال التوحد منه مما - % ويعاني الأطفال الأصحاء من الإمساك بنسبة ٢
Afzal , et al.; يؤدي بهم إلى استخدام المسهلات لتخفيف حدة الإمساك ، حيث أجريت دراسة
٢٠٠٣ ) على ١٠٣ طفلاً من أطفال التوحد ممن يترددون على المستشفيات نتيجة إصابتهم )
بالإمساك وألم في البطن وتوصلت النتائج أن ٣٦ % من أطفال التوحد يعانون من الإمساك
المعتدل ، ١٠ % من الإمساك الحاد ، وبالرجوع إلى التاريخ الغذائي للأطفال اتضح استهلاكهم
كميات كبيره من الحليب ٠
بهدف إيجاد العلاقة بين مرض التوحد Fernell , et al.; ( كما أجرت دراسة ( ٢٠٠٧
١٣- والالتهاب المعوي على عينة من أطفال التوحد عددهم ٢٤ طفل في المرحلة العمرية من ٣
سنه وكشفت الدراسة أن طفلا تعرض لعدوي ببكتريا الكلوسترديوم وآخر أصيب بالإمساك
الشديد وخلصت الدراسة على انه لم يتمكن من العثور على أدلة على وجود صلة بين المصاب
بالتوحد واضطرابات الالتهاب المعوي النشط.
الحساسية الغذائية من الجلوتين والكازين
يعرف عبد القادر ( ٢٠٠١ ) الحساسية الغذائية بأنها تفاعل فسيولوجي غير طبيعي في أنسجة
الجسم ينتج عنه تولد أجسام مضادة داخل الخلايا مصحوبة بخروج مادة الهستامين وتختلف
الأعراض من اضطرابات في الجهاز الهضمي مثل القي ، الإسهال ، الإمساك ، والمغص
المتكرر ، وأعراض في الجهاز التنفسي مثل العطس ، الرشح بالأنف ، وأزمات الربو ٠
وللتعرف على أسباب الحساسية يجب إجراء تحليل حساسية الغذاء عند الأطفال لأنه يعطي
نتائج مؤكدة عن الأطعمة الآمنة والصحية والمتوازنة للطفل ، كما انه يبين الأطعمة التي يجب
على الطفل تجنبها والابتعاد عنها حتى لا تؤثر على الجهاز المناعي و تسبب زيادة النشاط عنده
. ( (رمضان ، ٢٠٠٠
وتعتبر الحساسية ضد الجلوتين أحد الأمراض المعوية المزمنة التي تصيب الجهاز الهضمي
والتي تتشكل من خلال التلف الحاصل في الغشاء المبطن للأمعاء الدقيقة ، ويتواجد الجلوتين في
بعض الأغذية مثل القمح ، والشعير وغيرها من الحبوب ، حيث تحدث هذه الأغذية استجابة
(Meyer , ٢٠٠١) مناعية في الأمعاء وتتسبب في ظهور أعراض معوية ومعدية مختلفة ٠
ويوضح الفهد ( ٢٠٠٠ أ ) أن الحمية الغذائية الخالية من الكازين والجلوتين تساعد أطفال
التوحد في التخفيف من أعراضه ، ذلك لعدم تحملهم للكازين والجلوتين ، فهذه المواد تنتج عن
عدم هضمها مادة الأفيون المخدر ( كازومورفين – جليوتومورفين ) ومن ثم تظهر بعض
الأعراض على طفل التوحد مثل عدم الشعور بالألم ، الخمول ، السلوكيات الشاذة ، عدم التركيز
، والانطواء على الذات ، ومن ثم فأتباع الحمية الغذائية يحسن من تلك الأعراض والسلوكيات ٠
إن الببتيدات الناتجة من الجلوتين والكازين تلعب دوراً Millwar , et al. ( ويؤكد( ٢٠٠٤
في حدوث التوحد وأن الاضطراب النفسي والفسيولوجي للتوحد يمكن أن يرجع لزيادة نسبة
المرتبط بهذه الببتيدات ، وقد أشارت بعض الأبحاث لوجود مستويات غير ( Opioid ) الافيون
طبيعية من الببتيدات في البول والسائل النخاعي المخي للأشخاص المصابين بالتوحد، وإذا صح
هذا فإن الأنظمة الغذائية الخالية من الجلوتين والكازين تقلل من الأعراض المصاحبة للتوحد
وتستخدم كعلاج لتحسين الأداء السلوكي والإدراكي والاجتماعي للمتوحدين ٠
إن العلاج الوحيد الفعال للتوحد هو تجنب أو Hischenhuber , et al. ( ويضيف ( ٢٠٠٦
الابتعاد عن تناول القمح وجميع الحبوب التي تحتوي على الجلوتين وأن الكمية الآمنة من
١٠٠ ملجم . - الجلوتين في الأغذية تتراوح بين ١٠
كما تناولت الدراسات اثر استبعاد الجلوتين والكازين من غذاء أطفال التوحد واستخدام
Christison تطبيق حمية الجلوتين و الكازين لعلاج اضطرابات التوحد حيث أشارت دراسة
أنه يتزايد استخدام الأساليب العلاجية الشاملة أو البديلة في اضطرابات And Ivany (٢٠٠٦)
التوحد والتي من أكثرها شيوعاً هي الأنظمة الغذائية التي تستبعد الجلوتين أو الكازين أو كليهما
،من ثم أظهرت فاعليتها في تقليل أعراض التوحد و تحسناً في الإدراك غير اللفظي عند أولئك
الأطفال ٠
كفاءة النظام الغذائي الخالي من الجلوتين و Elder , et al . ( وتوضح دراسة ( ٢٠٠٦
١٦- الكازيين في معالجة التوحد حيث اشتملت العينة على ١٥ طفل تراوحت أعمارهم مابين ٢
سنة من المصابين بالتوحد ، وتم جمع بيانات حول أعراض التوحد ومستويات البروتين بالبول
وعلى مدار ١٢ أسبوع اتبعوا فيها النظام الغذائي ، ولم تشر النتائج ظهور فروق معنوية دالة
إحصائياً رغم أن العديد من الآباء ذكروا تحسناً لدى أطفالهم

صبري بالله
19-01-2012, 02:33 PM
علاقة بعض العناصر الغذائية بالتوحد
تعرف البروتينات بأنها مواد معقدة وحداتها البنائية هي الأحماض الأمينية وهي عبارة عن
نوعين من البروتينات ، بروتينات مرتفعة القيمة الغذائية وهي تحتوي على جميع الأحماض
الأمينية الأساسية بكميات كافية لقيامها بوظائفها الأساسية من بناء وتجديد وصيانة الأنسجة ولابد
من حصولها من الغذاء ، أما بالنسبة للبروتينات المنخفضة القيمة الحيوية فهي ينقصها واحد أو
٠ ( أكثر من الأحماض الأمينية الأساسية (رصاص، ٢٠٠٣
ويعاني أطفال التوحد من نقص في الأحماض الأمينية الأساسية حيث أجريت دراسة
على عينة من ٣٦ طفل توحد لتحديد تأثير النظام الغذائي على Arnold ,et al (٢٠٠٣)
مستوي الأحماض الأمينية ، وكان ١٠ أطفال توحد يتبعون نظام غذائي خالي من الجلوتين
والكازين يطبقه الآباء بينما كان باقي الأطفال يتبعون انظمه غذائية غير محددة، وتوصلت
النتائج أن هناك نقص في الأحماض الأمينية الأساسية يترافق مع التغذية المنخفضة في البروتين
، وكذلك وجود مستويات منخفضة للتيروسين والتربتوفان في البلازما للأطفال المتوحدين مقارنة
بالمجموعة الضابطة من حيث السن والنوع ، وخلصت الدراسة إلى إجراء المزيد من الدراسات
لتحديد مدى تهديد الأنظمة الغذائية المحددة للبروتين على نمو المخ عند أطفال التوحد ٠
كما أجريت دراسة لمعرفة ميتابولزم حمض التيروسين و الآلانين عند الأطفال المصابين
بالتوحد من خلال الحصول على عينات من جلد ١١ طفل توحدي ( ٩ أولاد، ٢ فتاة) ومقارنتهم
ب ١١ طفل ذكر من الأصحاء كمجموعة ضابطة، وأشارت النتائج إلى تأثر نقل الحمضين
الرئيسين لدي أطفال التوحد مما قد يؤثر على نقل أحماض أمينيه أخرى عديدة عبر حاجز الدم
,et al.; إلى المخ، وأوصت الدراسة إلى أهمية إجراء المزيد من الدراسات في هذا المجال
٠ ( Fernel،٢٠٠٧ )
وتتكون الدهون من الأحماض الدهنية وهي نوعين: أحماض دهنية أساسية ( اللينولييك –
الاراكيدرونيك ) التي لا يستطيع الجسم تكوينها ولابد من الحصول عليه من الغذاء للقيام بنمو
٠( الجسم ،وأحماض دهنية غير أساسية ( صدقي والحسيني، ٢٠٠٣
وتؤدي أوميجا ٣ وهي من الأحماض الدهنية الأساسية دوراً في منع بعض الاختلالات منها
الاكتئاب وفقدان الذاكرة وخاصة الزهايمر وصعوبة التعلم والتوحد، وأن طبيعة الأحماض
الدهنية غير المشبعة المتعددة وخاصة أوميجا ٣ الموجودة في ألبان الأطفال تحدد القدرات
البصرية والمخية والفكرية ، ويعتبر نقص هذه الأحماض في الغذاء مشكلة ترتبط بكيفية تصحيح
العادات الغذائية بحيث يختار المستهلك أغذية غنية بأحماض أوميجا ٣ وخاصة زيت اللفت وزيت الجوز وزيوت الأسماك
٠(Bourre ، ( ٢٠٠٥
وتعد الفوسفوليبدات من المركبات الرئيسية الداخلة في تركيب أغشية الخلايا العصبية والتي
Vancassel , et al.; تغير من مرونة الأغشية وبالتالي تغير من وظيفتها، و توضح دراسة
٢٠٠١ ) أن هناك أدلة من المصادر الطبية و الكيمياء الحيوية والتي تؤكد على حدوث تغير في )
مستوى الأحماض الدهنية عند أطفال التوحد عند مقارنتهم بعينة ضابطة من الأطفال الذين
يعانون من أمراض التخلف العقلي ولقد وجد انخفاض ملحوظ في مستوى الأحماض الدهنية
طويلة السلسلة عديمة التشبع بنسبة ٢٣ % و ٢٠ % في الأحماض الدهنية عديدة عدم التشبع عند
أطفال التوحد ٠
بهدف التعرف على تأثير أحماض اوميجا Amminger , et al.; ( أجريت دراسة ( ٢٠٠٧
٣ كمادة فعالة على أطفال التوحد في التقليل من النشاط المفرط ونوبات الغضب الشديدة
وسلوكيات عدوانية وإيذاء الذات وتكونت عينة الدراسة من ١٣ طفل متوحد تراوحت أعمارهم
١٧ سنة) وتناولوا جرعة مكونة من ١,٥ جم/ يومياً ومقارنتهم بالمجموعة الضابطة تتناول -٥)
علاج غير فعال لمدة ٦ أسابيع ، ولاحظوا تفوق أوميجا ٣ على المادة غير الفعالة في التقليل من
النشاط المفرط، ولم يتم الكشف عن آثار جانبية سلبية ، وتوصلت نتائج هذه الدراسة على أن
أحماض أوميجا ٣ فعالة في علاج الأطفال المصابين بالتوحد.
يوضح الوهيبي ( ٢٠٠٠ ) أن الفيتامينات مجموعة من المركبات العضوية التي يتطلبها
الجسم لضمان سلامته ونموه ووقايته من الأمراض والاضطرابات الفسيولوجية المختلفة ،
وتختلف الفيتامينات عن العناصر الغذائي الأخرى باحتياج الجسم لها بكميات ضئيلة جداً في
الغذاء اليومي ، كما أنها توجد بصورة غير نشطة ، لذا فهي تحتاج إلى تنشيط حتى يستطيع
الجسم أن يستفيد منها وتنقسم الفيتامينات إلى قسمين، الفيتامينات الذاوبة في الدهون ( أ – د –
ه - ك ) والفيتامينات الذاوبة في الماء ( مجموعة فيتامينات ب المركب – فيتامين ج ) ٠
إن النقص الحاد في فيتامين د خلال مراحل الحمل يؤدي Cannell ( توضح دراسة ( ٢٠٠٧
إلى اختلال في التمثيل الغذائي للأحماض الأمينية مما يؤثر في نمو المخ ويؤدي لولادة فئران
تتسم بحجم متزايد للمخ وتجاويفه وهي تشبه التشوهات الموجودة لدي أطفال التوحد ، كما أشار
إلى كثرة النصائح الطبية بتفادي التعرض لأشعة الشمس مما سبب انخفاض مستويات فيتامين
( د ) وبالتالي يقلل من دور فيتامين ( د ) الفعال في نمو المخ ،وتوصلت دراسته أن لأطفال
المصابين بالكساح الناتج عن نقص فيتامين د يحملون الكثير من الأعراض المميزة للتوحد والتي
تختفي مع العلاج بجرعات عالية من فيتامين ( د )، وان تناول الأسماك المحتوية على فيتامين
( د ) خلال الحمل يقلل من أعراض التوحد لدى المواليد، ، كما أظهرت النتائج انتشار التوحد
بنسبة أكبر في المناطق التي تتسم بمنع نفاذية الأشعة فوق البنفسجية مثل المرتفعات والمناطق
الحضرية والمناطق ذات تلوث الهواء الشديد، ، والأشخاص ذوي البشرة الداكنة اللون ٠
التي أجريت على طفل توحد في الثامنة من Clark , et al.; ( وتوضح دراسة ( ١٩٩٣
وأكدت الفحوص ، (hypocalcemia ) العمر ظهور أعراض التوحد تمثلت في العرج والتورم
الطبية المتمثلة في التصوير بالأشعة إصابته بمرض الكساح، و كشفت إصابته بالرمد عن وجود
تهتك في القرنية وجفاف العين وزيادة في سمك القرنية نتيجة نقص فيتامين ( أ ) ، وتوصلت
- التحاليل المعملية أن كمية فيتامين (أ ) في المصل قليلة جداً كما انخفض مستوى ٢٥
٢٥ ) ، وبين التاريخ الغذائي له عن تغيير - hydroxyvitamin D) ( هيدروكسي فيتامين ( د
ملحوظ في استهلاكه الغذائي الذي اعتمد لسنوات عديدة على البطاطس المحمرة والماء ، وتم
علاج كل الاختلالات الكيموحيوية والعضوية بالمكملات الغذائية المناسبة ، كما تم إجراء تحليل
غذائي للبطاطس المحمرة، و تؤكد نتائج الدراسة أن الاختلال الغذائي يعد جزء من التوحد ولابد
من توجيه الاهتمام بالقصور الغذائي بصورة أكثر.
حالة فتاة تبلغ من العمر ٦ سنوات Moretti , et al. ( ويصف الباحثون في دراسة ( ٢٠٠٥
مصابة بتأخر في النمو وتخلف حركي نفسي وتشنجات وتخلف عقلي وأعراض توحد مع
٥ في سوائل المخ وهو الصورة -methyltetrahydrofolate انخفاض في مستويات مركب
( الفعالة حيوياً من الفولات في سوائل المخ والدم ، وكانت مستويات الفولات وفيتامين ( ب ١٢
طبيعية في الأنسجة الخارجية مما يشير لنقص الفولات في المخ، وقد عالج حمض الفوليك
اختلالات سوائل المخ وحسن المهارات الحركية لديه .
حالة طفل عند عمر ٤ سنوات مصاب بالتوحد Zaffanello ,et al. ( كما يصف ( ٢٠٠٣
وتم علاجه بالعامل المساعد البيوتين ١٠ (biotinidase) ويعاني من نقص فيتامين البيوتين
مجم/ يوم لم يتحسن، وأصيب شقيقه الأصغر بالنقص الجزئي لفيتامين البيوتين حيث تم تشخيصه
عند الولادة بواسطة برنامج الفحص لحديثي الولادة وقد تم علاجه بشكل احتياطي بواسطة
العامل المساعد بيوتين ١٠ مجم/يوم ولم تظهر عليه أي اختلالات سلوكية أو تأخر في النمو،
وبما أن المخ سريع التأثر بنقص البيوتين فإن تأخر العلاج بواسطة البيوتين يمكن أن ينتج عنه
تلف عصبي، ويمكن أن يسبب نقص البيوتين في المخ وكذلك في السوائل النخاعية لدي الطفل
مشكلات عصبية خطيرة مثل السلوكيات النمطية والتوحد والتي لم تكن قابلة للعلاج برغم
استعمال البيوتين كمكمل غذائي.
ان تناول جرعات من فيتامين (ب ٦ Rajesh and Girija ( توصلت دراسة كلا من( ٢٠٠٣
٢٠٠ مجم/يوم.قد تساهم في علاج حالات الصرع المرتبطة بنقص البيريدوكسين - ) بمقدار ١٠
(فيتامين ب ٦ ) و الذي قد يكون مصاحبا للتوحد ٠
يذكر كلاً من الغرباوي وإبراهيم ( ٢٠٠٢ ) أن للأملاح المعدنية أهميه كبيره في نمو أنواع
من خلايا الجسم ، فهي تدخل في بناء العظام وتساعد في انقباض وانبساط العضلات وتنظيم
التوازن المائي داخل وخارج خلايا الجسم وتشمل أملاح الصوديوم و البوتاسيوم و الماغنسيوم
والحديد والفسفور ويحتاجها الجسم بكميات كبيرة، وهناك أملاح يحتاجها الجسم بكميات قليلة
مثل النحاس واليود والزنك وغيرها ،وتوجد في الماء وبعض من أنواع الخضروات والفواكه ٠
Hiroshi ,et al وللأملاح المعدنية دور في حالات المصابين بالتوحد ، فقد تم أجراء دراسة
٢٠٠٥ ) .لقياس نسبة ٢٤ ملح معدني في فروة رأس وشعر ٣٦٠ طفل توحدي تراوحت )
١٥ سنه ومقارنتهم مع عينة ضابطة ، وأظهرت النتائج انخفاض معدلات - أعمارهم ما بين ٣
العديد من العناصر مثل الكوبالت، الكروم، واليود، والفسفور، الموليبدينوم، والنيكل ، البورون ،
والكادميوم والرصاص من تلك المعدلات في المجموعة الضابطة وبفروق معنوية
ولأهمية الحميات الغذائية كالحمية الغذائية الخالية من الجلوتين والكازين في تخفيف أعراض
التوحد والسلوكيات المصاحبة له أشارت نتائج الدراسة إلى عدم معرفة الأمهات بهذه الحمية وما
هي مكوناتها وان أشارت بعضهن بتطبيق هذه الحمية لفترة بسيطة ولم يجدن أي تحسن طرأ
على أطفالهن ، و هذا قد يرجع لعدم ممارساتهن للأسس الصحيحة أثناء تطبيق الحمية الغذائية
كما أنها قد تجهل النتائج التي تظهر على سلوكيات على الطفل أثناء تطبيق تلك الحمية نتيجة
سحب الأفيون المخدر من جسمه مما يستدعي الأمر التعاون بين الأم والطبيب وأخصائية التغذية
والأخصائية الاجتماعية والنفسية لكي يتم تطبيق تلك الحميات بطريقة صحيحة لإظهار الآثار
الايجابية لها ، مع ضرورة توعية الأسرة بوجود بدائل غذائية لأطعمة مفضلة ومحببة للطفل
ينعدم فيها بروتين الكازين و الجلوتين وهذا ما خلصت إليه دراسة كل من الخطابي( ٢٠٠٨ ) و
المطرفي ( ٢٠٠٨ ) من إنتاج أغذية و مقرمشات عالية في القيمة الغذائية ومنخفضة في محتواها
( من الكازين و الجلوتين ،وهذا يتفق أيضاً مع ما ذكره الفهد ( ١٤٢١ ،٢٠٠٥

ولأهمية الممارسات والعادات الصحية التي تتبعها الأم أثناء تناول الطفل أغذية عالية في
القيمة الغذائية مع ضرورة التنويع في تلك الأغذية لتلبية احتياجاته اليومية من تلك العناصر
ونظرا للنمطية التي يعاني منها أولئك الأطفال والإصرار على تناول طعام واحد مما يفقده الكثير
من العناصر الغذائية ومن ثم ظهور أعراض سوء التغذية ، اتضح من نتائج الدراسة بعضا من
الممارسات الجيدة لعينة البحث فقد لوحظ أن أكثر من ثلث العينة دائما ما تستخدم وسيلة
الترغيب في حال رفضه للطعام المقدم أو إصراره على تناول طعام واحد ، في حين نفت
٦٩,٣ % استخدام الحزم والشدة أو تركه وعدم الاهتمام بأمره عند رفضه للطعام كما حرصت
على ممارسة أطفالها لنظافة الفم والأسنان وغسل طفلها أسنانه بالفرشاة والمعجون مرتين يوميا
، وأكدت أكثر من نصف الأمهات حرصها على غسل طفلها لفمه بعد تناول الطعام ، في حين

ظهرت بعضا من الممارسات الخاطئة كعدم تقديم طبق السلطة ولو مرة واحدة يوميا وانخفاض
(Stewart and Latif , تقديم الفاكهة بصورة يومية أو أسبوعية وهذا يتفق مع كل من ; ٢٠٠٨
كما لم تحرص ٥٦ % من الأمهات Langen ,et al ;٢٠٠٧ ; Fox, et al ;٢٠٠٦)
والمشرفات على غسل الطفل للفم بعد تناول الوجبات الخفيفة والسكريات ( ٤٤ %) وبعد تناول
التسالي ( ٦٦,٧ %) مما يؤكد على أهمية برامج التوعية الغذائية والصحية بأهمية تعويد الطفل
على تناول الغذاء المتكامل منذ الصغر واستخدام أساليب متنوعة وتدريجيا في تغيير بعضا من
العادات والممارسات الخاطئة وبيان أهمية تلك التغيرات للطفل بالأساليب التربوية المتبعة في
تغيير سلوكيات أطفال التوحد
ويعد المستوى التعليمي احد المؤشرات الهامة للوعي الغذائي والصحي وظهر من خلال نتائج
الدراسة انخفاض في مستوى الوعي الغذائي لعينة البحث حيث تركزت معظم إجاباتهن في
عبارة لا أعرف ، وهذا يدل على انخفاض ونقص المعلومات الغذائية لديهن ودورها في تغذية
طفل التوحد ، في حين أظهرت نتائج البرنامج الإرشادي بعد تطبيقه ارتفاع الوعي الغذائي
للأمهات حول أهمية البروتينات في حماية الجسم من الالتهابات والأمراض ، الألياف الغذائية
في التقليل من الإمساك، ودور الفيتامينات ومصادرها واثر نقصها على صحة الطفل ، ومصادر
الكالسيوم و أهميته في حماية العظام من الكساح ، ودور الاوميجا ٣ ومصادرها الغذائية في
التوحد ، والحصص الغذائية من المجموعات الغذائية والاحتياج من العناصر الغذائية اليومية
للطفل وكما تحسنت مهارتهن في تخطيط وجبة غذائية من خلال ورشة العمل وقد يرجع ذلك
إلى الطرق والوسائل الإرشادية المتبعة فقد استخدم الأسلوب الجمعي والمناقشات الجماعية
والجلسات الفردية للحد من مستوى الخجل أثناء تقديم البرنامج وذلك لانخفاض مستواهن
التعليمي.
في حين ظهرت نتائجه على المشرفات من خلال ارتفاع الوعي الغذائي حول أهمية الدهون
الكربوهيدرات ، ودور فيتامين د ومصادره والأمراض الناشئة عن نقصه ، ومصادر الكالسيوم
وأهميته في حماية العظام من الكساح ، كما تشير النتائج إلى استمرار انخفاض الوعي حول
الفيتامينات، ودور معدني الزنك و المغنسيوم الغذائي ومصادرهما ، وأهميتها للجسم ولطفل
التوحد مما يؤكد على أهمية استخدام طرق ووسائل أكثر فاعلية وإجراء المزيد من الدورات
الأكثر تقدما في التغذية العامة والعلاجية للحصول على النتائج المرجوة

صبري بالله
19-01-2012, 02:46 PM
المشاكل الغذائية التي تواجه أطفال التوحد
أسباب حدوثها ٠*
أعراضها ٠*
طرق علاجها ٠*
*الوقاية منها وأفضل الوسائل لمواجهتها ٠
أولاً : فقر الدم
يعتبر فقر الدم من المشاكل الغذائية الشائعة خلال فترة الطفولة ، و يتضمن أنواع عديدة ، إلا أن أكثر
الأنواع شيوعاً هي :
1- فقر الدم الغذائي
فقر الدم الناتج عن عوز الحديد. ·
( فقر الدم الخبيث( أنيميا نقص فيتامين ب ١٢ ·
فقر الدم نتيجة نقص حمض الفوليك. ·
2- فقر الدم المنجلي .
3- فقر الدم التحللي ( الثلاسيميا .
تعريف فقر الدم الغذائي
يحدث فقر الدم الغذائي نتيجة عدم توفر كميات كافية للجسم من عنصر الحديد والبروتين وبعض الفيتامينات
مثل فيتامين ب ١٢ ،حمض الفوليك ، فيتامين ج وعناصر غذائية أخرى في الطعام ، أو عدم امتصاص العناصر
الغذائية جيدا من الأمعاء أو نتيجة تناول بعض الأدوية التي تعيق امتصاص تلك العناصر الغذائية ٠
العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بفقر الدم الغذائي :
أولا : عوامل صحية ومنها
١. النزيف الحاد والمزمن .
٢. الإصابة بالطفيليات والديدان ٠
٣. الأطفال الذين لم يبنوا مخازن من الحديد كافية خلال مرحلة الحمل والشهور الأولى بعد الولادة ٠
ثانياً: الأسباب الغذائية
1- نتيجة نقص في حمض الفوليك وفيتامين ب ١٢
- والخضروات الداكنة اللون ) 2- قلة المتناول من الأطعمة المحتوية على كميات كافية من الحديد مثل ( اللحوم الحمراء، الكبد
- إصابة الطفل بأنيميا الحليب 3-الإفراط في شرب الحليب طوال اليوم مما يغني عن الوجبات الأخرى ، وهذه الممارسة تؤدي إلى
4-الوجبات الرئيسية تناول الحلويات قبل وجبة الطعام الرئيسية ، وهذه الأغذية فقيرة بالحديد كما أنه تقلل الشهية لتناول
شرب الشاي والقهوة بدلا من عصائر الفواكه الطازجة ، فالشاي مثلا يقلل من امتصاص الحديد 5-
أعراض فقر الدم الغذائي
شحوب اللون – الشعور بالتعب – الخمول والميل للنوم – ضعف الشهية للطعام – سقوط الشعر – بط
في النمو العقلي والذهني – التأخر في الاستيعاب – زيادة احتمال العدوى بالأمراض – الوفاة ٠
علاج فقر الدم الغذائي
1- التأكد من احتواء الطعام على مصادر غنية بالحديد "كالكبد - اللحم الأحمر- صفار البيض – البقول
وخاصة فول الصويا " والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن مثل" السبانخ- البقدونس-
الجرجير-الخس" والفواكه " التمر- المشمش- الخوخ- البرقوق- العنب" والمكسرات .
٢- تناول الأغذية الغنية بفيتامين (ج) لأنه يساعد على سرعة امتصاص الحديد من الطعام .
٣- إدخال الأطعمة الجاهزة والخلطات المصنعة والحبوب مدعمة بالحديد ضمن البرنامج الغذائي للطفل .
٤- استخدام سلفات الحديدوز الدوائي مع إعطاء جرعات مناسبة من حمض الفوليك وفيتامين ب ١٢
بإشراف الطبيب .
الأساليب الغذائية وطرق الوقاية من فقر الدم الغذائي
١- وقاية السيدات الحوامل من أنيميا نقص الحديد .
٢- الاهتمام بالتغذية السليمة منذ مرحلة الرضاعة وما قبل سن المدرسة وذلك لدخول الأطفال قي
المرحلة المدرسية وهم في صحة جيده عقليا وجسميا .
٣- تصحيح بعض العادات الغذائية الخاطئة مثل عدم تناول الخضروات واللحوم والإفراط في شرب
الشاي والقهوة وكل ما يعيق امتصاص الحديد .
٤- علاج أي مرض أو مشكلة يصاب بها الطفل والتي قد تسبب إصابته بفقر الدم .
٥- تناول الأطعمة الغنية بالحديد وتلك التي تساعد على سرعة امتصاص الحديد في الجسم ٠
٦- تناول الأغذية المدعمة بالحديد مثل حبوب الإفطار .
ثانياً: تسوس الأسنان
يعد الفم بوابة الجسم ومن ثم فصحة الجسم من صحة الفم ، ومن أهم وظائف الفم والأسنان مضغ الطعام
والمساعدة في الكلام ، كما أن لها تأثيرات حسية ومعنوية من خلال أثرها على المظهر الشخصي للفرد وثقته
بنفسه ويتعرض الفم والأسنان لمشكلات صحية لها أثرها على الفرد ، وأكثر تلك المشكلات تسوس الأسنان
والتهاب اللثة ، وتمثل تلك الأمراض مشكلة صحية واجتماعية كبرى، حيث تصيب أعداداً كبيرة من كل طبقات
المجتمع وتؤكد العديد من الدراسات التي أجريت بالمملكة العربية السعودية أن تسوس الأسنان تعتبر مشكلة
صحية بين أطفال المدارس وهي السبب الرئيسي لتدهور الأسنان وخلعها ، ففي دراسة عام ٢٠٠٦ أشارت
النتائج أن ٤٠ % من العينة قد أصيبوا بتسوس الأسنان منذ الصغر ورافق ذلك حدوث مشاكل صحية منها
نزيف والتهاب اللثة ، وأن أكثر من نصف العينة تعاني من حساسية الأسنان خاصة مع تناول الأطعمة الباردة
أو المثلجة والشعور بالألم بعد تناول الحلويات ، إضافة إلى وجود ترسبات جيرية على الأسنان ومن ثم وجود
اصفرار بالأسنان مما يعكس مدى الإهمال بمراجعة الطبيب لإزالة تلك الطبقة الجيرية والتي تزيد من تفاقم
المشكلة وإصابتهم بالتسويس منذ الصغر ، ومن هنا تعد الأسنان جزء مهم في جسم الطفل وإصابتها أو فقدها
تسبب الكثير من الألم والمشاكل تنعكس سلباً على الحالة الغذائية للطفل ، لذا كان من الضروري الاهتمام بها
والمحافظة عليها ٠
تعريف تسوس الأسنان
يعد تسوس الأسنان من أهم المشكلات الصحية المرتبطة بالتغذية لان إصابتها تسبب الكثير من الألم والمشاكل
التي تنعكس على الحالة الصحية والغذائية للطفل ، وللتغذية دور مهم في نمو وتطور الأسنان ففيتامين ( أ )
ضروري لتكوين طبقة المينا ، وفيتامين (ج) في تكوين طبقة العاج، و الكالسيوم والفوسفور مهمان لتكلس
الأسنان و الفلور يحمي من التسوس، ونقص المتناول من هذا العناصر يؤثر على الحالة الصحية للأسنان
فيصيبها التسوس والتآكل .
ويحدث تسوس الأسنان عند تعرض طبقة المينا إلى تركيزات عالية من الأحماض لفترات طويلة ، وتنتج هذه
التي تخمر بقايا الأغذية الكربوهيدارتية الموجودة على Streptococcus Spp الأحماض بالفم بفعل بكتريا
الأسنان وبينها ، وتُنتج تلك البكتريا حمض اللاكتيك ، وتُكّون مركبات غير ذائبة من الجلوكوز والفركتوز
. Plaque والديكسترين وتترسب على السطح الخارجي للأسنان مكونة ما يعرف بالبلاك
وعموماً يحدث تسوس الأسنان ( نخر الأسنان) من تحطم متزايد للأسنان بواسطة الحمض الذي تُنتجه
البكتريا أثناء تخميرها لبقايا المواد الكربوهيداتية الموجودة على سطح السن ، وتحدث تلك العملية حينما يكون
إزالة المعادن اكبر من إعادتها . وهناك العديد من العوامل التي تساعد على ظهور التسوس ومنها المواد
الكربوهيدارتية والبكتريا والعائل والزمن .
تآكل الأسنان
يختلف تآكل الأسنان عن التسوس فهولا يتسيب بواسطة البكتريا وإنما يكون ناتجا بفعل الأحماض مثل
والمشروبات المكربنة ( وأيضاً مشروبات sorf drink حموضة المعدة والأغذية والمشروبات الحمضية و
الحمية ) ، وكثرة استخدام مستحضرات الفيتامينات والتي يكون لها تأثير حمضي على الأسنان مثل حمض
الاسكوربيك ، أو نتيجة للقيء المتكرر أو الارتجاع الحامضي من المعدة ، إضافة إلى الإفراط الزائد في
استخدام فرشاة الأسنان ، حيث تحدث تعرية للب السن نتيجة لتآكل طبقة العاج والمنيا مما يؤدي إلى الشعور
بالألم والحساسية عند التعرض للأغذية أو المشروبات الباردة ، ولمنع تآكل الأسنان فمن الأهمية عدم غسل
الأسنان بالفرشاة بعد تناول تلك الأغذية والمشروبات لمدة ساعة على الأقل وإنما يسمح بغسلها بالماء فقط وذلك
للسماح لطبقة المينا بإعادة التمعدن إليها ٠
الطبقة الجيرية ( البلاك )
بلاك الأسنان مادة لزجة تحتوي على البكتريا التي توجد على سطح الأسنان ، ويمكن إنقاص وجود تلك المادة
بإتباع الممارسات الصحية الجيدة للفم مثل الغسل المنتظم للأسنان بالفرشاة والمعجون المحتوي على الفلورايد
والتنظيف المنتظم لإزالة طبقة البلاك عند حافة اللثة وبين الأسنان .
أسباب تسوس الأسنان
١. استعداد أو قابلية الأسنان للتسوس ٠
٢. وجود مادة كربوهيدراتة ( سكريات ونشويات ) قابلة للتخمر في الفم ٠
٣. وجود الميكروبات التي تخمر الكربوهيدرات ٠
٤. نقص الفلور في ماء الشرب ٠
٥. قلة الاهتمام بنظافة الفم واللثة ٠
٦. تناول المشروبات الغازية والحلويات ٠
٧. قلة تناول الخضروات والفاكهة ٠
٨. قضم مكعبات الثلج .
٩. مضغ اللبان الحلو المحتوي على السكريات ٠
١٠ .الإقلال من تناول الأغذية المدعمة بفيتامين (د) ٠
مضاعفات تسوس الأسنان
١. تشوه الأسنان ٠
٢. فقد الأسنان في سن مبكر ٠
٣. التهاب في اللثة ٠
٤. تحسس الأسنان عند تناول الأطعمة والمشروبات الباردة والسا خنه ٠
٥. حدوث خراج تحت الجذور مما يؤدي إلى إحداث التهابات مثل التهاب الغدد اللمفاوية والتهاب العظم
والجيوب الأنفية ، وحدث رائحة كريهة بالفم .
٦. نشؤ رائحة كريهة بالفم نتيجة تخمر فضلات الطعام الموجودة بين الفجوات وتجمع الميكروبات
وخاصة الميكروبات اللاهوائية ٠
علاج تسوس الأسنان
١. تناول أطعمة متوازنة ٠

٢. تناول الأغذية الغنية بالألياف لفائدتها في تنظيف الأسنان وتقليل فرص تكون الرواسب عليها ٠
٣. المضغ الجيد للطعام ٠
٤. ضرورة توفر عنصر الفلور بالماء ٠
٥. المحافظة على نظافة الأسنان والفم باستعمال الفرشاة والمعجون بعد تناول كل وجبة وقبل النوم ٠
أفضل الأساليب الغذائية والصحية لمواجهة تسوس الأسنان
تعويد الطفل منذ سن الثالثة على تنظيف الأسنان بعد تناول كل وجبة وخاصة قبل النوم ٠ §
عدم الإكثار من تناول السكر والشكولا ته والشبسات والمشروبات السكرية والغازية ( §
الغنية بحمض الفسفوريك ) ٠
الاهتمام بغسل الفم بالماء عند تناول الطعام بين الوجبات ٠ §
الإكثار من تناول الخضار والفواكه ٠ §
تناول الاحتياج اليومي من الحليب حسب التوصيات الغذائية . §
استخدام معجون الأسنان المدعم بالفلوريد . §
تجنب حدوث نقص في فيتامين د وعنصر الكالسيوم والفوسفور ٠ §
الابتعاد عن المشروبات الحمضية والأطعمة العالية في الحموضة لأنها تؤدي إلى تأكل الأسنان وتسوسها ٠ §
الابتعاد عن تناول الفواكه غير كاملة النضج ٠ §
تجنب الإفراط في تناول والمخللات والأغذية المحتوية على الخل . §
الابتعاد عن قضم المكعبات الثلج ٠ §
الإقلال من تناول الفصفص ٠ §
الإقلال من عادة مضغ اللبان الحلو والاستعاضة عنه باللبان العربي ( الشامي وللامي ) §
مراجعة طبيب الأسنان كل ستة أشهر على الأقل ٠ §
ثالثاً : السمنة
إن أنسب وقت لوضع الأسس السليمة والصحيحة للمستقبل اصحي والغذائي للطفل هي السنة الأولى من العمر
، ومن أهم المعايير التي يجب الإلمام والأخذ بها هي تشجيعه على تكوين عادات غذائية سليمة تدعم نموه ، حتى
تكون الزيادة في وزنه تسير بصورة طبيعية مع الزيادة في العمر ، ويعني هذا تقديم أطعمة محببة ذات قيمة
غذائية عالية ، وتعليم وتعويد الطفل العادات والسلوكيات الغذائية الصحيحة مثل ( احترام وقت تناول الطعام –
مضغ الطعام جيداً – تناول الكمية المناسبة للفم ) . وقد أصبحت السمنة مشكلة صحية شائعة في الولايات المتحدة
، كما تضاعف انتشار السمنة بين الأطفال والمراهقين ثلاث مرات في العشرين السنة الأخيرة وبلغت نسبة
٥ سنة . وبالرغم من كثرة - ١٩ سنة ، ١٠,٣ % في عمر ٢ - الأطفال الذين يعانون من السمنة ١٦ % في عمر ٦
الأبحاث عن السمنة لدى الأطفال الأصحاء الاَّ انه يتوفر القليل من الأبحاث عن انتشار السمنة بين الأطفال من
٢٠٠٣ في عيادة متخصصة في تقييم وعلاج - ذوي اضطرابات النمو.ومنها الدراسة التي أجريت ما بين ١٩٩٢
الأطفال المصابين باضطرابات النمو والسلوك و الإدراك، وتهدف الدراسة إلى تحديد مدى انتشار السمنة بين
١٨ سنة ، وقد بينت النتائج أن ٣٠ % من - أطفال التوحد وعددهم ١٤٠ طفلاً تتراوح أعمارهم ما بين ٣
٥ سنوات - الأطفال مصابين بالسمنة ، وظهرت أعلى نسبة للانتشار في المجموعة التي تتراوح أعمارها ما بين ٢
، ولم تختلف نسبة الإصابة بالسمنة بين الصبية والفتيات ، وعند مقارنة أطفال التوحد بالأطفال الطبيعيين أشارت
التقديرات إلى تساوى نسب انتشار السمنة مع الأطفال الطبيعيين.
تعريف السمنة
تعرف السمنة بأنها زيادة ترسيب أو تخزين الدهن في الأنسجة الدهنية ، ويعتبر الفرد مصاباً بالسمنة إذا زاد
وزنة عن الوزن المثالي بنسبة ٢٠ % أو أعلى .
وتعتبر السمنة من المشاكل الغذائية الواسعة الانتشار في الوقت الحاضر ، وتحدث الزيادة الكبيرة في الوزن
غالبا في فترات معينة من العمر مثل فترة المراهقة وفوق سن ٤٥ سنة خاصة لدى الإناث ، وعادة تنتشر
السمنة في الطبقات ذات المستوى الاجتماعي والاقتصادي المنخفض عنه في المستويات المرتفعة .
أسباب حدوث السمنة :-
١- زيادة المأخوذ من الطاقة أكثر من احتياج الجسم ، وتؤكد الأبحاث والدراسات العلمية وكذلك
التحاليل الكيميائية للأطعمة ارتفاع نسبة الدهون في الوجبات الغذائية الشائعة .
٢- عدم الموازنة بين الشعور بالجوع والشبع ، حيث أظهرت الأبحاث إن الأشخاص المصابين بالبدانة
ليس لديهم قدرة على التحكم في الجوع والشبع من حيث السلوك في تناول الغذاء
٣- العمر والجنس يساعد التقدم في العمر في زيادة الوزن بسبب انخفاض الطاقة المبذولة مع عدم وجود
تغيير في كمية الطعام المتناول الذي يستهلكه الفرد على مدى عمره، كما إن العديد من الدراسات
أثبتت إن الإناث لهن القدرة على تخزين الدهون أكثر من الذكور
٤- العوامل النفسية أشارت إحدى الدراسات إن الشخص البدين يتفاعل مع إغراءات الطعام بشكل
مختلف عن الشخص السوي ، فلقد وجد إن البدين بتناول كميات قليلة من الطعام إذا كان الطعام غير
مغري والجو المحيط غير مشجع بخلاف الشخص السوي الذي يرتبط سلوكه الغذائي بحالته الجسمية
سواء كان جائعا أم لا .
٥- العوامل الاجتماعية كحضور المناسبات الاجتماعية (كحضور ولائم الزواج والعزاء وحفلات النجاح)
والدينية (كالأعياد وشهر رمضان)
٦- قلة النشاط البدني يعتبر احد الأسباب الرئيسية في تفشي السمنة بين المراهقين بوجه خاص ، فوجود
السيارات والخدم والجلوس أمام التلفاز و اللعاب الالكترونية لفترات طويلة والجلوس طوال اليوم
الدراسي كل ذلك ساهم في زيادتها بين تلك الفئة ٠
٧- ممارسة العادات الغذائية الخاطئة مثل :
الإكثار من تناول الأغذية خاصة الدهنية والسكرية والحلويات §
الاستمتاع بتناول الطعام مما يجعل الطفل يكثر من تناوله ٠ §
تقديم الطعام للطفل أثناء اللعب ومشاهدة التلفاز ٠ §
اعتياد الطفل على الإكثار من الطعام بسبب عادا ت الأهل ٠ §
إجبار الأهل الطفل على تناول الكثير من الأطعمة أو إكمال طبقة ٠ §
إكثار الطفل من تناول الشوكولا ته والحلويات ٠ §
مضاعفات السمنة :
١- تراكم الدهون في أمكان مختلف من الجسم مثل ( البطن – الأرداف – الذراعين ) ٠
٢- زيادة فرصة إصابة الجسم ببعض الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم - الإصابة بأمراض الكلي ٠
الإصابة بمشاكل القلب والتهاب في المفاصل ٠
العلاج :
إتباع نظام غذائي يهدف إلى المحافظة على الوزن المناسب للطفل مع مراعاة احتياجاته الغذائية حتى لا
يؤثر ذلك على نموه وتطوره في هذه المرحلة ٠
النصائح الغذائية والصحية لمواجهة السمنة:
تقديم النصائح الغذائية للأم وهذا يؤدي إلى تصحيح المشكلة في مرحلتها الأولى ٠ ·
تصحيح العادات الغذائية الخاطئة في الأسرة ٠ ·
على الأم مراقبة وزن الطفل ومقارنته بجداول الأوزان الموجودة في عيادة الطبيب المشرف على ·
علاج الطفل ٠
تشجيع الطفل على ممارسة النشاط البدني لأنه عامل مهم في التحكم بالوزن وخفضه من خلال زيادة ·
صرف الطاقة ، بحيث لا يقل زمن النشاط عن ٣٠ دقيقة يوميا ، وان يكون نشاطا بدنيا مستمرا ويكرر
٧ مرات في الأسبوع ، وان تكون شدته من خفيف إلى متوسط - من ٥
إتباع الحمية الغذائية المناسبة ٠ ·
ومن أهم مميزات الحمية الغذائية المناسبة لخفض الوزن ما يلي:-
أن تحتوي على جميع الأغذية الموجودة بالهرم الغذائي او المجموعات الغذائية. §
(% التوازن بين تناول الكربوهيدرات ( ٥٦ %) والدهون( ٢٥ %) البروتين( ١٩ §
C و A أن تشتمل على الأملاح المعدنية ( الكالسيوم والحديد ) والفيتامينات الهامة مثل فيتامين §
المركب B ومجموعة
أن تكون محددة السعرات الحرارية ( ١٢٠٠ سعر حراري) §
١,٥ كجم/أسبوعيا - أن تؤدي إلى خفض الوزن بمقدار ٠,٥ §
يتزامن معها نشاط بدني اوكسجيني. §
٦ - تعديل السلوك الغذائي.
يعتبر تعديل السلوك الغذائي احد المفاتيح الرئيسة لبرامج المحافظة على الوزن، وهناك بعض الاقتراحات التي
لها علاقة بتعديل السلوك والتي قد تساهم في خفض الوزن:-
١- الأكل ببطء والتركيز في نوعية الأكل من حيث رائحته وطعمه وقوامه.
٢- التوقف في منتصف الأكل لتقييم ما تم تناوله من طعام من حيث الكم والنوع.
٣- عدم جعل الطعام وسيلة للثواب أو العقاب.
٤- عدم الإكثار من تناول الوجبات الخفيفة وأنواع الحلوى والشيكولاته والمشروبات الغازية والسكرية
٥- الإكثار من تناول الخضروات الطازجة والمطهوة مع الإقلال بقدر الإمكان من إضافة الدهون
٦- الاعتدال في تناول الفواكه الطازجة والإقلال من تناول الفواكه المعلبة المحتوية على شراب سكري
٧- عدم إهمال وجبة الإفطار
٨- استخدام الحليب الخالي من الدهن
رابعاً :الإسهال
لا يعتبر الإسهال مرض في حد ذاته ولكنه من الأمراض الشائعة بين الأطفال ويمكن وصفه بزيادة عدد
مرات التبرز عن الطبيعي مع وجود البراز في صورة سائلة أو نصف سائلة، ونتيجة لذلك فإن العناصر الغذائية
تمر بسرعة خلال القناة الهضمية دون أن تمتص امتصاصا كاملا وإذا استمر الإسهال لفترة طويلة يحدث فقد في
السوائل والعناصر الغذائية ، وقد توصلت دراسة أجريت عام ٢٠٠٢ وفيها تم استخدام عقار السكريتين كعلاج في
تحسين السلوك عند أطفال التوحد ، فوجد أن العقار أدى إلى إصابة الأطفال بالإسهال المزمن ، وأضافت دراسة
٨ سنوات أن ٢٤ % من - نشرت عام ٢٠٠٣ وأجريت على ١٣٧ طفل توحدي تتراوح أعمارهم ما بين ٢
الأطفال لديهم أعراض مزمنة في الجهاز الهضمي و ١٧ % مصابون بإسهال ٠
الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالإسهال :-
١- العدوى بالبكتريا أو بالفيروسات في الجهاز الهضمي أو الجهاز التنفسي ٠
٢- الحساسية الغذائية مثل عدم تحمل سكر اللبن .
٣- المشاكل العاطفية مثل القلق والخوف ٠
٤- تناول كميات كبيرة من الألياف الغذائية أو فواكه غير ناضجة ٠
٥- استعمال بعض المضادات الحيوية ، والاستعمال الطويل لبعض الأدوية .
٦- الإصابة ببعض الأمراض كالدرن ومرض السكر.
٧- الاستعمال الطويل لبعض الأدوية ٠
أنواع الإسهال :-
١- الإسهال الخفيف :-
يكون الإسهال مائعا أو مائلا إلى الميوعة مع حرارة أو تقيؤ أو بدونهما و يتكرر البراز خمس أو ست
مرات يوميا ٠
العلاج:-
١- تقلل عدد راضعات الحليب عند الرضع المعتمدين على الرضاعة الصناعية ٠
٢- الإكثار من تناول السوائل وخاصة الماء ٠
٣- التوقف عن الطعام الجامد ٠
٤- التوقف عن مساحيق الحبوب ٠
٥- إيقاف جميع الأدوية وخاصة أدوية الالتهابات ٠
٢- الإسهال المتوسط :
هو إسهال مائع ويحدث أكثر من خمسة أو ست مرات يوميا مع القي ورائحته كريهة ٠
العلاج :-
١- يمنع الطفل من الحليب لمدة ٢٤ ساعة ويعطي السوائل فقط ٠
٢- إعطاء الطفل محلول معالجة الجفاف لاحتوائه على الأملاح الضرورية لتعويض الفاقد
٣- إعطاء المياه الغازية مثل ( السفن أب ) ٠
٤- شاي خفيف أو ماء الأرز مع بودرة الجزر أو التفاح ٠
٣- الإسهال الحاد :
يحدث أكثر من عشر مرات في اليوم ويكون البراز سائلا كالماء مع حدوث جفاف شديد واختلال ميزان
الأملاح بالجسم ويكون الإسهال مصحوباً بالتقيؤ .
العلاج :-
١- الاهتمام بالمحافظة على ميزان السوائل والأملاح في الجسم ٠
٢- إعطاء الطفل محاليل ( عن طريق الدم ) تحتوي على الدكستروز إذا رافق الإسهال تقيؤ ٠
٣- بعد ضبط ميزان السوائل والأملاح في الجسم يعطي الطفل الغذاء عن طريق الفم بحيث يحتوي على
جميع العناصر الغذائية الأساسية والطاقة لتعويض ما فقده والمحافظة على النمو الطبيعي ٠
٤- منع الطفل من شرب الحليب لأنه يزيد من شدة الإسهال ٠
الأساليب الغذائية والصحية لمواجهة الإسهال :
١- تجنب الامتناع كلياً عن تناول الطعام لاحتياج الجسم إلى العناصر الغذائية ٠
٢- الاعتماد على الغذاء السائل الرائق لمدة قصيرة وتتبعها وجبات محددة في الألياف ٠
٣- الطفل الذي يبلغ من عام إلى أربعة أعوام يمكن عطاؤه عصير الفاكهة أو عصير الطماطم المصفي.
٤- الإسهال تناول مشروب الشاي للاستفادة من محتواه من مركب التانين ذو التأثير القابض للأنسجة في تخفيف حدة
٥- إنقاص كميات الدهون والزيوت المستعملة في الطعام لأنها تزيد من حدة الإسهال ٠
٦- تناول أغذية غنية بالبروتين وسهلة الهضم والامتصاص كاللحم المفروم و الأجبان ٠
٧- تناول أغذية لها تأثير مخفف لحدة الإسهال كالموز والجزر والتفاح لاحتوائهما على مركب البكتين ، وكذلك
عصير الرمان الذي يحتوي على التانين ذو التأثير القابض للأنسجة ٠
٨-الطعام العادي الإكثار من تناول الأغذية النشوية كالرز والبطاطس و المكرونة أثنا فترة الإسهال ثم عودته تدريجياً إلى
خامساً :- الإمساك
هو من الأمراض التي تصيب الأمعاء ويتسبب في الإحساس بالشعور بالامتلاء والانتفاخ نتيجة لضغط كتلة
الفضلات على البطن ٠
أعرض الإمساك :-
١- الشعور بالتوعك والصداع ٠
٢- ألم وعدم الراحة أثناء عملية للبراز ٠
٣- ظهور آثار دماء مصاحبة للخروج ٠
٤- ارتفاع درجة الحرارة
٥- التقيؤ ٠
الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالإمساك :-
أولا : الأسباب العضوية
١- استرخاء الأمعاء وضعف عضلاتها ٠
٢- التشوهات الخلقية في الأمعاء مثل تضخم القولون أو ضيق الأمعاء ٠
٣- نقص القوة العضلية في جدار القولون وفي عضلة الحجاب الحاجز وهي ظاهر عند الأشخاص الذين
يقضون معظم أوقاتهم وهم جلوس أو نائمين وبعض حالات عدم الحركة كالشلل ٠
ثانياً : الأسباب غير العضوية
1-العادات الغذائية الخاطئة في تناول الطعام ٠
عدم تناول الخضروات والفواكه ٠ ·
انعدام أو تناول كميات قليلة جداً من الدهون ٠ ·
الامتناع عن تناول الأطعمة التى تحتوي على الألياف التى تساعد على التخلص من الفضلات ٠ ·
عدم تناول الطعام في مواعيد منتظمة . ·
عدم تناول كميات كافية من السوائل ٠ ·
2-عدم تناول كميات كافية من السوائل ٠
3- قلة الحركة وعدم التمرينات الرياضية ٠
4- أسباب نفسية كالاضطرابات العصبية و الاكتئاب ٠
5- أسباب بيئية مثل السفر و الانتقال من مكان إلى أخر ٠
العلاج :
١- استعمال الملينات بحذر لان سوء الاستعمال يؤدي إلى خفض مستوي البوتاسيوم بالدم.
٢- شرب كميات كافية من السوائل ٠
٣- تناول وجبات تحتوي على نسبة عالية من الألياف في صورة خضروات وفواكه ٠
٤- تناول الحبوب الكاملة أو الخبز المصنوع من الدقيق الأسمر ٠
٥- تعديل العادات الغذائية الخاطئة ٠
٦- ممارسة النشاط الحركي ٠
٧- تنظيم مواعيد الإخراج ٠
الأساليب الغذائية والصحية لمواجهة الإمساك :
١- إعطاء الطفل السوائل بكميات كافية كعصير الليمون أو التفاح أو عصير الخوخ والبرقوق قبل الإفطار ٠
٢- إضافة ملعقة من السكر إلى وجبات طعام الطفل ٠
٣- تقدم للطفل المربيات المستخرجة من الفاكهة والعسل ودبس الخروب ٠
٤- تناول الخبز الأسمر المصنوع من القمح الكامل بدلاً من الخبز الأبيض لارتفاع محتواه من الألياف
الغذائية ٠
٥- الإقلال من تناول الأغذية النشوية كالأرز والبطاطس ٠
٦- تفادي التعرض للضغوط النفسية ٠
٧- تجنب الأدوية التي تحدث الإمساك ٠
٨- الإقلال من شرب الشاي ٠
٩- تجنب كثرة استعمال الملينات دون استشارة الطبيب ٠
سادسا: زيادة النشاط عند الأطفال
يعد زيادة النشاط من المشاكل الشائعة في معظم المجتمعات والدول ، وتظهر الأعراض عادة في سن دخول
١٦ % بين الأطفال المدارس وهذه المشكلة تستوجب - المدرسة . وتتراوح نسبة انتشار زيادة النشاط من ٤
الانتباه لها والاهتمام بها لأنها قد تؤدي إلى مشاكل في المستقبل من ناحية السلوكيات والفشل في التعليم ، وقد
يظهر على الطفل المصاب عرض أو أكثر ، ويتم تشخيص الحالة بواسطة الطبيب وذلك لمعرفة الحالة بدقة وما
أذا كانت حالة مرضية تستوجب العلاج أم أنها مجرد سلوك طبيعي للطفل ٠
تعريف زيادة النشاط عند الأطفال :
هي حالة مؤقتة من القلق تتميز بسرعة الانفعال والغضب والشعور بالإحباط وسهولة الاستثارة والاستفزاز ،
وهي ناتجة أساسا من شخصية الطفل وتحدث خلل في سلوك الطفل وتظهر عادة في سن المدرسة ٠
أعراض زيادة النشاط عند الأطفال :
١- يبدو الطفل دائما مضطرب وغير مطمئن ٠
٢- سهل الانزعاج وقد يبدوعنيفا ٠
٣- درجة التركيز منخفضة لديه ٠
٤- فترة الانتباه قصيرة جداً ٠
٥- كثير الحركة إلي حد بعيد ٠
الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بزيادة النشاط عند الأطفال :-
وأوضحت إحدى الدراسات عام ( ٢٠٠٤ ) التي أجريت على ١٨٣٧ من الأطفال المصابين بالنشاط الزائد في
سن ما قبل الدراسة ، وجود تأثير للألوان الغذائية الصناعية والمواد الحافظة "بنزوات الصوديوم" على سلوك
أطفال بمعنى انه كلما ازداد تناول الأطفال للأطعمة المحتوية على الألوان الصناعية والمواد الحافظة كلما ازداد
نشاط الأطفال وان لم يلاحظه الوالدين.
كما توصلت دراسة( ٢٠٠٤ ) أن كثيراً من الأطفال المصابين بزيادة النشاط لديهم نقص في الأحماض
الدهنية الأساسية وذلك للعديد من الأسباب ومنها حدوث اختلال بالتمثيل الغذائي لحمض اللينوليك بشكل
طبيعي،أو لأنهم لا يستطيعوا امتصاص الأحماض الدهنية الأساسية من المعدة بشكل طبيعي ، أو لأن متطلبات
الحمض الدهني الأساسي لديهم أعلى من الاحتياج الطبيعي
وعموما هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بزيادة النشاط عند الأطفال منها:
الحساسية الغذائية من اللبن أو القمح أو بياض البيض ٠ v
المواد المضافة مثل ( جلوتاميت أحادي الصوديوم ) v
المركبات الكيمائية التي توجد طبيعية في بعض الأطعمة v
ألوان صناعية مكسبة للنكهة مثل ( الترترازين ، الازوجرانين ، الرودامين ) v
المواد المضافة المكسبة للون ( مركبات السلسيلات ) ٠ v
نقص الأحماض الدهنية ٠ v
علاج زيادة النشاط عند الأطفال :
توصل الدكتور فينجولد صاحب نظرية زيادة النشاط عند الأطفال إلى علاج غذائي لهؤلاء الأطفال يتمثل في
حذف ٢١ نوعاً من الخضروات والفواكه التي تحتوي على مركب السلسيلات بصورة طبيعية في تركيبها
(كالطماطم والفراولة) بالإضافة إلى حذف جميع الأطعمة التي تحتوي على ألوان صناعية ومواد مكسبه للنكهة
ومنها (معجون الأسنان المحتوي على ألوان صناعية) وحصرها في ٥٤ نوع من الطعام ، ولقد لاقي هذا النظام
الغذائي معارضة من بعض العلماء حيث لم تجر دراسات كافية لتقييم تأثير تناول هذا الغذاء ، كما أن هذه
الوجبات قد لا تفي باحتياجات الأطفال الغذائية نتيجة حذف عدد كبير من الأطعمة وفي نفس الوقت أجريت
بعض الدراسات لمعرفة تأثير هذا النظام الغذائي على بعض الأطفال الذين يعانون من أعراض حادة لزيادة
النشاط فكانت النتائج جيدة في ٥٠ % من الأطفال وساءت حالة ٥٠ % الآخرين.
وخلصت الدراسات إلى أن علاج زيادة النشاط عند الأطفال يتمثل في:-
١. تشخيص الحالة عن طريق الطبيب المختص ٠
٢. تناول الأدوية تحت إشراف طبيب مختص لأنها تعمل على حد النشاط الزائد للطفل ٠
٣. تطبيق نظام غذاء فينجولد ٠
أفضل الأساليب الغذائية لمواجهة النشاط الزائد للطفل :
١- يجب تحديد نوعية الطعام المتناول للطفل إذا كان السبب الحساسية الغذائية أو يمنع عنه
٢- والنفسية وضع نظام غذائي يحتوي على جميع العناصر الغذائية الضرورية واللازمة لنمو الطفل ولصحته العقلية
٣- منع الطفل من جميع الأطعمة التي تحتوي على المواد الصناعية ٠
٤- العلاج النفسي
٥- الدعم الأسري وخلق جو من الحب والتفاهم بين أفراد الأسرة ٠
سابعاً :- الحساسية الغذائية
يحتوي الطعام والشرب الذي يتناوله الطفل يوميا على الكثير من المواد التي لها القدرة على إحداث الحساسية ،
وتحدث الحساسية عندما يكون هناك تلامس بين المادة الغربية المسببة للحساسية وبين أنسجة الجسم ويصل
مسبب الحساسية لأنسجة الجسم عن طريق الجلد من خلال الملامسة أو عن طريق الأغشية المخاطية عند
الاستنشاق أو من خلال الدم بعد تناول المادة عن طريق الفم وامتصاصها أو التنفس ، وتؤثر الحساسية الغذائية
على سلوك أطفال التوحد وقد تسبب زيادة الوزن ٠
تعريف الحساسية الغذائية :
هو تفاعل غير طبيعي في أنسجة الجسم المختلفة ينتج عنه أجسام مضادة لمقاومة المواد الغريبة بالطعام
مصحوبة بخروج مادة الهستامين التي تؤثر على الأنسجة والشعيرات الدموية فسبب أعراض الحساسية ٠
الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالحساسية :
١- حبوب اللقاح في النباتات وكذلك النباتات السامة ٠
٢- الأتربة وشعر الحيوانات ٠
٣- عوامل طبيعية مثل درجة الحرارة الشديدة أو البرودة أو أشعة الشمس
٤- المواد الغذائية كاللبن والبيض والقمح والشوكولاته والثوم والأسماك واللحوم والدجاج
٥- قد تحدث الحساسية للجنين نتيجة تناول الحامل للأطعمة المسببة للحساسية ٠
أعراض الحساسية الغذائية :
القي – الإسهال – الإمساك – ألام البطن - انتفاخ الوجه – بقع والتهابات في الجلد- التهاب في الشفاه
– صعوبة التنفس – الربو- سعال مزمن – التهاب الأذن - العطس – نزيف مع البول – وهبوط في
الدورة الدموية ٠
تشخيص الحساسية الغذائية :
تاريخ حدوثها : §
يسأل المريض عن أنواع الأطعمة التي تناولها بأخذ بيانات مفصلة عن جميع الأطعمة
المتناولة حديثاً وظهور الأعراض وكذلك الظروف المصاحبة للمرض ٠
اختبارات الجلد : §
حيث يتم حقن محلول بروتيني من المادة الغذائية المشتبه فيها كمسبب للحساسية في الطبقة
العليا للجلد ويلاحظ المريض لمدة ١٥ دقيقة فإن ظهرت مناطق حمراء مع حكة مستمرة في
منطقة الحقن دل على حساسية المريض لهذا الغذاء ٠ أما بالنسبة للفواكه والخضروات تأكل كما
هي مباشرة ٠
اختبارات الحساسية للطعام المشتبه فيه : §
إعطاء المريض الطعام المسبب للحساسية بكمية قليلة ، ثم إعطاؤه طعام آخر مخالفاً فإن
ظهرت الأعراض نفسها فإن هذا يدل على أن الطعام هو المسبب للحساسية ولابد من إجراء
الاختبار أكثر من مرتين أو ثلاث مرات ويستخدم هذا الاختبار في الحالات التي يصعب تحديد
نوع الغذاء المسبب للحساسية ٠
علاج الحساسية الغذائية :
١- إزالة الطعام المسبب للحساسية الغذائية ٠
٢- تطبيق حمية الكازين والجلوتين :
يعرف الكازين ببروتين اللبن ويوجد متحداً مع الكالسيوم على صورة كازينات كالسيوم غير ذائبة وعند
معاملة اللبن بالحامض يترسب على شكل بارا كازينات كالسيوم مكوناً الجبن ٠
أما الجلوتين فهو بروتين يتميز به دقيق القمح عن دقيق الحبوب الأخرى كالذرة والأرز وغيرها فعند خلط
دقيق القمح بالماء وعجنه يتحد الجلايادين بالجلوتنين ويتكون الجلوتين الذي يكسب العجينة اللزوجة والمطاطية
ويجعلها متماسكة ويعطي المخبوزات الهيكل الشبكي المميز ٠
وقد تناولت الدراسات في الآونة الأخيرة الحمية الغذائية الخالية من الكازين والجلوتين حيث يعتبر الحليب
ومشتقاته مصدراً أساسيا للكازين في حين يعد القمح ومنتجاته مصدراً للجلوتين، و تشير العديد من الدراسات
إلى ضرورة منع تناول تلك المادتين لبعض أطفال التوحد ، وعموماً يستطيع جسم الطفل المصاب التخلص من
الآثار السيئة للكازين خلال أسبوعين وتزيد المدة إلى سبعة أشهر للتخلص من أثار الحلوتين.
وبالرغم من التباين بين الدراسات في النتائج المتحصل عليها عند تطبيق تلك الحمية بين مؤيد ومعارض إلاَّ
أن بعض الدراسات أظهرت حدوث تحسن ملحوظ لدى أطفال التوحد عند تطبيق تلك الحمية فقد حدث زيادة
في فترة الانتباه وتحسن السلوك العام لديه وتحسن اللغة مع انخفاض في النشاط الزائد ٠
الأساليب الغذائية والصحية لمواجهة الحساسية الغذائية :
الصويا وخلافه تحت إشراف طبي متخصص 1-في حالة إصابة الطفل بحساسية الحليب يفضل إعطاؤه الحليب الخالي من الكازين واستبداله بحليب
وغيرها المنخفضة في نسبة الجلوتين 2- استبدال الأطعمة التي يدخل في تكوينها القمح الغني بالجلوتين بحبوب أخرى مثل الدخن ، الذرة ،الأرز
عليه غير طبيعية 3- مراعاة تقديم الأطعمة المستبدلة بكميات بسيطة ومراقبة الطفل عن كثيب لملاحظة أي تغيرات ظاهرة
4- تأخير تقديم الأطعمة الصلبة حتى يصل عمر الطفل ستة شهور
5- تجنب الأطعمة التي تسبب الحساسية أثناء الحمل ٠
6- منع تقديم أي أطعمة عرف عنها أنها تسبب الحساسية لأي فرد من أفراد الأسرة ٠
7- الحرص على قراءة التعليمات وطرق تكوين الأطعمة الجاهزة للتأكد من أن أي مادة غذائية مسببه
للحساسية تدخل ضمن مكونات تلك الأطعمة ٠
8- الإقلال من تناول الطفل الأطعمة المحتوية على مواد صناعية مضافة ٠
التأكيد على أطعام الطفل الأطعمة الطازجة والابتعاد عن الأطعمة المحفوظة ٠ 9-.
استمارة للأمهات عند تطبيق الحمية الغذائية :
بيانات عن الحالة الصحية للطفل
هل يعاني طفلك من الأمراض التالية :-

لا اعرف
لا
نعم
مشاكل في الكلي ) حددي )



فقر الدم



الإسهال



الإمساك



تسوس الأسنان



السمنة



زيادة النشاط





المجموعة رقم 1 من الأسئلة شائعة :
س ١/ أطفال التوحد يعانون من تسوس الأسنان ويرفضون زيارة الطبيب ولا يأكلوا اللحوم؟
هنا يأتي دوركم في غرس أهمية الاهتمام بنظافة الأسنان والفم قبل وبعد تناول الطعام لدى الطفل وخاصة v
عند تناول السكريات، ويمكن أن تقوم الأم أو المشرفة بتنظيفها أمامه لان من سمات طفل التوحد التقليد والنمطية
يمكن استخدام الشاش وذلك بلفه حول الإصبع لتنظيف الأسنان خصوص طفل التوحد قبل سن السنتين، مع v
التدريج في طريقة التنظيف حتى يتمكن الطفل القيام بتنظيف أسنانه باستخدام الفرشاة والمعجون أو المسواك بنفسه ٠
ترغيب الطفل بزيارة الطبيب بعد كل ستة أشهر ٠ v
إعطاء الطفل الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم لتقوية الأسنان وتعويده على ذلك وترغيبه في تناوله باستمرار ٠ا v
س ٢/ استخدام التسالي و الشكولاته كمعززات للطفل التوحد لتعديل السلوك أو لتشجعه على تناول طعام جديد هل هذا تصرف سليم ؟
التسالي و الشكولاته من المسببات للحساسية الغذائية وزيادة النشاط لاحتوائها على المواد الملونة والحافظة
وكما أن الإفراط في تناولها يسبب بعض المشاكل الصحية والغذائية ولهذا فهي من العادات الغذائية السيئة
ولهذا لابد من التقليل بقدر الإمكان من استخدمها ،واستبدلها بالفواكه والخضروات لترسخ العادات الغذائية الجيدة ٠
س ٣/ أطفال التوحد يعانون من الإمساك وتعرفنا من طرق علاجه الغذائية تناول مصادر الخضروات والفواكه
وشرب الماء ولكنهم لا يتناولها ولا يشربون الماء، كيف يمكن تفادي المشكلة؟
رفض الأطفال لتناول الخضروات والفواكه يرجع لعادات غذائية خاطئة أثناء الفطام ومنها عدم الاهتمام
بتناول تلك المأكولات والمشروبات ، ويمكن تغير تلك العادات من خلال إدخالها تدريجياً حتي يتعود الطفل على
طعمها ومن ثم تقبلها بحيث تصبح احد المكونات الرئيسية من خلال هرسها أو طهيها في ماء طهي تلك الاطعمة
س ٤/ طفل يعاني من حساسية الكازين ومع ذلك يرغب بشرب الحليب بكميات كبيرة ويبكي عندما ارفض
إعطائه له ، فماذا افعل له حتى أطبق حمية الكازين ؟
كما تعلمين هناك أسس لتطبيق تلك الحمية فالهدف من إعطاء الحليب هو تزويد الطفل بعنصر الكالسيوم
والبروتين الحيواني ويمكن استبداله باستخدام الحليب الخالي من الكازين مثل ( حليب الصويا) حيث يعتبر مفيد
لطفل التوحد مع تزويد الطفل بالبدائل الغذائية الغنية بالكالسيوم مثل ( الخضروات الورقية و البقوليات و
الأسماك الصغيرة ) ، أما الطريقة الصحيحة لتطبيق الحمية فهي انقصي بالتدريج كميات الحليب واستبدليها
بحليب الصويا على أن يكون ذلك تحت إشراف أخصائي التغذية والطبيب المعالج ٠
س ٥/ هل يمكن تطبيق حمية الجلوتين والكازين على جميع الأطفال المصابين بالتوحد ؟
لا يحتاج جميع الأطفال لتلك الحمية الغذائية وإنما يتم ذلك عن طريق التحاليل الطبية التي تجرى للطفل
،فقد يحتاج بعض منهم حمية الكازين فقط أو حمية الجلوتين أو حمية الكازين و الجلوتين معاً ٠
س ٦/ هناك أطفال يفضلون شرب الحليب المزود بالنكهات الصناعية والمواد الملونه ويصرون على ذلك ،
ولكن ذكرت أن ذلك من أسباب زيادة النشاط ، ما هي الحلول لهذا المشكلة ؟
لقد لاحظت أن المركز يقوم بتقديم حليب وعصائر معلبه مع الطبيعي تقديم العصائر الطبيعيه لإمداد v
الطفل باحتياجه من العناصر الغذائية التي تحتويها تلك المشروبات ٠
لابد من تعويد الطفل شرب الحليب في أكواب لان الطفل بصفته نمطي فاعتاد على شكل العبوه التي v
يحتويها الحليب يرجع ذلك إلى تعويذ الطفل شرب الحليب ذو النكهة الصناعية في العبوات التي يحتويها
الحليب، وبهذا تعرف الطفل على لون الحليب وطعمه ، ويمكن حل تلك المشكلة باستبداله بالحليب
المصنع أو المضاف له الفواكه الطبيعية وتدريجياً ٠
يمكن تقديم حليب الذي يفضله معظم أطفال التوحد بصنعه في المنزل عن طريق خلطه بعصير طازج في v
الخلاط مع مراعاة مدى إصابته بحساسية الكازين
يمكن أن يشارك الطفل في إعداد الحليب مع الأم وتقديمه لأفراد الأسرة فهذا يساعد في تشويق الطفل في v
تناوله ومعرفة طعمه المميز عن الأنواع الأخرى ٠
س ٧/ هل يمكن أن تنقل الأم فقر الدم لطفلها أثناء الحمل ؟
كما نعلم أن الحامل تحتاج لزيادة في بعض العناصر الغذائية ،فإذا أصيبت الحامل بفقر الدم الناتج عن v
النقص الغذائي ولم تهتم بتناول الأغذية التى تمدها بالحديد وحمض الفوليك وفيتامين ب ١٢ ، وخصوصاً
حمض الفوليك الذي يسبب نقصه تشوه للجنين، فان الطفل يصاب بفقر الدم ٠
كذلك يتعرض الطفل لفقر الدم بعد الستة شهور من ولادته إذا لم يتم إدخال أغذية فطام جيدة ومتوازنة v
لتعوض العناصر الغذائية ٠
س ٨/ استخدم في غذاء طفلي دقيق الدخن هل هذا يعتبر صحي ؟
دقيق الدخن مناسب لأطفال التوحد لأنه خالي من الجلوتين وغني بالألياف التي تمنع حدوث الإمساك التي
يعاني منها أطفال التوحد نتيجة لنمطهم الغذائي وعاداتهم الغذائية

صبري بالله
19-01-2012, 02:48 PM
مجموعات العناصر الغذائية :
إلى ثلاث مجموعات رئيسيه وهي :
١- أغذية البناء
و تشمل البروتينات الحيوانية والنباتية مثل اللحوم والأسماك والبيض والألبان ومنتجاته والبقول والمكسرات ٠
٢- أغذية الطاقة
وتشمل النشويات والسكريات ( الكربوهيدرات ) مثل الخبز والأرز و المكرونة والبطاطس والقمح والذرة
والعسل والمربي
- المواد الدهنية مثل الدهون الحيوانية والزيوت النباتية ٠
٣- أغذية الوقاية من الأمراض ، وتشمل :
١- الفيتامينات الذائبة في الماء والذائبة في الدهون ٠
٢- الأملاح المعدنية ٠
أولاً : أغذية البناء وتجديد الخلايا (البروتينات)
تشير دراسة عام ٢٠٠٢ على أهمية البروتين في تغذية أطفال التوحد والذي يؤدي إلى تطور المخ وخصوصاً
الأطفال الذين يطبقون الحمية الغذائية ٠ وتهدف هذا الجلسة إلى التعرف على أغذية البناء، والتفريق بين تلك الأغذية
وأثر نقص تلك العناصر على الحالة الصحية للطفل وتحديد الأطعمة المحتوية عليها ٠
تعريف البروتينات
تتألف البروتينات من وحدات بنائية وهي الأحماض الأمينية مرتبطة مع بعضها البعض بروابط كيميائية في
صورة سلسلة وقد يحتوي البروتين الواحد على ٢٢ من الأحماض الأمينية ، و يطلق الجرام الواحد من
البروتين ٤ سعر حراري ٠
وقد أجريت العديد من الدراسات على أطفال التوحد لمعرفة مدى النقص الغذائي في كمية البروتين ، منها
دراسة عام ٢٠٠٣ أُجريت على ٣٦ من الأطفال المتوحدين لتحديد تأثير النظام الغذائي على أنماط الأحماض
الأمينية، وكان ١٠ أطفال يتبعون نظام غذائي خالي من الجلوتين و الكازين بينما كان باقي الأطفال يتبعون نُظم
غذائية غير مقيدة ، فوجد أن الأطفال المتوحدون كان لديهم قصور في الأحماض الأمينية الأساسية يتفق مع
التغذية الفقيرة في البروتين مقارنة بالمجموعة الضابطة من حيث السن والجنس ، كما وجد مستويات أقل
للأحماض الأمينية الأساسية في البلازما ومنها التيروسين و التربتوفان وهي مؤشرات الناقلات العصبية وذلك
مقارنة بمجموعة الأطفال المتوحدين الذين يتبعون نظام غذائي مقيد والمجموعة الضابطة، وتشير هذه النتائج إلى
أن هناك حاجة لمزيد من الدراسات التي تركز على تغذية الأطفال المتوحدين ٠
ثانياً :-تقسيم البروتينات تبعا لصفاتها الغذائية
١- البروتينات المرتفعة القيمة الحيوية
هي البروتينات التي تحتوي على كميات وافرة من الأحماض الأمينية الأساسية اللازمة لعمليات النمو
وإصلاح أنسجة الجسم التالفة ، وهي تشمل جميع البروتينات الحيوانية مثل ( بروتينات البيض والسمك
والدواجن واللحوم الحمراء والحليب )
مميزات البروتينات المرتفعة القيمة الحيوية
تستطيع أن تقوم بجميع وظائفها داخل الجسم ٠ §
مهمة في عمليات النمو ٠ §
إصلاح الأنسجة التالفة عندما يعتمد الشخص عليها كمصدر وحيد للبروتين في غذائه §
يطلق عليها مصطلح " البروتينات الكاملة " لأنها تحتوي على الأحماض الأمينية الأساسية التي تكفي لتأمين احتياجات الجسم §
تتميز بسهولة هضمها داخل الجهاز الهضمي للإنسان ٠ §
تصنيع الأحماض الأمنية الأساسية فمن الضروري تناول الأغذية الغنية بها مثل الأغذية الحيوانية ٠ §
تحمي الجسم من التهابات ٠ §
٢- البروتينات المنخفضة القيمة الحيوية
هي البروتينات التي لا تحتوي على كميات وافرة لواحد أو أكثر من الأحماض الأمينية الأساسية ، أي لا
تكفي لتأمين احتياجات الجسم اللازمة لنمو الأنسجة وإصلاح التالف منها ، وتشمل البروتينات النباتية مثل
الحبوب و البقوليات و البذور و الخضروات ٠
مميزات البروتينات المنخفضة القيمة الحيوية
١- للبروتين لا تستطيع أن تقوم بعمليات النمو وإصلاح أنسجة الجسم التالفة إذا أعتمد عليها كمصدر وحيد
٢- الأمينية الأساسية الناقصة بعض الحالات يتم خلط أنوع مختلف من البروتينات النباتية لتكمل بعضها البعض في الأحماض
٣- الأساسية ضرورة دمج البروتينات الحيوانية مع البروتينات النباتية لتعويض النقص في الأحماض الأمنية
تنقسم الأحماض الأمينية إلى قسمين :
المجموعة الأولى :
الأحماض الأمينية الأساسية وهي التي لا يستطيع جسم الطفل تصنيعها ولابد من الحصول عليها عن طريق الغذاء وتتكون من ٩ أحماض امينية ٠
المجموعة الثانية :
الأحماض الأمينية غير الأساسية وهي التي يستطيع جسم الطفل تصنيعها من عناصر أخرى وتشمل ( ١١ ) حمض أميني ٠
مصادر البروتينات الغذائية :
١- المصادر الحيوانية :
البيض - السمك –الدواجن - اللحوم الحمراء – الحليب- الأجبان ٠
٢- المصادر النباتية :
المكسرات مثل ( الفول السوداني ) البقوليات ( فول الصويا - فاصوليا – بازلاء جافة – عدس- الفول )
الحبوب ( الأرز- الذرة - القمح – المكرونة )
الاحتياج من البروتين
يزيد احتياج الطفل من البروتين نتيجة النمو السريع ، ويقدر الاحتياج لكل كيلو جرام من وزن الطفل كالتالي :
-6 سنوات ١,٢ جم بروتين لكل كجم من وزن الجسم ٠ - من سن ١ §
-10 سنوات ١جم بروتين لكل كجم من وزن الجسم - من سن ٧ §
أثر نقص البروتين على الطفل :-
١- تقل سرعة النمو
٢- يؤثر على سرعة تجديد الخلايا في الجسم
٣- الإصابة بالإسهال
٤- الإصابة بالأنيميا
٥- يتأثر الجهاز العصبي

المجموعة رقم 2 من الأسئلة الشائعة :
س ١/ طفل يرفض تناول اللحوم والدجاج كيف اجعله يأكلها؟
الهدف من تناول اللحوم والدجاج هو إمداد الطفل بالبروتينات ذات القيمة الحيوية العالية مع بعض العناصر
الغذائية الأخرى وقد يرجع عدم إقبال الطفل على تناوله على العديد من الأسباب منها الإصابة:
١- تسوس الأسنان لأنه لا يرغب بعملية التقطيع والمضغ التي تسبب له الألم ٠
٢- عدم تعويد الطفل على تناولها أثناء مرحلة الفطام ٠
٣- يفضل الطفل الأغذية الطرية
ولعلاج هذا المشكلة :
يمكن طهي الطعام بخلاصة اللحوم والدجاج حتى يتعود الطفل على الطعم والنكهة الخاصة باللحم &yacute;
فرم اللحم والدجاج وخلطه مع الطعام المفضل للطفل ٠ &yacute;
استبداله بالبدائل الغذائية كالحبوب والمكسرات المفرية وخلافه ٠ &yacute;
س ٢/ طفل توحد يأكل ما يقارب دجاجه كاملة ، و تعرفت من المحاضرة على الاحتياج اليومي من البروتين
وحصته الغذائية من اللحوم ما هو حل هذه المشكلة ؟
إن تناول الطفل قدر اكبر من احتياجه من البروتين يعرضه للعديد من المشاكل الغذائية والصحية ومنها
أمراض الكبد والكلى وارتفاع نسبة حمض اليوريك و الإصابة بالنقرس ، لذا يجب على الأم أن تغرس في طفلها
الممارسات الغذائية السليمة، بان هناك كمية محددة من الطعام يجب التقيد بها ، ولعلاج هذه المشكلة قومي
بتقسيم الدجاج أو اللحم بين أفراد العائلة حتى يتعود الطفل على الكمية المقررة له ٠
س ٣/ طبقت حمية لطفلي وذلك بمنعه من تناول البروتينات الحيوانية لمدة سنه كاملة ولكن من المحاضرة
تبين أن لها أهميتها للطفل ما هو حل هذا المشكلة ؟
في البداية لابد من معرفة سبب تطبيق تلك الحمية وما الهدف منها ، وعموماً ليس هناك خوف من عدم تقديم
البروتين الحيواني ،ويمكن تقديم البروتينات النباتية بالخلط بينها لأنها ناقصة في حمض أميني أو أكثر وعملية
الخلط تكمل الأحماض الأمينية الأساسية ٠
س ٤/ هل تقديم اللحوم المجمدة في التجارية تعتبر مصدر للبروتين ؟
معظم اللحوم المجمدة التجارية عبارة عن خليط من للحوم مع فول الصويا وبعض المواد الحافظة والمكسبه
للون والتي نحذر منها وخاصة لأطفال التوحد ، وهنا يفضل اللحوم الطازجة و المجمدة بالمنزل
٠
تعريف أغذية الطاقة ٠
أهميتها ٠
أنوعها ٠
مصادرها ٠
أثر نقصها على جسم الطفل المصاب بالتوحد ٠
أولاً : الكربوهيدرات (السكريات والنشويات)
الكربوهيدرات هي أحد المركبات العضوية الضرورية للجسم وتمثل المصدر الرئيسي للطاقة ويتم الحصول
عليها من الأغذية النباتية ، أي لا يستطيع جسم الإنسان تكوين تلك المركبات اللازمة لإنتاج الطاقة ، في حين
يطلق الجرام الواحد من الكربوهيدرات ٤ سعر حراري ٠
أهميتها :
١- الجلوكوز ٠ مصدر رئيسي وسريع ورخيص لإنتاج الطاقة حيث تعد المصدر الأساسي لحصول الجسم على
٢- الوقاية من الإمساك ٠
٣- الوقاية من الأحماض الكيتونية الضارة بالجسم ٠
٤- ادخار بروتين الجسم للقيام بوظائفه الأساسية في البناء ٠
٥- تنشيط بعض البكتريا النافعة في الجسم ٠
٦- تحسن من طعم الأغذية ٠
٧- تخليص الجسم من السموم ٠
أقسام الكربوهيدرات
السكريات الأحادية :
١- سكرالجلوكوز:
وهو السكر الرئيسي في الوجبة الغذائية ، يسمي سكر الدم ويعتمد المخ والجهاز العصبي عليه كمصدر
رئيس للطاقة ، ويوجد في الفواكه والعسل والحبوب والخضروات ٠
٢- سكر الفركتوز :
يسمي سكر الفاكهة ويوجد في الفواكه والعسل والتوت ، ويتحول سكر الفركتوز في الكبد إلى الجلوكوز وسكريات أخرى
٣- سكر الجالاكتوز :
يدخل في تركيب سكر اللاكتوز ويعتبر في المرتبة الأ خيره من حيث أهميته في تغذية الإنسان يتحول
في الكبد إلى سكر الجلوكوز أو جليكوجين يخزن في الكبد والعضلات ٠
ثانياً :- السكريات الثنائية :
هي عبارة عن وحدتين من السكريات الأحادية وعند هدمها تعطي وحدتين من السكر الأحادي مثل المالتوز – السكروز – اللاكتوز
١-سكر المالتوز :
يتألف من وحدتين من سكر الجلوكوز ويسمي سكر الشعير يوجد بوفرة في الحبوب النامية ، وفي
الجهاز الهضمي للإنسان نتيجة التحلل المائي للنشويات بواسطة أنزيم بيتا أميليز ٠
٢- السكروز :
يعتبر من أكثر السكريات التي يتناولها الإنسان شيوعا في المنتجات الغذائية ، والمستعملة في تصنيع
المنتجات الغذائية ، ويتألف من وحدتين من السكريات الأحادية ( الجلوكوز – الفركتوز ) ويسمي سكر
المائدة أو سكر القصب أو سكر البنجر ، ويوجد في النباتات فقط مثل ( البنجر – القصب – الأناناس
وغيرها ويتم تكرير سكر السكروز لإنتاج السكر الأبيض والبني المتوفرين في المحلات التجارية ٠
٣- سكر اللاكتوز :
يتألف من وحدتين من الجالاكتوز والجلوكوز ، ويسمي سكر الحليب لأنه يوجد فقط في الحليب
٥٠ % من الطاقة الموجودة في الحليب ، ولا يستطيع بعض الناس – ومنتجاته يؤمن سكر اللاكتوز ٣٠
هضم اللاكتوز في الجهاز الهضمي لنقص إفراز أنزيم اللاكتيز مما يسبب الغازات وانتفاخ البطن والتشنج
والمغص والشعور بالضيق ٠
ثالثاً :- الكربوهيدرات المعقدة :
وهي عبارة وحدات عديدة من السكريات الأحادية ، ومن أمثلة الكربوهيدرات المعقدة النشا و الجليكوجين والألياف الغذائية ٠
١- النشا :
هو سكر نباتي يتكون من وحدات عديدة من الجلوكوز وتعتبر الأغذية النشوية مصدراً للنشا ٠
٢- الجليكوجين :
يعرف " بالنشا الحيواني " ويتكون من عدد من وحدات الجلوكوز ، ويتم تصنيعه داخل جسم الإنسان
والحيوان ، ويخزن في العضلات والكبد ، ويستفيد الجسم من الجليكوجين المخزن عند نقص الطاقة حيث
يتحول إلى وحدات جلوكوز تُنتج الطاقة التي يستفيد منها كامل الجسم ، أما الجليكوجين المخزن في
العضلات فينتج طاقة تستفيد منها العضلات ٠
٣- الألياف الغذائية :
وتوجد في الفواكه والخضروات والشعير ونخالة القمح والحبوب ٠
وظائفها:
١- خفض مستوي الكولسترول والجلوكوز في الدم ٠
٢- تحمي الإنسان من الإصابة بأمراض القلب ٠
٣- تأخر تفريغ المعدة من الطعام ٠
٤- تسهيل خروج الفضلات والسموم من الجسم ٠
٥- لا تمد الألياف الغذائية الجسم بالطاقة ٠
٦- لا تمد الألياف الغذائية الجسم بالعناصر الغذائية ٠
الآثار الناتجة عن زيادة تناول الألياف :
١- انسدد الأمعاء أو الإصابة بالإسهال ٠
٢- ترتبط الألياف مع بعض الأملاح المعدنية مثل الكالسيوم – المغنسيوم - الحديد - الفوسفور والزنك
وتطردها خارج الجسم مما يؤدي إلى ظهور أعراض نقص في المعادن نتيجة احتواء الأغذية بالألياف
على حمض الفايتيك الذي يرتبط مع المعادن ويمنع امتصاصها ٠
مصادر الكربوهيدرات :
١-أغذية غنية بالكربوهيدرات الخبز – المربي – الكعك – الجلي – اللبن المجفف ٠
٢- أغذية فيها كميات بسيطة من الكربوهيدرات
الفواكه والخضروات الطازجة باستثناء البطاطس و البطاطا الصفراء الحلوة والموز والبلح والتمر ٠
٣- البيض – السمك – الدواجن – اللحوم – الجبن ٠أغذية فقيرة في الكربوهيدرات
٤-أغذية خالية من الكربوهيدرات الدهون الحيوانية والزيوت النباتية
الاحتياج اليومي :
تتحول إلى جلوكوز 1-لا توجد مقررات غذائية مقترحة للكربوهيدرات ، لان الكميات الزائدة من البروتين وبعض الدهون
100جرام للمحافظة على البروتينات 2- يجب ألا تقل الكمية المتناولة يومياً من الكربوهيدرات عن 50/
من التهدم لإنتاج الطاقة التي يحتاجها الجسم في حالة نقص الكربوهيدرات ٠
3- يوصى أن يتناول الشخص يومياً ما بين 125-300 جم من الكربوهيدرات ( الكمية المثالية لمعظم الاشخاص )
من إجمالي احتياجات الطاقة في اليوم %٦٠ - 4- يوصى أن تزود الكربوهيدرات في الوجبة الغذائية حوالي ٥٥

ثانيا : الدهون ( الليبيدات)
يطلق مصطلح الدهون على الدهون الحيوانية والزيوت النباتية وهي مركبات عضوية تتكون من الأحماض
الدهنية ، ويطلق الجرام الواحد من الدهون ٩ سعر حراري ، ونظرا لأن كمية الأكسجين الموجودة في الدهون
أقل بكثير من تلك الموجودة في البروتين و الكربوهيدرات يجعله مصدر أكثر تركيز للطاقة .
ذكرت دراسة (عام ٢٠٠٠ ) أن تجارب النقص التى أجريت على الفئران توضح مدى احتياجها للأحماض
الدهنية الغير المشبعة،و أن أطفال التوحد يعانون من نقص أنزيمات أسيل وبالتالي حدوث خلل في الميتابوليزم
،و يظهر هذا الخلل في أطفال التوحد في إزالة سمية الامونيا وانخفاض بناء وتكوين الأحماض الدهنية
وخاصة من نوع أوميجا ٣ وبذلك يمكن القول أن نقص تلك الأنزيمات تسبب الإصابة بمرض التوحد ٠
وقد أوضحت دراسة( عام ٢٠٠١ ) أن الأحماض الدهنية في الفوسفوليبيد من المركبات الرئيسية الداخلة في
تركيب أغشية الخلايا العصبية والتى تغير من مرونة الاغشيه وبالتالي تغير من وظيفتها وهناك أدله تشير
وتؤكد حدوث تغير في بناء وهدم الأحماض الدهنية لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض عقلية أو نفسية
لذلك تم تقييم الفوسفوليبدات لدى الأطفال الذين يعانون من التوحد ، وقد أشارت النتائج إلى انخفاض مستوى
الأحماض الدهنية المشبعة والغير المشبعة في بلازما أطفال التوحد .
أهميته الدهون للجسم :
١- الحرارية تعد الدهون مصدرا أساسيا ومركز للسعرات الحرارية التي تستهلك لسد احتياجات الجسم من الطاقة
٢- تمد الجسم بحمضي اللينوليك واللينولينك
٣- تؤدي إلى الإحساس بالشبع
٤- تمد الجسم بالفيتامينات الذائبة بالدهون مثل ( أ – د – ه - ك )
٥- توفر الدهون الحماية للأعضاء الداخلية ، وتمنح الجسم طبقة عازلة تقية من تأثير برودة الجو الخارجي
٦- تدخل الدهون في تركيب الغشاء الخارجي لخلايا الجسم
وظائف الزيوت والدهون :
١- الدهون تعطي الطعام النكهة والطعم المميز ، وتكسب الطعام لونا خاصا ٠
٢- الدهون عامل أساسي في إعداد المستحلبات للأطعمة مثل (المايونيز ) ٠
٣- تستخدم الدهون في التحمير ٠
٤- تمنع الطعام من أن يلتصق بآنية التحمير ٠
٥- تكسب مواد الخبيز مثل الكيك نعومتها فبدونها يفقد الكيك المسامية المطلوبة ٠
٦- تساعد في رفع العجين ٠
أنواع الدهون :
١- الدهون السائلة
وتكون سائلة على درجة حرارة الغرفة ( ٢٥ مْ ) مثل ( زيت السمسم – زيت الذرة – زيت كبد الحوت )
٢- الدهون الصلبة
وتكون صلبة على درجة حرارة الغرفة ( ٢٥ مْ ) مثل الزبدة والسمن ٠
٣- الدهون النصف صلبة
وهي دهون سائلة أو نصف صلبة على درجة حرارة الغرفة مثل زيت الفول السوداني ٠
أولا :- الأحماض الدهنية
هي المكون الرئيسي لمعظم الليبيدات وتوجد نوعين من الأحماض الدهنية ( الأحماض الدهنية الأساسية
– الأحماض الدهنية الغير الأساسية ) ولقد كشفت دراسة عام ( ٢٠٠١ ) أجريت على أطفال التوحد أن
٠ % نسبة الأحماض الدهنية في بلازما دم الأطفال منخفض بنسبة ٢٣
الأحماض الدهنية الأساسية
وهي التي لا يمكن للجسم تكوينها ولابد من وجودها في الغذاء مثل ( حامض اللينوليك – حامض
لينولينيك ) ٠
٢٨٨
وظائف الأحماض الدهنية الأساسية :-
١- تخفض ليبوبروتينات الدم ٠
٢- تقي من بعض الأمراض
٣- لازمه لبناء الجسم والخلايا ٠
٤- تحمي الجلد وتحافظ على صحته
٥- تساعد الجسم على الاستفادة من الطاقة الناتجة من الدهون ٠
٦- تؤدى إلى إطالة المدة اللازمة لتجلط الدم وزيادة قدرة الدم على تحليل مادة الفيبرين ٠
الأحماض الدهنية غير الأساسية
هي الأحماض الدهنية التي تستطيع أنسجة الجسم تكوينها مثل حمض الأولييك ، وحمض
الاراكيدونيك ويستطيع الجسم تكوين الأخير من حمض اللينوليك .
تعريف الاوميجا :
مثل الاوميجا- ٣ والاوميجا- ٦ ولكل منهما وظائف end كلمة أوميجا تعنى باللغة الإغريقية النهاية
مختلف في الجسم ، وقد أثبتت دراستين أجريتا عام ٢٠٠٤ م و ٢٠٠٥ م أن الاوميجا- ٣ تساعد في تحسين
القدرات البصرية والسمعية والعصبية والفكرية ، وتؤثر في عمل خلايا المخ المختلفة ، وتمنع حدوث
بعض الاختلالات العصبية والنفسية مثل ( الاكتئاب وضعف الذاكر وتحديداً الزهايمر ) ، هذه الدراسات
توضح أهمية إدخال الأحماض الدهنية أوميجا ٣ في علاج التوحد بتعديل النظام الغذائي اليومي وتصحيح
العادات الغذائية الخاطئة بوصف مصادر أوميجا- ٣ مثل ( زيوت الجوز – اللفت – الأسماك الدهنية
والبيض من دجاج تم تغذيته على أحماض أوميجا- ٠ ٣
مصادر الدهون
١- مصادر مرئية :
الزيوت النباتية – السمن الحيواني والنباتي - الدهون الحيوانية ٠
٢- مصادر غير مرئية :
الدهون التي توجد مابين العضلات في اللحوم - الكريمة المخفوقة – الجبن الكامل الدسم – الحليب
الكامل الدسم – الحلوى الدسمة – الشيكولاتة – الأطعمة المقلية ٠
الاحتياج اليومي :
لا يزيد الاحتياج اليومي من الدهون عن ٣٠ % من الطاقة الكلية في اليوم وذلك حسب :-
١- درجة النشاط ٠
٢- الحالة الصحية ٠
٣- الوزن ٠
١ : ويوصى أن تكون نسبة الأحماض الدهنية أوميجا - ٦ إلي الأحماض الدهنية أوميجا- ٣ حوالي ٤
المجموعةرقم 3 من الأسئلة الشائعة :
س ١/ أقدم الاوميجا لطفلي على هيئة كبسولات ؟
تعرفنافيما سبق على المصادر الغذائية للأوميجا استخدميها في تغذية طفلك لان المصنعة مضاف لها مواد
أخرى للمحافظة عليها

س ٢/ أقدم زيت جنين القمح لطفلي فيظهر عليه بعض الهدوء ، فماذا تنصحني ؟
قد يرجع لاحتواء زيت جنين القمح على الاوميجا وفيتامين ب ٦ والتي لها تأثير مباشر على الجهاز العصبي،
لذا يفضل مراجعة الطبيب و أخصائية التغذية و أخصائية النشاط لمعرفة مدى نتائج ذلك على سلوكيات الطفل ٠
س ٣/ يحب معظم أطفال التوحد تناول البطاطس المقلية وهي تعتبر من الأغذية التي تحتوى على نسبة من
الدهون والتي تسبب السمنة ،ما هو الحل لهذه المشكلة ؟
عدم الإفراط في تقديمها للاطفال ٠ v
يمكن سلق البطاطس قليلاً قبل قليها في الزيت لتقلل من امتصاصه ٠ v
يمكن وضعها مع الخضروات أو الكفتة لزيادة القيمة الغذائية للصنف المقدم وللتقليل من كمية تناولها

الفيتامينات
مقدمة :
تعتيبر الفيتامينات من بين العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم بكميات قليلة ، وتنقسم الفيتامينات إلي،
الفيتامينات الذائبة في الدهون ( فيتامين أ – فيتامين د -فيتامين ه - فيتامين ك ) ، والفيتامينات الذائبة في
الماء ( فيتامين ج – فيتامين ب المركب ) ، وتعرف الفيتامينات في كلا النوعين بأنها مواد عضوية لا يمكن
للجسم تصنيعها و لابد أن يشملها الغذاء للحفاظ على الحياة والمساعدة على النمو ، وقد أجريت دراسة عام
٦- ١٩٩٩ ) بهدف تحديد الوضع الغذائي وتناول العناصر الغذائية لأطفال تراوحت أعمارهم ما بين ( ٢,٥ )
سنوات ) تم أخذ مقاييس الوزن، والعمر، والطول ، كما تم أخذ عينات دم وبول وبراز ، وأظهرت النتائج
١٦،٣ % من الأطفال لديهم نقص في مستوى فيتامين أ ، وكان إجمالي تناول السعرات منخفضاً ، وباستثناء
الحديد والبروتين حيث كانت معدلات تناولهما مطابقة للكميات الموصى بها لدى غالبية الأطفال(> ٩٠ %) ولقد
كان تناول العناصر الغذائية الأخرى كالسيوم ، فيتامين( ج ) ، فيتامين (أ ) منخفضاً بالمقارنة بكميتها الموصى
بها ، وفي حالة الحديد رغم أن التناول كان كافياً فقد كانت النسبة مرتفعة لمعدل الإصابة بالأنيميا ٩٢ % كانت
نتيجة لارتفاع نسبة الإصابة بكل من الملاريا والديدان ، وانخفاض تناول فيتامين( ج ) وانخفاض التوافر
الحيوي للحديد من النظام الغذائي المعتمد على الحبوب واستنتج الباحثون من هذه النتائج أن الوضع الغذائي
الضعيف للأطفال كان نتيجة للتناول المنخفض للعناصر الغذائية الأساسية ٠
و أضافت دراسة عام ( ٢٠٠٢ ) عن تأثير الأنظمة الغذائية الخالية من الجلوتين والكازين على كل من اختيار
الطعام والتغذية حيث أشارت أن هناك اهتمام بدور التغذية في معرفة أسباب وعلاج التوحد ، وقد ركزت

الأبحاث على الآثار السلوكية والفسيولوجية للتغيير الغذائي ولكنها لم تدرس تأثير أنظمة الاستبعاد على تناول
العناصر الغذائية لذا هدفت الدراسة على التعرف أثار إزالة بعض المواد الغذائية الرئيسية ومدى تعرض
الأطفال المتوحدين لخطر سوء التغذية ومقارنته مع أطفال متوحدين لا يتبعون النظام الغذائي الخالي من الكازين
١٦ سنه وأشارت النتائج أن تناول العناصر الغذائية أقل من - و الجلوتين وكانت العينة على أطفال في سن ٣
الموصى بها في التوصيات الدولية لتناول العناصر الغذائية لدى ١٢ طفل ( ٣٢ %) بالنسبة لكل من الزنك ،
الحديد ، الكالسيوم ، فيتامين أ ، فيتامين ب ١٢ ، الريبوفلافين في المجموعة التي لا تتبع نظام غذائي ، ٤أطفال
٥٠ % ) من المجموعة المتبعة النظام الخالي من الكازين و الجلوتين بالنسبة للزنك والكالسيوم ، وكان تناول )
الخضر والفاكهة أعلى بينما الحبوب والخبز والبطاطس أقل لدى أطفال النظام الخالي من الكازين و الجلوتين ،
ولا توجد فروق معنوية في تناول كل من الطاقة والبروتين والعناصر الغذائية الصغرى ما بين المجموعتين ،
ويقترح إجراء دراسة طولية لتحديد ما إذا كانت الفروق في اختيار الطعام نتيجة للتدخل الغذائي أو شرط أساسي
للتطبيق الناجح للنظام الغذائي في هذه الفئة الخاصة من الأطفال
الفيتامينات الذائبة في الدهون :
أولا :- فيتامين أ
وظائفه :
١- يساعد على نمو العظام والأسنان ٠
٢- ضروري لسلامة الجلد والعظام ٠
٣- يساعد على الرؤية في الضوء الخافت ٠
٤- يساعد على تصنيع كريات الدم الحمراء ٠
٥- تقوية الجهاز المناعي ٠
٦- الحماية من السرطان ٠
مصادره :
١- الأغذية الحيوانية : (الكبد – الحليب – الزبدة – البيض – الجبن )
1- الأغذية النباتية : (الخضروات الورقية الخضراء – الفواكه والخضروات الصفراء والبرتقالية )



أعرض النقص :
١. العمى الليلي ٠
٢. الإصابة بلين العظام ٠
٣. توقف نمو الأسنان وجفاف الجلد ٠
٤. ضعف المناعة ٠
٥. الإصابة بالإسهال ٠
الاحتياج اليومي :
٥٠٠ ميكروجرام ) – ١- من سنة – ٦ سنوات ( ٤٠٠
٢- من ٧ سنوات – ١٠ سنوات ( ٧٠٠ ميكرو جرام )
ثانيا :فيتامين د
وظائفه :
١- تنظيم مستوى الكالسيوم و الفوسفور في الدم ٠
٢- النمو الطبيعي للعظام والأسنان ٠
٣- يحمي الأحماض الأمنية الأساسية من الفقد عن طريق الكلي ٠
٤- يساعد في تنظيم السكر في الدم ٠
٥- له دور في قدرة الأعصاب على توصيل الإشارات إلى العضلات ٠
مصادره :
١- أشعة الشمس ٠
٢- الأغذية الحيوانية : ( الكبد – الحليب – الزبدة – البيض – الجبن – زيت السمك – الأسماك )
٣- الأغذية النباتية : (أغذية الإفطار - المارجرين )
أعرض النقص :-
١- الإصابة بالكساح ٠
٢- تأخر ظهور الأسنان ٠
٣- حدوث تشنجات ٠
2- في الحالات الشديدة لنقص الفيتامين يحدث فقد للسمع ٠

الاحتياج اليومي :-
١- من الولادة - ٦ سنوات ( ٤٠٠ وحدة دولية ) ٠
٢- من ٧ سنوات – المراهقة ( ١٠٠ وحدة دولية ) ٠
الفيتامينات الذائبة في الماء
أولا: فيتامين ج
وظائفه :
١- يلعب دور رئيسا في تكوين العظام والأسنان ٠
٢- يزيد من مقاومة الجسم للفيروسات والبكتريا ٠
٣- يساعد في تكوين كريات الدم الحمراء ٠
٤- يزيد الشهية ٠
٥- يساعد الأطفال على النمو ٠
٦- له دور في تكوين الناقلات العصبية ٠
مصادره :
١- الأغذية الحيوانية :- (فقيره في فيتامين ج) ٠
٢-- الموالح الأغذية النباتية :- (الخضروات الورقية الخضراء – الفواكه والخضروات الصفراء والبرتقالية –
أعرض النقص :
١- الشعور بالتعب ٠
٢- صعوبة التئام الجروح ٠
٣- اضطرابات في الجهاز العصبي ٠
٤- الإصابة بفقر الدم ٠
٥- تورم اللثة ونزيفها وتساقط الأسنان ٠
٦- هشاشة العظام وألام في المفاصل ٠
الاحتياج اليومي :
٣٥ ملليجراماً ) ٠ – ١- من الولادة - سنة ( ٣٠
٤٥ ملليجراماً ) ٠ - ٢- من سنة – ١٠ سنوات ( ٤٠

ثانياً : فيتامين حمض الفوليك
وظائفه :
١- تصنيع كريات الدم الحمراء ٠
٢- تصنيع الأحماض الأمنية غير أساسية ٠
٣- تكوين وتطوير المخ ٠
٤- تكوين وتطوير الحبل الشوكي لدى الأجنة ٠
مصادره :
الأغذية الحيوانية : (الكبد – الكلي - البيض – اللحوم الحمراء) ٠
الأغذية النباتية :( الخضروات الورقية الخضراء – الفراولة – الموز – عصير البرتقال – اللفت) ٠
أعراض النقص :
١- الإصابة بفقر الدم ا
٢- التهاب اللسان ٠
٣- حرقة في المعدة و الإصابة بالإسهال ٠
٤- تشوش وارتباك عقلي ٠
٥- الشعور بالإجهاد وسرعة التنفس ٠
٦- انخفاض عدد كريات الدم ٠
٧- انخفاض المناعة ضد الأمراض ٠
الاحتياج اليومي :
٣٥ ميكرو جرام ) ٠ - ١- الولادة - سنة ( ٢٥
٧٥ ميكرو جرام ) ٠ – ٢- سنة – ٦سنوات ( ٥٠
٧ سنوات – ١٠ سنوات ( ١١٠ ميكروجرام ) ٠ -٣
ثالثا :فيتامين ب ٦ ( البيرويد كسين )
وظائفه :
١- يساعد على تصنيع الأحماض الأمنية الأساسية ٠
٢- يدخل في تصنيع كريات الدم الحمراء ٠
٣- المحافظة على الجهاز العصبي ٠
مصادره :
ا لأغذية الحيوانية : (الكبد – اللحوم الحمراء – الأسماك – الدواجن ) ٠
الأغذية النباتية : ( جنين القمح – الموز – البلح – السبانخ) ٠
أعراض النقص :
١- الإصابة بفقر الدم ٠
٢- اضطرابات عصبية ٠
٣- التهاب اللسان وتشقق زوايا الفم ٠
٤- ارتعاش العضلات ٠
٥- تغيرات في السلوك في صورة اكتئاب وشعور بالتعب وصداع ٠
الاحتياج اليومي :
٠,٦ ملليجرام ) - الاحتياج من الولادة – سنة ( ٠,٣
٣ ملليجرام ) وتستمر حتى المراهقة ٠ – الاحتياج من سنة – ٣ سنوات ( ١,٧

الأملاح المعدنية
هي مركبات عضوية خالية من الطاقة وضرورية لاستمرار الحياة ويحتاج الجسم يوميا وتشمل العناصر
المعدنية الكبرى ( الكالسيوم – الفوسفور – المغنسيوم) والعناصر الصغرى ( الحديد – الزنك – الفلور )
وتؤدي العناصر وظائف حيوية في الجسم ٠
أولا : الكالسيوم
وظائفه :
١- المكون الرئيس للعظام والأسنان ٠
٢- نقل منبهات الأعصاب من والى الأطراف العصبية ٠
٣- يساعد على تجلط الدم ٠
٤- ينظم انقباض العضلات ٠
مصادره :
الأغذية الحيوانية :( الحليب ومشتقاتها- الأسماك الصغيرة – المحار – الربيان) ٠
الأغذية النباتية :( الخضروات الورقية – البقوليات ) ٠
أعراض النقص :
١- يحدث تسوس في الأسنان عند الأطفال ٠
٢- إعاقة النمو ٠
٣- الكساح ٠
٤- يِؤدي انخفاض الكالسيوم في الدم إلى تشنجات عضلية ٠
الاحتياج اليومي : ( يحتاج الطفل من سنة – ٩ سنوات ٨٠٠ ملليجرام ) ٠
ثانيا:الزنك
وظائفه :
١- يساعد على التئام الجروح ٠
٢- يساعد على نمو الأنسجة وتكاثر كريات الدم البيضاء ٠
٣- يساعد على نمو الهيكل العظمي ٠
٤- ضروري لانقباض العضلات ٠
مصادره :
الأغذية الحيوانية :( البيض – اللحوم الحمراء – الدواجن- الأغذية البحرية ) ٠
الأغذية النباتية : (الحبوب الكاملة – البقوليات – المكسرات – الفراولة) ٠
أعراض النقص :
١- تقزم الأولاد ٠
٢- ضعف في حاستي الشم والتذوق ٠
٣- ظهور طفح جلدي ٠
٤- سقوط الشعر ٠
٥- بطء التئام الجروح ٠
٦- ضعف القدرة على التعلم ٠
الاحتياج الغذائي :
الرضع ( ٥ ملجم يوميا)
الأطفال ( ١٠ ملجم يوميا)
ثالثا: المغنسيوم
وظائفه :
١- يساعد تنشط عمل القلب ٠
٢- يساعد على نقل المنبهات العصبية ٠
٣- يساهم في عملية تكلس العظام ٠
مصادره :
الأغذية الحيوانية :( اللحوم – الحليب ومنتجاته – الجمبري) ٠
الأغذية النباتية :(نخالة القمح – الخبز الأسمر – الخضروات الخضراء – المكسرات) ٠
أعرض النقص :
١- عدم انتظام ضربات القلب ٠
٢- تشوش حسي وفقدان الإحساس بالمكان والزمان ٠
٣- ألام وتشنجات في العضلات ٠
٤- حدوث خلل في عمل الأعصاب ٠
٥- يحدث عند الأطفال صعوبة في البلع ٠
٦- يحدث إعاقة في النمو ٠
الاحتياج اليومي:
١ ملجم ) – الرضع ( ٠,٣
٣ ملجم ) - الأطفال ( ١

المجموعة رقم 4 من الاسئلة الشائعة :
س ١/ لا يتناول الأطفال كل الخضروات والفواكه كيف أتأكد من حصول الطفل على كل الاحتياج من جميع الفيتامينات؟
التنوع ضروري و من الأهمية أن يتناول الطفل كل أنواع الفواكه والخضر ، فهناك مصادر غذائية متنوعة
للفيتامينات يمكن الحصول على الاحتياجات الغذائي منها بالخلط بين المصادر أي كلما تلونت سلطة الخضار أو
الفواكه حصل الطفل على قدر أكبر من الفيتامينات وفي حالة تعذر تناوله لتلك الخضار والفواكه يمكن
الاستعاضة بالجرعات الدوائية السائلة تحت إشراف الطبيب المعالج ٠

س ٢/ هل فيتامين ب ٦ الدوائي مفيد للأطفال التوحد ؟
يعتبر فيتامين ب ٦ الدواء مفيد للأطفال ولكن لا يقدم إلا تحت إرشاد طبي متخصص وخاصة إذا كان الطفل
لديه نقص في هذا الفيتامين ٠
س ٣/ كيف يمكن تدعيم المكرونه المسلوقة بالفيتامينات ، حيث أن طفلي لا يأكل غيرها طول اليوم ؟
يعد تقديم المكرونه بدون أي إضافات غذائية عادة غذائية غير صحيحة فهي من الأطعمة التي تمد &yacute;
الجسم بالسعرات الحرارية ويمكن رفع قيمتها الغذائية عن طريق سلق المكرونه بماء الخضار واللحوم
عدة دقائق وتترك في ماء السلق حتى تتشرب ذلك السائل مع ضرورة التدرج في هذه الطريقة حتى لا
يرفض الطفل ذلك الطعام ٠
تقديم بعض الخضار الطازجة أو المسلوقة بجانب المكرونه بطريقة جماليه وتشجيع الطفل على &yacute;
تناولها ٠
س 4/ كيف أتأكد أن الطفل تناول وجبة الإفطار في المركز وأنها تمده بالاحتياج اليومي ؟
ضرورة التواصل مع المركز بصورة شبه يومية للتأكد من مدى تناوله لتلك الوجبة ٠ v
ضرورة التعرف هل الوجبة المقدمة بالمركز هي وجبة إفطار أم وجبة خفيفة تساعد الطفل على إكمال v
يومه الدراسي ٠
يمكن أن تمد الأم طفلها بوجبة إفطار أثناء ذهابه للمركز و إخبار المركز بنوعية الغذاء المتبع عند استخدام v
الحمية الغذائية ٠
س 5/ يرفض طفلي الطعام ويمكن أن يصل لمدة يومين لا يأكل ، وعند استشارتي للطبيب قال لابد من جبره على تناوله ؟
لابد من التعرف على أسباب رفضه للطعام وهل يعاني من مشاكل صحية أم نفسيه ومن ثم تحل كل v
مشكلة على حده ٠
لا يمكن إجبار الطفل على الطعام بل من الأهمية تغير طريقة الطهي والتقديم واختيار الوقت المناسب v
لتقديمه تجنباً لرفض الطفل ٠
استعملي معه أسلوب التشجع والترغيب ٠ v
قدمي بعض العصائر الطازجة تدريجياً مع التشجيع المستمر لتعويض السوائل وحمايته من الجفاف ٠مع v
تذوقها أمامه ٠
س 6/ طفل التوحد لا يحب تناول الأغذية الطرية ؟
قد يرجع ذلك إلى العادات الغذائية التي اكتسبها في مرحلة الفطام أو نتيجة لخبرة سابقه إضافة إلى أن طفل
التوحد يتحسس من الأغذية الطرية ، وهنا يمكن استعمال أدوات المائدة وهذا ما تحرص عليه المشرفات أثناء
تناول الطفل للطعام ٠
س 7/ يرجع طفلي دائماً معه وجبة إفطاره ويتناولها في البيت وبالتالي لا يتناول وجبة الغداء؟
المشكلة ذات شقين الشق الأول عدم تناول وجبة الإفطار ولحل هذه المشكلة:
لابد من معرفة أسباب عودته بوجبة الإفطار فقد تقدم له وجبة بديله بالمركز ومن ثم لا حاجة إلى تزويده v
بتلك الوجبة ٠
عدم تشجيعه على تناول تلك الوجبة بعد العودة من إلى المنزل و بانشغاله ببعض الأمور المنزلية لحين v
الاجتماع مع الأسرة على وجبة الغذاء ٠
التبكير بتقديم وجبة الغداء مع أفراد الأسرة ٠ v
أما الشق الأخر فقد يرجع إلى أن الطفل قد يرفض تناول الطعام أما الآخرين ولحل هذا المشكلة يقدم له وجبة
الإفطار في المنزل ٠
س 8/ طفلي لا يأكل الطعام أمام الضيوف؟
كما هو معلوم أن طفل التوحد يعاني من النمطية والخوف من الآخرين لذا فوجود شخص غريب عليه قد يثير
فيه سلوكيات غير مرغوبة ومنها عدم تناوله الطعام لذا يمكن عمل الأتي:
يمكن إطعام الطفل قبل الذهاب به إلى أي مكان ٠ &yacute;
تشجيع الطفل على الاحترام والحياة الاجتماعية ٠ &yacute;
رفض الطفل لتناوله الطعام أمام الآخرين قد يرجع إلى انه اعتاد على تناول الطعام بمفرده نتيجة &yacute;
السلوكيات التي يتصرف بها أثناء تواجده مع الأسرة على طاولة الطعام فتخشي الأم أن يقوم بتلك
التصرفات أمام الآخرين مما يجعلها تشعر بالحرج وتتصرف بطريقة تثير من سلوكياته الشاذة مما يولد
لديه الخوف من أولئك الغرباء

مفهوم الأغذية السريعة لا يقتصر على الهمبرجر والدجاج المقلي والبيتزا والبطاطس المقلية ، بل يشمل الشاورما
وسندوتشات الفول والحمص واللبنة والسمبوسة والفطائر المحشية وغيرها . وتحتوي الوجبات السريعة على
نسبة عالية من البروتين وبعض الفيتامينات والأملاح المعدنية ، ولكنها تحتوي أيضا على نسبة عالية من الدهون
( خاصة الدهون المشبعة ) والصوديوم ، ويعتقد أن هذه العناصر الغذائية ( الدهون والصوديوم ) لها ارتباط
بأمراض القلب ، لذا يفضل الاعتدال في تناول الوجبات السريعة

صبري بالله
19-01-2012, 02:50 PM
أساسيات تخطيط الوجبات الغذائية
حدد كمية الطاقة الحرارية من الكربوهيدرات والدهون والبروتين المطلوب في الوجبة الغذائية . 1·
رتب قوائم البدائل بحيث تكون كالتالي : الحليب ، الخضروات ، الفواكه ، الخبز ومنتجاته ، اللحوم ،الدهون ·2
حدد العدد المناسب من كل مجموعة من قوائم البدائل بحيث لا يقل عدد البدائل عما هو موصى به في ·3
مجموعات الأطعمة حسب الهرم الغذائي
يتم تحديد البدائل في التقسيم الهرمي للوحدات الغذائية حسب ما توفره كل مجموعة من المواد ·4
الكربوهيدارتية والبروتينات والدهون ثم يتم جمع ما تزوده البدائل من مغذيات وطاقة بحيث تكون
مساوية للاحتياجات الغذائية للفرد .
بالإضافة لذلك يجب مراعاة التالي :5
الكفاية و التوازن أي الحصول على جميع المغذيات بالكميات الكافية والموصى بها من خلال المجموعات الغذائية ·1
الاعتدال والتنوع وهذا يضمن حصول الفرد على احتياجاته من المغذيات والطاقة. ·2
أن تكون رائحة ومظهر الغذاء جيداً ولونه زاهي ويراعي احتوائه على كمية مناسبة من الماء ·3
والألياف لمنع الإصابة بالإمساك ٠
العوامل التي يجب مراعاتها عند تخطيط الوجبات الغذائية
احتياجات الجسم من العناصر الغذائية حسب العمر والوزن والطول والجنس ودرجة النشاط ٠ ·1
العادات الغذائية السائدة في الأسرة ، والأغذية المفضلة وغير المفضلة لأهميتها النفسية في الإقبال ·2
على تناول الطعام برغبة وشهية .
حجم الأسرة والحالة الاقتصادية للأسرة وتكاليف الطعام – حسب الميزانية المحددة من الدخل ، ·3
وعلى أساسها يمكن تقدير أنواع الأغذية التي يمكن شراؤها بالكميات التي تغطي احتياجات الأسرة.
تنويع الوجبات واختلاف النكهة والألوان وكذلك القوام ·4
طرق التخطيط الغذائي
يمكن تخطيط وجبة غذائية متكاملة بالاسترشاد بنظام مجموعات الغذاء الرئيسية كما يمكن الاسترشاد بنظام
البدائل الغذائية ومرشد الغذاء الهرمي الذي أصدرته حديثاً وزارة الزراعة الأمريكية ١٩٩٢ م لتخطيط وجبات
غذائية متكاملة تؤمن للشخص جميع احتياجاته من العناصر الغذائية


أولاً : نظام مجموعات الأغذية الأربع
يتميز نظام مجموعات الأغذية الأربع بأنه سهل الاستخدام ويضمن للشخص الحصول على جميع
احتياجاته من البروتينات الكربوهيدرات و الدهون والمعادن والفيتامينات . كما أنه يساعد الشخص على
اختيار الأغذية المتنوعة المتوفر في الأسواق في كل فصل من فصول السنة وبالأسعار التي تتناسب مع
دخل الفرد أو الأسرة . وفي هذا النظام تقاس كمية الغذاء التي يحتاجها الشخص بالحصة ( وحدة التقديم ) ،
ويتوقف عدد الحصص التي يحتاجها الشخص يوميا من كل مجموعة غذائية على العمر والجنس ودرجة
النشاط والحالة الصحية،
تقسم الأغذية في هذا النظام ( نظام مجموعات الأغذية الأربعة ) إلى أربع مجموعات ، بحيث تحتوي
كل مجموعة على أغذية متشابهة تقريباً في محتواها من البروتينات و الكربوهيدرات والدهون والسعرات .
وفيما يلي تلخيص لمجموعات الغذائية الأربع الرئيسة:
أولاً : مجموعة اللحوم وبدائل اللحوم
تعتبر اللحوم المصدر الرئيس الذي يزود الشخص بالبروتينات مرتفعة القيمة الحيوية ويمكن أن تقسم
مجموعة اللحوم وبدائل اللحوم تبعاً لمحتواها من السعرات إلى الآتي :
١- لحوم منخفضة المحتوى من السعرات ، ومنها الدواجن والأسماك واللحوم الحمراء الصافية والبيض
والبازلاء الجافة والفاصوليا .
٢- لحوم متوسطة المحتوى من السعرات ؛ ومثالها اللحوم البقري المفروم واللحم البقري الشرائح ولحم
الضأن ( الرجل والضلوع ) ولحم البط والأوز والتونة و السالمون .
٣- لحوم مرتفعة المحتوى من السعرات مثل السجق وزبدة الفول السوداني والمكسرات .
ويوصي بأن تحتوي الوجبات الغذائية المتكاملة على خليط من البروتينات الحيوانية ( اللحوم المختلفة )
والبروتينات النباتية ( البقوليات والمكسرات ) ؛ لأنها تزود الشخص بكمية وافرة من الحديد ، والزنك
والمغنسيوم ، وفيتامين ه ، و فيتامين ب ٦ ؛ أي أنه قد تظهر أعراض نقص هذه العناصر الغذائية
الخمسة على الإنسان في حالة خلو الوجبة الغذائية من البقوليات والمكسرات . وبشكل عام يوصى أن
٣ أوقيات ) وتعادل الأوقية - يحصل الشخص يومياً على حصتين من مجموعة اللحوم بمقدار تعادل ( ٢
. ٣٠ جرام ٠
ثانياً : مجموعة الحليب ومنتجاته .
تعد مجموعة الحليب المصدر الرئيس الذي يؤمن للشخص احتياجاته من الكالسيوم وفيتامين ب ٢ وب ١٢
كما يزود الحليب المدعم الشخص بكمية كبيرة من فيتامين أ وفيتامين د ، وتقسم مجموعة منتجات الحليب
تبعاً لمحتواها من السعرات إلى الآتي :
١- منتجات الحليب المنخفضة السعرات ، مثل الحليب الفرز والحليب المنخفض الدهن والزبادي السادة
والحليب المجفف أو المركز المصنوع من الحليب الفرز .
٢- منتجات الحليب المتوسط المحتوى من السعرات ، مثل الحليب الكامل الدسم و الأجبان والزبادي بنكهة
الفواكه ٠
٣- منتجات الحليب المرتفعة السعرات مثل الكريم كراميل ( مزيج محلى من الحليب والبيض ) والمخفوق
اللبني و الآيس كريم و البودنغ ( حلوى تعد من الحليب والبيض ودقيق الأرز والفاكهة والسكر )
٤- ويوصى البالغ بتناول حصتين من الحليب يوميا ( ٢ كوب حليب يزوده بحوالي ٤٠ % من مقررات
البروتين المقترحة و ٥٣ % من فيتامين ب ١٢ و ٦٠ % من فيتامين ب ٢ و ٦٦ % من الكالسيوم ) .
٣ حصص يومياً والأطفال الذين - ويوصى باعطاء الأطفال الذين بعمر أقل من تسع سنوات من ٢
١٢ سنة ٣ حصص يومياً . - بعمر ٩
ثالثاً : مجموعة الخبز والحبوب
تعتبر الحبوب الكاملة أو المدعمة مصدرا جيد الفيتامين ب ١ وب ٢ و النياسين و الفولات والحديد
والمغنسيوم . وتعد الحبوب مصدراً متوسطاً للأحماض الأمينية الأساسية . لهذا يوصى بتناول الحبوب مع
الأغذية الحيوانية كاللحوم الحمراء أو الدواجن أو الأسماك أو البيض أو الجبن أو البقوليات التي تتميز
بمحتواها المرتفع من حمض الليسين ، وتقسم مجموعة الخبز والحبوب تبعا لمحتواها من السعرات إلى
الآتي :-
١- الحبوب المنخفضة المحتوى من السعرات ؛ ومثل الحبوب الكاملة ( القمح والشوفان والشعير والدخن
) والخبز المدعم ومنتجات الحبوب المصنوعة من الحبوب الكاملة .
٢- الحبوب المتوسطة المحتوى من السعرات ؛ مثل الأرز والحبوب و أنواع من المكرونة ( المكرونة
والمكرونة العصائية والباستا ) ٠
٣- الحبوب المرتفعة المحتوى من السعرات ؛ مثل الغريبة والكيك والفطائر وخبز الذرة و البسكويت و
الوفل ( كعكة مصنوعة من البيض والدقيق والحليب ) والمعجنات . ويوصي بتناول في اليوم من ٦
١١ حصة في اليوم ، وتعادل الحصة ربع رغيف ( ٢٥ جرام ) ، من نصف كوب إلى ثلاثة أرباع -
الكوب من الحبوب المطهية ( ١٠٠ جرم من الرز ) .
رابعاً : مجموعة الفواكه والخضروات
تتميز الفواكه والخضروات بمحتواها المنخفض من الدهون والبروتين وهي مصادر جيدة للمعادن
والفيتامينات والألياف ، و بشكل عام يجب أن تحتوي الوجبة الغذائية على أربع حصص من مجموعة
الفواكه والخضروات التالية :
١- الفواكه والخضروات الطازجة الغنية بفيتامين ( ج ) ( حصة واحدة بمعدل ٥٠ جرم أو نصف كوب
عصير ) وهذه المجموعة تشمل الحمضيات ( البرتقال والليمون واليوسفي والجريب فروت )
والفروالة والشمام والبطيخ والطماطم والبروكولي والفلفل الأخضر وغيرها .
١- الفواكه والخضروات الغنية بمولد فيتامين أ ( بيتا- كاروتين ) ( حصة واحدة ) تشمل بشكل خاص
الخضروات الورقية الخضراء والصفراء ؛ مثل البروكولي والفلفل الأخضر والملفوف ( الكرنب )
والسبانخ والجزر والشمام والقرع والبرقوق ( الخوخ ) والمشمش وغيرها ، والحصة الواحدة من هذه
المجموعة تعادل نصف كوب خضروات مطهوة أو كوب خضروات طازجة ( مثل سلطه الخضروات
٥٠ جرم ) أو نصف كوب سلطة فواكه ، او نصف حبه فاكهة .
٢- الفواكه والخضروات الأخرى ( حصتان ) وتشمل الموز والتفاح والكمثرى والعنب والبطاطس والذرة
والفاصوليا الخضراء والبامية وغيرها حبة بطاطس متوسطة الحجم او نصف حبه .
خامساً : مجموعة الأغذية المتنوعة
تشتمل هذه المجموعة على الزيوت والدهون والملح ( المدعم باليود ) والسكر وهي تضاف عادة إلى
الوجبة الغذائية أثناء عملية إعداد الطعام لتكملة احتياجات الشخص اليومية من السعرات .ويجب أن تحتوي
الوجبة الغذائية على حصتين ( ملعقتا شاي ١٠ جرامات ) من الدهون والزيوت على الأقل ؛ لأنها مصدر
رئيس للأحماض الدهنية الأساسية ( حمضي اللينوليك واللينولينك ) والفيتامينات الذائبة في الدهون ،
ويوصى باستعمال الزيوت النباتية بدلا من الدهون الحيوانية لأنها خالية من الكوليسترول وغنية بالأحماض
الدهنية المتعددة غير المشبعة.وتقسم الأغذية المتنوعة تبعا لمحتواها من السعرات إلى الآتي :
١- أغذية متنوعة منخفضة السعرات ومنها البهارات والأعشاب والقهوة والشاي والمشروبات الغازية
الخالية من السكر مثل ( الدايت بيبسي )
٢- أغذية متنوعة وتصنف هذه إلى الآتي
أغذية غنية بالدهون : تشتمل المارجرين والزيوت والمايونيز والقشدة وجبن الكريم v
والصلصات ٠
أغذية غنية بالملح : تشمل شرائح البطاطس وشرائح الذرة والزيتون والمخللات والبسكويت v
الهشة المملحة ٠
أغذية غنية بالسكر : تشمل الكيك والحلويات والفطائر والغريبة والدونت والسكر والعسل v
والشراب السكري والجلي والمربى .
ثانياً : التقسيم الغذائي الهرمي
أعاد المختصون في وزارة الزراعة الأمريكية في سنة ١٩٩٢ توزيع المجموعات الغذائية وترتيبها هرميا
وأطلق عليه ( أو الهرم الغذائي ) حيث يضم المجموعات الغذائية المختلفة ، ويحدد العمر والجنس والحالة
الفيزيولوجية حجم وعدد الحصص الغذائية .
التقسيم الهرمي يبدأ من قاعدة الهرم التي تشكل الأساس على النحو التالي :
١١ حصة يومياً . وتتميز هذه المجموعة - ١- الخبز- والحبوب والمكرونات – ويوصى البالغ بتناول ٦
باحتوائها على الكربوهيدرات المركبة ، وفيتامين ب ١وفيتامين ب ٢ والنياسين والحديد ، والبروتين ،
والمغنسيوم والألياف ، وعدم احتوائها على الكوليسترول .
٥ حصص يوميا . وتتميز هذه المجموعة باحتوائها على فيتامين أ - ٢-الخضروات – ويوصى البالغ بتناول ٣
وفيتامين ج وحمض الفوليك ، و البوتاسيوم ، المغنسيوم والألياف .
٤ حصص يوميا ، وتتميز هذه المجموعة باحتوائها على فيتامين أ - ٣-الفواكه – ويوصى البالغ بتناول ٢
وفيتامين ج و البوتاسيوم والألياف ، وعدم احتوائها على الكوليسترول وقلة احتوائها على الصوديوم والدهون ٠
٣ حصص يوميا . وتتميز هذه المجموعة - ٤- الحليب ومنتجاته مثل واللبن والجبن – ويوصى البالغ بتناول ٢
باحتوائها على الكالسيوم والبروتين ، وفيتامين ب ٢ ، وفيتامين ب ١٢ وفي حالة التدعيم تمد بفيتامين أ ، وفيتامين
د.
٣ - ٥- اللحوم ، والدواجن ، والأسماك ، والبقوليات ، والبيض ، والمكسرات – ويوصى البالغ بتناول ٢
، حصص يوميا . وتتميز هذه المجموعة باحتوائها على البروتين ، والفوسفور ، وفيتامين ب ١ ، وفيتامين ب ٦
وفيتامين ب ١٢ ، والزنك ، و النياسين ، والحديد .
٦- الدهون والزيوت والحلويات - ويوصى بالاعتدال في تناولها ، وذلك لارتفاع محتواها من السعرات
الجرارية وانخفاض محتواها من بعض المغذيات . وتتميز هذه المجموعة بقلة احتوائها على المغذيات في حين
تكون نسبة السعرات الحرارية فيها عالية لذلك ليس هناك توصيات بالحصص حيث إنها متوفرة ضمن الأطعمة
الأخرى .
ويلاحظ في التقسيم الهرمي للأطعمة وجود مدى بين عدد الحصص الغذائية اليومية ، وهذا يعتمد على بعض
العوامل مثل نشاط وعمر وجنس الفرد ، فالفرد غير النشاط يحتاج إلى سعرات حرارية أقل ، وتزيد السعرات
الحرارية بزيادة النشاط .
ثالثاً :- نظام البدائل الغذائية
أصدرت اللجنة المشتركة من كل من الجمعية الغذائية الأمريكية وخدمة الصحة العامة الأمريكية في عام
١٩٥٠ م نظام البدائل الغذائية الذي يستعمل حديثاً على نطاق واسع في الولايات المتحدة الأمريكية لتخطيط
الوجبات المنخفضة الطاقة أو الدهون والحميات العلاجية . ويعطي هذا النظام الشخص فرصة كبيرة لاختيار
الأغذية التي تناسبه وتتلاءم مع رغباته دون الحاجة إلى استشارة اخصائي التغذية . وتجدر الإشارة بأن القيمة
الغذائية لبعض الأغذية المدرجة في القوائم الست قد تختلف عن المتوسط المحسوب للمجموعة ، إلا أن هذا
الاختلاف أهمل للتنوع الكبير في اختيار الأغذية من يوم إلى آخر ، ويمكن تلخيص قوائم البدائل الغذائية الست
كالتالي:
أولا :ً قائمة بدائل الحليب
يمد البديل الواحد منها ( الحليب الفرز – كوب واحد أو ٨ أوقيات ) الجسم بحوالي ١٢ جرام كربوهيدرات
وثمانية جرامات بروتين وصفر جرام دهن و ٩٠ سعراً . وتعتمد قائمة بدائل الحليب أساساً في حساباتها للعناصر
الغذائية الثلاثة الأساسية على الحليب الفرز أو أحد منتجاته ، لهذا يضاف ٢,٥ جرام دهن عند استعمال الحليب
المتوسط الدهن ٢% دهن أو يضاف ٨ جرامات دهن عند استعمال الحليب الكامل الدهن ٤% . وتجد الإشارة
هنا إلى أن الأجبان لم توضع ضمن قائمة بدائل الحليب ، بل إنها وضعت في قائمة بدائل اللحوم كما سيذكر
لاحقاً .
وفيما يلي قائمة بدائل الحليب ومنتجاته وكمية البدائل الواحد :
* حليب فرز أو كامل الدسم أو متوسط الدسم : كوب واحد ( ٨ أوقيات أو ٢٤٤ مليلتراً ) .
* لبن رائب أو لبن زبادي : كوب واحد .
١ كوب ( ٤ أوقيات ) . / * حليب مكثف معلب : ٢
١ كوب ) . / ٥ ملاعق مائدة ( ٣ - * حليب مجفف : ٣
ثانياً : قائمة بدائل اللحوم
يمد البديل الواحد ( اللحوم الصافية أو الدواجن أو الأسماك أو الجبن أوقية واحد ) في قائمة بدائل اللحوم
الجسم بحوالي : ٧ جرامات بروتين و ٣ جرامات دهن و ٥٥ سعراً حيث قدرت قيم الدهن المذكورة أعلاه
على أساس استخدام اللحوم المتوسطة الدهن كاللحم الأحمر البقري والضأن ( ١٥ % دهن ) بينما يضاف
( % ٥ جرامات دهن ( بديل واحد دهن ) ، في حالة استخدام اللحوم المرتفعة الدهن مثل اللحم البقري ( ٢٠
أو اللحوم المفرومة المصنوعة والهمبرجر التجارية وشرائح اللحم .وتجدر الإشارة هنا إلى أن بعض
الأغذية في قائمة بدائل اللحوم تحتوي على نسبة مرتفعة من الكوليسترول مثل الأعضاء ( الكبد والكلى
والقلب والمخ ) والقشريات الجمبري والمحار والسرطان البحري والبيض ، لذا ينصح اختصاصيو التغذية
بخفض كميتها عند تخطيط الوجبة الغذائية ، أو استبدالها بالأغذية الفقيرة بالكولسترول ، مثل الدواجن
والأسماك ( فيما عدا القشريات ) خصوصا للمرضى الذين يعانون من أمراض القلب وتصلب الشرايين .
وفيما يلي قائمة بدائل اللحوم وكمية البديل الواحد :
أ) اللحوم الصافية :
يحتوي البديل الواحد على ٧ جرامات بروتين و ٣ جرامات دهن و ٥٥ سعراً .
* لحم بقري : شرائح ستيك أو لحم الرقبة أو لحم الخاصرة أو الضلوع أو الكفل ( الردف ) أو لحم
العجل ،أوقية واحدة ( ٣٠ جراماً )
* الأسماك : الأسماك الطازجة والمجمدة .
١ كوب ( أوقيتان ) / * الأسماك المعلبة ( التونة ، السالمون ، السرطان و جراد البحر : ٤
* الجمبري والأسكالوب والمحار والأسماك الصدفية : أوقية واحد ( ٥ حبات ) .
* السردين ( مصفى ) : ٣ حبات متوسطة ( ٣ أوقيات )
* الجبن : الجبن الكوتاج ٠
* الأجبان المحتوية على أقل من ٥ % دهن مثل الشيدر والمزارع : أوقية واحد ’
* الدواجن : الدجاج والديك الرومي ( بدون جلد ) : أوقية واحدة.
١ كوب ) /٢ ) * بياض البيض وبدائل البيض : ٣
ب) اللحوم المتوسطة الدهن :
يحتوي البديل الواحد على ٧ جرامات بروتين و ٥جرامات دهن و ٧٥ سعراً.
* لحم بقري : مفروم بقري ( ١٥ % دهن ) ولحم البقر المملح ( معلب ) : أوقية واحدة ( ٣٠
جراماً ).
* الجبن : الموزاريلا و الريكوتا والمزارعين : أوقية واحدة .
١ كوب . / * جبن كوتاج قابل للفرد : ٤
* البيض : يتميز بمحتواه المرتفع من الكوليسترول : بيضة واحدة .
* زبد الفول السوداني : يضاف بديلا دهن أو يحذف بديلا دهن من المجموع الكلي للبدائل في
الوجبة : ملعقتا مائدة .
١ كوب . / *الأسماك : التونة المعلبة في الزيت والسالمون المعلب : ٤
* أغذية أخرى : ٤أوقيات .
* لحم ضأن : لحم الرجل أو الضلع أو لحم خاصرة البقرة أو لحم الكتف أو الساق ( الجزء
الأعلى ) أوقية واحد ( ٣٠ جراماً ) ٠
ج) اللحوم المرتفعة الدهن
يحتوي البديل الواحد على ٧ جرامات بروتين و ٨ جرامات دهون و ١٠٠ سعر.
% * لحم بقري : لحم الصدر والهمبرجر التجارية ولحم الصدر المملح واللحوم المفرومة ( ٢٠
دهن) ولحم الضلوع للشوي وشرائح من الضلوع ، أوقية واحدة ٠
* لحم العجل : لحم الصدر : أوقية واحدة .
* لحم الضأن : لحم الصدر ولحم المفروم : أوقية واحدة .
* الدواجن : لحم البط والأوز والديك المخصي : أوقية واحدة .
الجبن : أنواع أجبان الشيدر وجميع الأجبان العادية والمصنعة : أوقية واحدة .
* نقانق فرنكفورت : حبة واحدة صغيرة .
* سجق : أوقية واحدة .
ثالثاً : قائمة بدائل الخضروات
١ كوب ١٠٠ جرام ) على حوالي / يحتوي البديل الواحد من الخضراوات المطهوة ( ٢
٥جرامات كربوهيدرات وجرمان بروتين و ٢٥ سعرة . وهناك مجموعة أخرى من الخضروات
التي لا تمد الجسم بالسعرات وتشمل الخضروات الطازجة ( السلطة الخضراء ) ويستطيع
الشخص تناول الكمية التي يرغبها منها . وتجدر الإشارة هنا إلى أن جميع الخضراوات
النشوية مدرجة في قائمة بدائل الخبز ، لارتفاع محتواها من الكربوهيدرات .
وفيما يلي قائمة بدائل الخضروات وكمية البديل الواحد :
١ كوب . / * الهليون : ٤
* السبانخ واللفت والبامية والفاصوليا الخضراء والباذنجان الأسود والبركولي والبنجر
والملفوف والقرنبيط واللفت والكرفس والقرع الصيفي والفلفل الأخضر والشمندر والبصل
١ كوب . / والراوند والطماطم وعصيرها وعصير الفواكه المشكلة : ٢
أما الخضراوات التي يستطيع الشخص أن يتناول منها الكمية التي يرغبها فهي : الخس
والبقدونس والجرجير والفجل والكزبرة والكرات والخيار والسلق والكرفس والفلفل ، ومحتوى
هذه الخضراوات الطازجة من البروتين والدهون والكربوهيدرات قليل جداً لهذا لا تمد الشخص
بالسعرات ، لذا لا تؤخذ هذه العناصر الثلاثة في الحسبان عند تخطيط الوجبة الغذائية .
ويوصى أن بتناول الشخص يومياً من هذه الخضراوات حوالي ٢٠٠ جرام أو أقل ( لا يزيد
٢كوب يومياً ) حسب الرغبة . – على ١,٥
رابعاً: قائمة بدائل الفاكهة
١ كوب عصير ) الجسم بحوالي / يمد البديل الواحد من الفواكة ( حبة واحدة متوسطة أو ٢
١٥ جرام كربوهيدرات و ٦٠ سعراً . ويشمل الفواكه الطازجة أو المبردة أو مجمدة أو معلبة أو
مخففة أو مبردة أو غيرها . ويستعمل أحياناً المصطلح حصة بدلا من بديل لأن متوسط كمية
البديل الواحد قد تختلف باختلاف نوع الفاكهة .
وفيما يلي قائمة لبدائل الفاكهة وكمية البديل الواحد :
* التمر ( مجفف ) : حبتان .
* البرتقال أو التفاح أو الخوخ أو الكمثرى : حبة صغيرة .
١ حبة صغيرة . / * الموز والمانجو : ٢
* العنب : ١٢ حبة - الكرز : ١٢ حبة كبيرة .
* التين ( طازج أو مجفف ) : حبة واحدة.
* المشمش ( مجفف ) : ٧ أنصاف .
* المشمش ( طازج ) والبرقوق : ٤ حبات متوسطة .
١كوب . / * المشمش المعلب : ٢
١ حبة. / * جريب فروت : ٢
* الفراولة والباباي : كوب واحد .
* الجوافة والخوخ واليوسفي : ١حبة متوسطة .
١ كوب . / * الأناناس والعنيه وثمر العليق : ٢
* الزبيب : ملعقتا مائدة ( ٣٠ جراماً ).
* البطيخ الأحمر ( الحبحب ) مكعبات : كوب واحد.
١ حبة صغيرة . / * الشمام الأصفر : ٤
١كوب . / * عصير العنب : ٣
* الكيوي : حبة كبيرة .
١ كوب . / * عصير برتقال أو جريب فروت : ٢
١ حبة متوسة . / * شمام المن : ٨
١ كوب . / * عصير التفاح : ٣
١ كوب . / * عصير السيدر : ٣
١ كوب . / * عصير العنب أو البرقوق : ٤
* ثمر البرسيمون : حبة متوسطة .
خامساً : قائمة بدائل النشويات والخبز .
يحتوي البديل الواحد على ١٥ جرام كربوهيدرات و ٣ جرامات بروتين و ٨٠ سعراً . تشمل قائمة بدائل
الخبز : الحبوب والسيريل والبسكويت الرقيقة الهشة والفاصوليا والبازلاء الجافة والخضراوات النشوية (
البطاطس والذرة وفاصوليا ليما ) ومنتجات الحبوب ( البسكويت والفطيرة المحلاة والمفن ( فطيرة رقيقة
مسطحة مدورة ) .
وفيما يلي بدائل النشويات والخبز وكمية البديل الواحد :
أ ) الخبز
١ رغيف ( ٢٥ جراماً ) . / * رغيف بلدي أو فينو : ٤
* خبز توست ( مصنع من دقيق أسمر أو أبيض ) : شريحة ( ٢٥ جراماً ) .
* خبز صامولي : حبة صغيرة .
١ حبة ( أوقية واحدة ) . / * خبز الهمبورجر : ٢
* كسر الخبز الجاف : ٣ ملاعق مائدة .
١ حبة ( أوقية واحدة ) . / * خبز الفرانكفورت والسجق : ٢
ب) الحبوب
٣ كوب . / * رقائق الذرة وأنواع السيريل الجاهزة للأكل : ٤
١ كوب . / * رقائق النخالة : ٢
١ كوب . / * حبوب منزوعة القشرة ( الأرز والبرغل والشعير و...إلخ ) : ٢
١ كوب . / * منتجات الحبوب منزوعة القشرة ( المكرونة والاسباغتي والمكرونة العصائية ) : ٢
١ ملعقة كبير( ٤٠ جراماً ) / * دقيق : ٢
* فشار بدون دهن : ٣ أكواب .
١ كوب. / * جنين القمح : ٤
* الحبوب المنتفخة : كوب .
ج) البسكويتات الرقيقة الهشة
* بسكويت مملح ( ٢بوصة مربعة ) : ٥حبات .
١ بوصة مربعة ) : ٦ حبات . / * بسكويت مدور رقيق ( ٢
٢ ١ بوصة مربع ) : ٣ حبات . / * بسكويت الصودا ( ٢
١ حبة . / ٦بوصة ) : ٢ × * خبز فطير ( ٤
٣ ١ بوصة ) : ٢٥ حبة / ١ بوصة وطولها ٨ / * بسكويتة قاسية مملحة الظاهر لها شكل عقدة ( قطرها ٨
٣ أوقية ) . /٤ )
٣ ١ بوصة ) : ٣حبات . /٢ × * وافر الجاودار الهش ( ٢بوصة
* بسكويتة رقيقة هشة بالفانيلا : ٦حبات .
د) الخضراوات النشوية
١ كوب . / * بطاطس مهروسة : ٢
١ كوب . / * ذرة وفاصوليا ليما : ٢
* بطاطس : حبة صغيرة .
١ كوب . / * بطاطس حلو ( بطاطا ) : ٢
١ كوب . / * بازلاء خضراء ( معلبة أو مجمدة ) : ٢
* ذرة مشوية : كوب صغيرة .
٢ كوب . / * جزر أبيض : ٣
* يقطين : كوب .
ه) البقوليات المطهوة
١ كوب . / * البازلاء الجافة والفاصوليا والعدس ( مطهوة ) : ٣
١ كوب . / * الفاصوليا الجافة المخبوزة : ٤
و) الأغذية المحضرة ( يضاف لبعضها بديل دهن )
* فطيرة الذرة ( قطرها ٢بوصة ) ( يضاف لها ١ بديل دهن ، أي = ١بديل خبز + ١بديل دهن ) :
١فطيرة واحدة .
* رقائق الذرة أو البطاطس ( بديل خبز + ٢بديل دهن ) : ١٥ حبة ( أوقية واحدة ) .
* شرائح البطاطس المقلية ( طولها ٢بوصة إلى ٣بوصة ، ١بديل خبز + ١بديل دهن ) : ١٠ حبات (
١ أوقية ) . /٢
* بسكويت ( القطر ٢ بوصة ) ( بديل خبز + بديل دهن ) : حبة واحدة .
* كيك إسفنجي ( مكعب ضلعه ٤ سنتيميترات ) ( بديل خبز + بديل دهن ) : قطعة صغيرة .
١ بوصة ) ( ١ بديل خبز + ١بديل دهن ) : حبة واحدة . /٢ × * فطيرة البان كيك ( ٥ بوصة
* البسكويتات الرقيقة الهشة الدائرية والمحتوية على الزبدة ( ١بديل خبز + ١بديل دهن ) : ٥ حبات .
* فطيرة سادة ( بديل خبز + ١بديل دهن ) قطعة صغيرة .
* غريبة سادة ( ١بديل خبز+ ١بديل دهن ) : حبة .
* الكيك الملائكي ( ١شريحة ١ إنش ) : ١حبة .
٦ حبات ( أوقية واحدة ) . - * البسكويت الهش المصنوع من القمح الكامل : ٤
ز) أغذية أخرى متنوعة
١كوب / * آيس كريم ( ١ بديل خبز + ٢بديل دهن ) : ٢
١كوب . / * الشربات : ٤
* المحليات المركزة ( المربيات ، الجلي ، العسل ، الدبس ، والحلويات مثل الشكولاته والكريمة ) :
ملعقة صغيرة بها ٥ جرامات كربوهيدرات .
١ كوب . / * زبادي ( يوغرت ) بالفواكه مجمد : ٣
سادساً: قائمة بدائل الدهون .
يمد البدائل الواحد الجسم بحوالي ٥ جرامات دهن وكميات قليلة جداً من الكربوهيدرات والبروتين و ٤٥
سعراً وتصنف الأغذية في قائمة بدائل الدهون إلى دهون مشبعة ودهون غير مشبعة متعددة ، لتسهيل
تخطيط الوجبات الغذائية المنخفضة في محتواها من الدهون المشبعة . ويكون عند تناول الدهون المشبعة
مرتبطا بًزيادة في كولسترول الدم الذي يعتبر من العوامل الرئيسة المسببة لأمراض القلب خصوصاً
تصلب الشرايين .
وفيما يلي قائمة بدائل الدهون وكمية البدائل الواحد :
أ) الدهون غير المشبعة المتعددة
* المارجرين ( سمن نباتي مصنوع من زيت فول الصويا أو الذرة أو بذر القطن ) :
ملعقة صغيرة ( ٥ جرامات ) .
* زيت فول الصويا أو الذرة أو بذر القطن أو تباع الشمس : ملعقة صغيرة .
ب) الدهون غير المشبعة الأحادية
* زيت الزيتون : ملعقة صغيرة .
* الزيتون : ٥حبات كبيرة او ١٠ حبات صغيرة .
* جوز البقان : حبتان كبيرتان كاملتان .
* الفول السوداني أسباني : ٢٠ حبة كاملة .
* الفول السوداني واللوز : ١٠ حبات كاملة .
* الأفوكادو ( قطر ٤ بوصات ) : حبة
* الجوز والمكسرات الأخرى : ٦ حبات .
* كاشيو محمص : ملقعة مائدة .
* بذور : ملعقة مائدة .
ج) الدهون المشبعة
* المارجرين ( صلب ) : ملعقة صغيرة .
* الزبدة : ملعقة صغيرة .
* المايونيز : ملعقة صغيرة .
١ملعقة مائدة ( ١٥ جراماً ). : ( % * القشدة المركزة ( ٤٠
* القشدة حامضي : ملعقتان مائدة ( ٣٠ جراماً ) .
* القشدة خفيفة : ملعقتا مائدة .
* جبنة الكريمة : ملعقة مائدة .
* بذور السمسم : ١ ملعقة مائدة .
الأغذية الحرة :
هي الأغذية التي يسمح للشخص بتناول الكمية التي يرغبها حصص يومياً . تحتوي الأغذية الحرة على
أقل من ٢٠ سعراً في الحصة الواحدة ، ويشمل بعض أنواع الخضروات والفواكه والمشروبات والبهارات
والتوابل

مهاجرة
19-01-2012, 07:49 PM
الله يجزيك الخير شكرا على الموضوع

نور احمد
20-01-2012, 04:11 PM
بارك الله فيك والله يشفيلك بنتك وتشوفيها عروس...... آمين

اللهم اشفي مرضى المسلمين جميعا.......آمين

ازميرالدا
20-01-2012, 04:29 PM
شكرا لك اختي
مجهود رائع وموضوع قيم
بارك الله فيك

نوارة الشام
20-01-2012, 04:45 PM
ما شاء الله حولك موضوع رائع و جهد مشكور شكرا لك اختي الكريمة

ابني هدية
20-01-2012, 05:07 PM
جزاك الله خيرا وتمم شفاءابنتك

أم دانيال
21-01-2012, 04:04 AM
جزاك الله خيراً وأسعدك بشفاء صغيرتك.

نوارة الشام
07-02-2012, 06:30 PM
ما شاء الله موضوع مهم و مفيد شكرا اختي على هذه المشاركة الرائعة